شئون مصرية

تطوير وإعادة تأهيل ترعة حافظ الشرقية لري 1500 فدانا ومصنع السماد العضوي بابوقرقاص بتكلفة 52 مليون جنيه من الاتحاد الأوربي

في يوم 17 يناير، 2021 | بتوقيت 3:38 مساءً

جمال علم الدين

تفقد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا اليوم، يرافقه السفير الإيطالي بالقاهرة جامباولو كانتينى ، وبحضور دكتور محمد محمود أبوزيد نائب المحافظ، أعمال تطوير وإعادة تأهيل ترعة حافظ الشرقية بمركز ابوقرقاص، والتي يجري تنفيذها بالتعاون مع الاتحاد الأوربي وبتكلفة إجمالية قدرها 52 مليون جنيه وذلك لتأهيل طول 3.625 كم من الترع وتطوير 22 مسقي تخدم زمام حوالي 1500 فدان.

جاء ذلك بحضور، اللواء أحمد جبريل السكرتير العام المساعد، والمهندس إسماعيل رضوان وكيل وزارة الزراعة، و والمهندس عمر درويش وكيل وزارة الري، والعقيد محمد صلاح رئيس مدينة المنيا، والدكتور محمد حلمى رئيس مركز أبوقرقاص.

أكد المحافظ أن اعمال التطويرتجري في إطار تنفيذ توجيهات السيد الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لوزارة الموارد المائية والري للارتقاء بمنظومة الري والحفاظ على الموارد المائية والتيسير على المزارعين لري أراضيهم، ولتنفيذ خطة وزارة الري ، لترشيد استخدام الموارد المائية كأحد المحاور الإستراتيجية للخطة القومية للموارد المائية 2037 والتي تهدف إلى توفير الموارد المائية المطلوبة لكافة القطاعات المستفيدة منها.

من جانبه ، أشاد السفير الإيطالي بالمشروع وأهميته في توفير الوقت والجهد وتنظيم عملية الري وترشيد استهلاك المياه وتنمية وتشجيع الممارسات الزراعية الأفضل وتوفير فرص عمل وزيادة دخل الاسر في القرى.

كما تفقد المحافظ والسفير محطة طلمبات الري بالعوام ومصنع انتاج السماد العضوي من المخلفات الزراعية بمركز أبوقرقاص، والذي يعد واحدا من ثلاث مشروعات يمولها الاتحاد الأوروبي، وتنفذها السفارة الإيطالية بالقاهرة، ويعمل في 3 محافظات وهي الفيوم ومطروح والمنيا، لخدمة المناطق الزراعية، وتحسين الدخل لمواطني تلك القرى .

وأكد المحافظ على تعظيم الاستفادة من المخلفات الزراعية وتحويلها لمنتجات ذات قيمة اقتصادية عالية ، ويهدف المشروع إلى تحقيق الاستثمار الأمثل للمخلفات الصلبة لرفع المستوى المعيشي للفلاحين من عائد تلك المخلفات سواء بتحويلها لـ كومبوست يستخدم في تسميد الأرض أو تحويل المخلفات لـ مواد أولية للصناعات الأخرى.

مقالات ذات صلة

إغلاق