أخبار عاجلةسياحة وسفر

السياحة تؤكد :غرامات فورية على المنشآت الفندقية المخالفة للإجراءات الإحترازية والوقائية من فيروس كورونا

الغرامة 4 ألاف جنيه وإغلاق المنشآة 7 أيام وتغليظها حالة التكرار.. وغرامة 50 جنهيا للمواطن لعدم إرتداء الكمامة داخل الفنادق

في يوم 20 يناير، 2021 | بتوقيت 1:14 مساءً

حذرت وزارة السياحة والأثار ، المنشآت الفندقية الخاضعة لإشرافها من التهاون فى إتباع وتنفيذ وتطبيق الإجراءات الإحترازية والوقائية لمواجهة فيروس  كورونا والحد من إنتشاره .

عبد الفتاح العاصى ، مساعد وزير السياحة والآثار لشئون الفنادق ، رئيس قطاع الرقابة علي المنشآت الفندقية بوزارة السياحة والآثار،
عبد الفتاح العاصى ، مساعد وزير السياحة والأثار لشئون المنشآت الفندقية والسياحية

وأكد عبد الفتاح العاصى ، مساعد وزير السياحة والأثار لشئون المنشآت الفندقية والسياحية فى خطاب أرسله إلى ماجد فوزى ، رئيس غرفة المنشآت الفندقية ، أن الوزارة لن تتوانى عن تطبيق القانون فى معاقبة المنشآت الفندقية التى لا تلتزم بالقواعد والضوابط التى أقرها مجلس الوزراء فى الإشتراطات الخاصة الصحية لإستئناف السياحة إلى مصر ،وأن القطاع سيقوم بحملات تفتيشية سرية على الفنادق للتاكد من الإلتزام بهذه القواعد .

وأضاف العاصى فى خطابه أن الأمانة العامة لمجلس الوزراء برئاسة اللواء عاطف عبد الفتاح ، الأمين العام لمجلس الوزراء قد ارسل خطاباً إلى الدكتور خالد العنانى ، وزير السياحة والأثار ، يؤكد فيه على ضرورة تنفيذ المنشآت الفندقية  لتوجيهات وقرارات مجلس الوزراء الخاصة بالإجراءات الوقائية ، وتوقيع عقوبات على المنشآت التى تخالف الضوابط وتغريمها بمبلغ 4 ألاف جنيه إلى جانب إغلاقها لمدة 7 أيام حالة المخالفة الأولى وتتصاعد فى تكرارها .

وأكد مساعد وزير السياحة والأثار لشئون المنشآت الفندقية والسياحية ، على إنه سيتم توقيع العقوبة الغرامة الفورية وقدرها 50 جنيه على المواطنين الذين لا يرتدون الكمامة خلال تواجدهم بالفنادق وما نصت عليه قرارات مجلس الوزراء بشأن التصالح فى هذه المخالفة.

وزير السياحة يشرف بنفسه على تعقيم أحد الفنادق بالهرم والمنطقة الآثرية بالأهرامات
وقد قامت وزارة السياحة والآثار بتشكيل عده لجان للتفتيش والمراقبة والمتابعة للمناطق السياحية للمرور على المنشآت الفندقية والسياحية خلال الفترة المقبلة والتى تواكب بدء إجازة منتصف العام الدراسى والتى بدأت من يوم  15 يناير الجارى وتستمر حتى 20 فبراير المقبل .

ومن المنتظر أن تقوم هذه اللجان الذى ستكون سرية فى إنتقالاتها بالتأكد من إلتزام الفنادق المشاركة فى المبادرة بالأسعار المعلنة والتى تم إعتمادها من قبل وزارة السياحة والآثار ، وغرفة المنشآت الفندقية ، وكذلك إلتزامها بكافة الضوابط والإشتراطات التى اعتمدها مجلس الوزراء المعروفة بــ ” السلامة الصحية “ الخاصة بالتشغيل ومدى التزامها بتطبيقها لهذه  الشروط الخاصة بتسكين الزوار وأعدادهم.

تعقيم الفنادق
عملية تطهير وتعقيم الفنادق بجميع أنحاء الجمهورية

كما ستقوم لجان التفتيش بالتأكد إتباع الفندق  بضوابط استقبال النزلاء، من حيث يقوم  الفندق بتشغيل بوابة التعقيم عند دخول السائحين والرواد ، وإنهاء إجراءات التسجيل إلكترونيا وباستخدام أقلام أحادية الاستخدام، مع تعقيم حقائب النزلاء وقياس درجة حرارتهم وتوفير عبوات المطهرات عند الاستقبال، وكذلك توخي كافة معايير الحذر لكبار السن والمصابين بأمراض مزمنة.

وتتأكد اللجان من قيام  الفندق بالإلتزام بنسبة التشغيل 50 % سواء فى طاقتها الإستعابية أو العاملين بها ، مع توفير جهاز الكشف السريع عن الحرارة ، وإتباع الإجراءات الخاصة بمنع الإجازات للعاملين في المدن الساحلية قبل 60 يوما، وإلتزام الفندق بتوفير مسكن غير متكدس ولا مزدحم للعاملين لديه، أو العاملين في المحال التجارية التابعة له، وأخيرا يلزم عدم تشغيل كبار السن مع توعية كافة العاملين بالاشتراطات الصحية الواجبة.

وفي حال اكتشاف حالة إيجابية لأحد النزلاء يتم إبلاغ وزارة الصحة فورا، كما يجب إطلاع النزلاء على كل تلك الاشتراطات عبر الموقع الإلكتروني للفندق.

وستقوم هذه اللجان بالمرور على المنشأت الفندقية والتأكد من إتباعها  لكافة الإجراءات الوقائية وعدم تجاوز سعه الغرفة شخصين بالغين وطفلين أقل من 12 سنة  بالغرف العائلية ونظام الاعاشة بمعرفه الفندق والالتزام بتوفير أدوات الحماية الشخصيه للعاملين والنزلاء وادوات التطهيروالتعقيم واقنعة وقفازات، علاوة على أن اقصى حمولة للمصعد 50 ٪ من الطاقة الاستعابية ، وإظهار وتوفير لافتات توعية بمنع العدوي وقيام أقسام الإشراف الداخلي وغسيل الملابس، بخدماتها التي تتضمن تطهير الغرف بشكل يومي باستخدام الأدوات الخاصة بعربة منع انتشار العدوى واتباع تعليمات وزارة الصحة، وتنظيف وتعقيم جميع النقاط الملموسة كل ساعة في الأماكن العامة والمراحيض العامة باستخدام المطهرات التي تقررها وزارة الصحة.

وزير السياحة يشرف بنفسه على تعقيم أحد الفنادق بالهرم والمنطقة الآثرية بالأهرامات

وحظر خدمة ركن السيارات وعدم إقامة أي حفلات أفراح داخل الفندق إلا فى إطار  السعة المحدد من قبل الوزارة فى الأماكن المفتوحة ، وكذلك حظر كافة أنواع النشاط الليلي والسماح بتشغيل كازينوهات ألعاب المائدة بنسبه  50 ٪ من تجمالي الطاقة الاستعابية للكازينو مع التأكيد على استخدام كافة أدوات الوقاية الشخصية فى اللعب .

وذلك إلى جانب توفير عيادة وطبيب بالفندق وتخصيص  فندق صغير أو دور في الفندق في كل منتجع للحجر الصحي لحلات الإصابة البسيطة وغير الحرجة وحالات الاشتباه، وبالتنسيق المستمر مع وزارة الصحة والتأكد من جودة أدوات الوقاية الشخصية ومواد التعقيم المستخدمة.

الإجراءات الوقائية بالمطاعم

كما ستقوم اللجان أيضاً بالتفتيش على إتباع المنشآت الفندقية لاشتراطات المطاعم داخلها  والتى تقضى بحظر نظام الخدمة الذاتية ” البوفيه المفتوح ” في تقديم الطعام تماما ، والالتزام بضوابط التشغيل المقررة للمطاعم ، وحظر تقديم الشيشة، والقيام بقياس درجة حرارة رواد المطعم، وترك مسافة لا تقل عن مترين بين المقاعد ،ومتر بين الأفراد، مع الاعتماد على أدوات طعام أحادية الاستخدام قدر الإمكان، مع وضع المعقمات ومناديل المطهر على المائدة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق