شئون مصرية ومحليات

قصة شاب ذهب لينهي خطوبته في المنيا فعاد قتيلا

في يوم 1 يناير، 2024 | بتوقيت 12:27 مساءً

جمال علم الدين

ذهب أحد الشباب في مركز مغاغه شمالي محافظة المنيا، لينهي متعلقات خطوبته بإحدى الفتيات، ولكنه عاد قتيلًا بعد أن نشبت مشاجرة بينه والطرف الآخر، فأخرج سلاح ناري، محاولًا إطلاق رصاصة في الهواء، لكن مع شد وجذب والده وعمه، استقرت الطلقة في رأسه ليسقط قتيلًا ليلة أول يوم من العام الجديد.

تلقى اللواء محمد مصطفى، مدير أمن المنيا، إخطارًا بورود إشارة من عمليات النجدة، بمقتل شاب بطلق ناري في الرأس بإحدى قرى مركز مغاغه.

انتقلت الاسعاف، والأجهزة الأمنية لموقع الحادث، وتبين مقتل “م.ع” 22 سنة، عامل، إثر تلقيه طلقة من فرد خرطوش استقرت في الرأس، وبسؤال والده، أكد أن القتيل أصاب نفسه من سلاح كان بحوزته وذلك أثناء تدخل أهله لابعاده من منزل والد خطيبته بعد الاتفاق على الانفصال، وحصوله على المتعلقات الخاصة به، وأن القتيل كان في حالة انفعال، وأخرج سلاحه الناري لإطلاق أعيرة نارية في الهواء، وأثناء محاولة عمه ووالده منعه خرجت طلقة منه بالخطأ واستقرت في رأسه.

جرى نقل الجثة لمشرحة مستشفى مغاغة المركزي، وتحرر محضر بالواقعة، وكلفت إدارة البحث الجنائي بالتحري حول التفاصيل، وأخطرت النيابة العامة لتولي التحقيقات.

مقالات ذات صلة