أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفر

المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC يتوقع استئناف السفر الدولي بحلول يونيو من هذا العام

في يوم 25 مارس، 2021 | بتوقيت 9:15 مساءً

 أصدر المجلس العالمي للسفر والسياحة WTTC تقرير التأثير الاقتصادي (EIR) اليوم (والذي يعده بالتعاون مع مركز أكسفورد للدراسات الاقتصادية) والذي يؤكد على تعرض قطاع السفر والسياحة العالمي لخسارة ما يقرب من 4.5 تريليون دولار أمريكي، وتراجع مساهمة قطاع السياحة والسفر في الناتج المحلي الإجمالي العالمي بنسبة مذهلة بلغت 49.1% (مقارنة بنسبة انخفاض قدرها 3.7% في الاقتصاد العالمي ككل) بسبب تأثير وباء COVID-19 في عام 2020.

خسائر فادحة خلال عام 2020 ترسم أول صورة كاملة لقطاع يكافح من أجل البقاء في مواجهة قيود السفر المعوقة والحجر الصحي غير الضروري والتي لا تزال تهدد التعافي العاجل للاقتصاد العالمي.

إجمالا، تراجعت مساهمة القطاع في الناتج المحلي الإجمالي العالمي إلى 4.7 تريليون دولار أمريكي في عام 2020 (5.5% من الاقتصاد العالمي)، مقارنة بـ 9.2 تريليون دولار أمريكي في العام السابق (10.4%).

في عام 2019، عندما كانت السياحة العالمية مزدهرة ووجدت واحدة من كل أربع وظائف جديدة في جميع أنحاء العالم وساهم القطاع بنسبة 10.6% من الوظائف (334 مليون وظيفة على مستوى العالم).

 

في العام الماضي 2020 وبسبب الوباء تم بالفعل فقد أكثر من 62 مليون وظيفة في قطاع السياحة، وهو ما يمثل انخفاضا بنسبة 18.5%، مما ترك 272 مليونا فقط موظفا في جميع أنحاء الصناعة على مستوى العالم.

التقرير يكشف أيضا عن خسارة مروعة في الإنفاق على السفر الدولي والذي انخفض بنسبة 69% عن العام السابق، وأيضا انخفاض الإنفاق على السفر المحلي بنسبة 45% وهو انخفاض أقل بسبب بعض السفر الداخلي في عدد من البلدان.

المجلس لم يفقد ثقته في تعافي صناعة السفر والسياحة الدولية ويأمل في استئناف السفر الدولي بحلول يونيو القادم بحسب ما صرحت به جلوريا جويرفارا Gloria Guervara الرئيسة التنفيذية للمجلس، والتي قالت أيضا: “يجب أن نثني على الإجراءات السريعة التي اتخذتها الحكومات في جميع أنحاء العالم لإنقاذ العديد من الوظائف وسبل العيش المعرضة للخطر، وذلك بفضل مخططات الاحتفاظ المختلفة والتي بدونها كانت أرقام اليوم ستصبح أسوأ بكثير”.

مقالات ذات صلة

إغلاق