أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

هشام إدريس : الجونة وسهل حشيش والغردقة والساحل الشمالى .. قبلة السياحة العربية الصيف المقبل

في يوم 29 مايو، 2022 | بتوقيت 1:32 مساءً

قال هشام إدريس ، رئيس مجلس إدارة شركة الوادى للسياحة ، عضو الجمعية العمومية لغرفة الشركات السياحية ، أمين شئون السياحة والآثار بحزب مستقبل وطن بالجيزة ، أن الإمكانيات والمقومات  السياحية المصرية  تمنحها القدرة والقوة على منافسة المقاصد السياحية الأخرى ، فى جذب السياحة العربية إليها    وخاصة للسائح العربي ذوي الاتفاق الأعلى ومهما كانت المنافسة من دول كثيرة لاستقطابهم فمصر تستطيع بوجود الغردقة والجونة وسهل حشيش والساحل الشمالى .

سهل حشيش البحر الأحمر
سهل حشيش البحر الأحمر
الجونة البحر الأحمر
الجونة البحر الأحمر

أكد إدريس أن التفاهم والتناغم الى أصبح سمة للتعاون المشترك بين القطاعات ذات الإرتباط المشترك مع السياحة سيكون داعماً قوياً فى حصول مصر على نصيب عادل من الحركة العربية ، بفضل التنسيق المشترك وإزالة كافة المعوقات التى تحد من حضور السائحين العرب  ، بالإضافة إلى إتجاه  المنشآت الفندقية والسياحية بالمناطق الثلاثة ( الغردقة والجونة وسهل حشيش ) للإرتقاء بمستوى الخدمات المقدمة ، فضلاً تطبيق كافة الإجراءات الوقائية والإحترازية ، وتنمية مهارات العاملين بالمنشآت الفندقية والسياحية ، إلى جانب المناخ المتميز كلها عوامل تلقى قبولاً وترحاباً من السائحين العرب ذوى الإنفاق العالى .

وأوضح إدريس إنه وقف بنفسه على الإجراءات التى تتبع فى دخول السائحين بالمطارات فى البحر الأحمر ، وشاهد حجم التيسيرات والتسهيلات المقدمة من الأجهزة المعنية بالدخول وإنهاء الإجراءات فى أوقات قياسية ، والترحاب والبشاشة فى وجه القائمين على هذه الإجراءات فى القدوم والمغادرة تمنح الوافدين والمغادرين الثقة فى المقصد السياحى المصرى وتغيير الصورة الذهنية لدى السائحين العرب والتى كانت تتصدر المشهد سابقا من طول الإنتظار فى الخروج وعيرها من الإجراءات الأخرى ، وبفضل قيادات مطار الغردقة في الوصول واستقبال وإنهاء إجراءات للطائرات الخاصة منذ الاستقبال بالمطار والمتابعة من شرطه السياحة والأمن خلال الرحلة.

وأشار  أمين شئون السياحة والآثار بحزب مستقبل وطن بالجيزة ، إلى أن هذه المظاهر الإيجابية تمنح المقصد السياحى المصرى العلامة الكاملة لدى السائح العربى الذى يعتبر إرتفاع مستوي الخدمة والكفاءة والجودة العالية وعدم وجود إي خطاء أهم العوامل الجاذبة  بالنسبة لهم .

وأكد إدريس على ان الغردقة والجونة وسهل حشيش ومرسى علم والساحل الشمالى لديها  من المنشآت الفندقية والسياحية ما يضارع بها مقاصد سياحية فى أسبانيا وفرنسا وبريطانيا وتركيا وأندونيسيا وماليزيا وغيرها من المقاصد التى تتنافس على جذب السياحة العربية  ومنها منتجع ريكسوس.

وطالب هشام إستثمار هذا الإقبال المتوقع من السياحة العربية على الغردقة والجونة وسهل حشيش ومرسى علم بعقد ندوات ولقاءات توعوية  مع العاملين بالخدمات التابعة للنشاط السياحى من السائقين والعاملين بالبازارات والمطاعم السياحية وغيرهم لإكتمال الصورة المضيئة ، وحتى يمكن بالفعل تنفيذ تجربة سياحية متفردة ومتميزة وتكون سبباً رئيساً فى تكرارية الزيارة .

وإقترح  على  شركات الطيران العاملة فى السوق المصرى وخاصة الدول الخليجية وأيضاًُ المصرية إستثمار هذا الإقبال المتوقع من السياحة العربية بتدشين خط طيران من النقاط العربية مثل جدة ، الرياض ، دبى ، الشارقة ، أبو ظبى ، الكويت ، المنامة إلى الغردقة أو مرسى علم وذلك لمواجهة الطلب المتزايد على المناطق السياحية بالبحر الأحمر . 

يذكر أن وزارة السياحة والآثار، ممثلة في الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، قد أطلقت  حملة ترويجية جديدة تحت عنوان “أجازتك عندنا” على مواقع التواصل الإجتماعي المختلفة للترويج للمقصد السياحي المصري لموسم صيف 2022 في مصر والأسواق العربية الرئيسية المصدرة للسياحة إلى مصر، والتي من بينها المملكة العربية السعودية، والإمارات العربية المتحدة، والكويت، والمملكة الأردنية الهاشمية، بالإضافة إلى أنه تم توجيه هذه الحملة أيضا لتنشيط السياحة الداخلية. 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!