أخبار عاجلةشئون مصرية ومحليات

صوتك.. مستقبلك.. إعلام الفيوم يستكمل خطته لنشر الوعى وتثقيف الشباب بأهمية الإدلاء بأصواتهم والمشاركة الفعالة فى الإنتخابات ولقاء بطلاب دار العلوم 

في يوم 10 نوفمبر، 2023 | بتوقيت 12:41 صباحًا

 نظم  مركز إعلام الفيوم  التابع للهيئة العامة للإستعلامات بالتعاون مع جامعة الفيوم كلية دار العلوم ، اليوم الخميس 9 نوفمبر الجارى ،ندوة تثقيفية بعنوان المشاركة السياسية ودور الشباب في النهوض بالمجتمع، وذلك استكمالا لسلسلة ندوات حملة (صوتك مستقبلك) انزل وشارك التي اطلقتها الهيئة العامة للإستعلامات قطاع الإعلام الداخلي

وقد شارك فى الخضور كل من الدكتور عرفه صبري ،نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والمشرف على كليه دار العلوم،  والدكتور صلاح العشيرى ،وكيل الكليه لشئون التعليم والطلاب،  والدكتور محسن محمد وكيل الكليه لشئون  خدمه المجتمع وتنمية البيئة، والدكتور محمد ابو طالب، الباحث في العلوم السياسية والإعلامية، ايناس عبد العزيز، من الإذاعة المصرية ومشاركة عدد من  أعضاء هيئة التدريس والاعلاميين والعاملين والطلاب . 

وقد بدأت التى أدارتها  نادية ابو طالب اخصائي إعلام بمركز إعلام الفيوم ،فعاليات الندوة بالسلام الجمهوري وآيات من الذكر الحكيم تلاها كلمة الدكتور  عرفة صبرى ،نائب رئيس الجامعة لشئون الدراسات العليا والبحوث والمشرف على كليه دار العلوم، ،  الذى  اشار فيها الى أن الشباب هم الوقود الذي يستمد منه المجتمع الطاقة فهم تاج الاوطان ويقع على عاتقهم أدوار عديدة تشمل المشاركة السياسية والمجتمعية والتعليمية والصحية لأن دولتنا دولة شابة يمثل الشباب فيها حوالي 60% من المجتمع المصري

وأكد  أن الدولة المصرية تولي إهتماما كبيرا بالشباب،  تمثل في عقد العديد من المؤتمرات الشبابية خلال فترة وجيزة مما يدل على الإيمان الكامل بالشباب وأهمية دورهم في مختلف المجالات 

وشدد صبرى ،على ضرورة الحرص وعدم الإنجراف وراء الأفكار الهدامة على مواقع التواصل الإجتماعي، والتأكد من مصادر المعلومات لأن الفترة الحالية تشهد حروب العقل وأهم أهدافها تفتيت الاوطان من الداخل

وأشار صبرى الى أهمية المشاركة السياسية للشباب ليكون له دور فعال في اتخاذ القرار ونتائجه ليعود بالنفع على الاجيال القادمة وعلى الوطن

فيما  أكد الدكتور محسن محمد وكيل الكليه لشئون  خدمه المجتمع وتنمية البيئة،أن تنظيم الندوه ياتي انطلاقا من دور الجامعة في رفع الوعي التثقيفي للطلاب لدعم طاقاتهم وتعريفهم بدورهم المجتمعي والسياسي لخلق جيل أكثر وعيا وعلما وخاصة في ظل هذه الفترة الدقيقة التي تمر بها مصر والمنطقة 

ومن جانبه أوضح الدكتور محمد ابو طالب، الباحث في العلوم السياسية والإعلامية، أن المشاركة السياسية هي مجموعة من العمليات تعود أولا الى التنشئة السياسية من داخل الأسرة والتي إن صلحت من البداية تعود بالنفع على المجتمع الذي سيحظى بشباب يتميز بقدر كبير من التفكير الجيد والثقافة السياسية والوعي السياسي ليكون صاحب رؤيه ورأى حر ومن ثم يكون داعما وواعيا لما يحاك من مؤامرات ضد الدولة 

وفي سياق متصل أشارت  سهام مصطفى، مركز إعلام الفيوم  التابع للهيئة العامة للإستعلامات، إلى أن حب الوطن ودعمه يأتي بالمشاركة في كافة مناحي الحياة سياسيا واجتماعيا وثقافيا ليسهم في خطوات التغيير للافضل مشددة على أهمية المشاركة الشبابية في الشأن العام باعتبارها احدى أهم أركان المواطنة والمدخل الحقيقي لتعبئة طاقات الاجيال الصاعدة وتجديد الدماء في شرايين الوطن والمساهمة في حركة التنمية المتواصلة،

وأكدت على وجوب قبول الراي والراي الاخر للتغلب على التشدد وحروب الفكر التي تهدم الاوطان لان تماسك الشعوب يرفع من قيم الامم 

وفي ختام الندوة أكد الحاضرون على ضرورة المشاركة فى العملية الإنتخابية  ليشهد العالم على عظمة الشعب المصري ويكون نموذجًا يحتذى به أمام كل الدول .


مقالات ذات صلة