شئون مصرية ومحليات

الداخلية تضبط 47 قطعة أثرية بحوزة لص قبل تهريبها فى المنيا

في يوم 28 سبتمبر، 2022 | بتوقيت 1:38 مساءً

جمال علم الدين
تمكن قطاع شرطة السياحة والآثار بإشراف اللواء حسام حسن عبد الحليم مساعد وزير الداخلية من ضبط شخص، مقيم بدائرة مركز شرطة بنى مزار بالمنيا، وبحوزته 47 قطعة يشتبه فى أثريتها. وبمواجهته أقر بحيازته للقطع المضبوطة بقصد عرضها للبيع، وقيامه بتزييف بعض القطع من المضبوطات بقصد الاحتيال وبيعها على أنها قطع أثرية، وبعرض المضبوطات على الجهات المعنية أقرت بأثرية البعض منها فتم إتخاذ الإجراءات القانونية. 
وكان مجلس الوزراء وافق على مشروع قانون بتعديل بعض أحكام القانون رقم 117 لسنة 1983 بإصدار قانون حماية الآثار ، وجاء التعديل بإضافة مادتين جديدتين إلى القانون، الأولى تنص على أن يُعاقب بالسجن المُشدد، وبغرامة لا تقل عن مليون جنيه، ولا تزيد على عشرة ملايين جنيه، كل من حاز أو أحرز أو باع أثراً أو جزءًا من أثر خارج حدود جمهورية مصر العربية، ما لم يكن بحوزته مستند رسمي يُفيد خروجه بطريقة مشروعة من مصر، ويحكم فضلاً عن ذلك بمصادرة الأثر محل الجريمة.
 وتنص المادة الثانية  ،على أن يُعاقب بالحبس مدة لا تقل عن شهر، وبغرامة لا تقل عن عشرة آلاف جنيه، ولا تزيد عن مائة ألف جنيه أو بإحدى هاتين العقوبتين، كل من قام بأي من الفعلين الآتيين: من وُجد بأحد المواقع الأثرية أو المتاحف، دون الحصول على تصريح، و كذا من تسلّق أثراً دون الحصول على ترخيص بذلك، مع مضاعفة العقوبة إذا اقترن الفعلان المشار إليهما بفعل مُخالف للآداب العامة، أو الإساءة للبلاد.

مقالات ذات صلة