أخبار عاجلةسلايدرشئون مصرية ومحليات

ينطلق غداً الإثنين برعاية وحضور الرئيس السيسى ..التفاصيل الكاملة للنسخة الرابعة لمنتدى شباب العالم بشرم الشيخ

في يوم 9 يناير، 2022 | بتوقيت 2:00 مساءً

تتجه أنظار العالم إلى مدينة شرم الشيخ بمحافظة جنوب سيناء  غد الاثنين  لمتابعة إطلاق النسخة الرابعة من منتدى شباب العالم الذي يعقد خلال الفترة من (10 – 13) يناير الجاري بحضور ورعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، ويعود المنتدى هذا العام عقب تأجيل نسخة العام الماضي بسبب جائحة كورونا؛ لفتح آفاق الحوار مجددا بين شباب مصر والعالم، فضلا عن طرح أصحاب الحلم والإرادة رؤيتهم لتحقيق التنمية على كافة المستويات.

الرئيس السيسى ومنتدى شباب العالم

وبات المنتدى منصة حوار شبابية عالمية أكدت أن مصر نقطة تلاقي الحضارات من أجل الانسانية ومنارة السلام والأمن وحاضنة لجميع الثقافات، كما جاءت هذه النسخة لتؤكدة قدرة الدولة المصرية على تنظيم العديد من المؤتمرات الدولية في ظل جائحة كورونا التي تجتاح العالم.

وتزينت مدينة شرم الشيخ لتصبح في أبهى صورها لاستضافة النسخة الرابعة، حيث أنهت إدارة المنتدى كافة الاستعدادات والأمور التنظيمية الخاصة وزين شعار “لوجو” المنتدى شوارع المدينة وطائرات مصر للطيران التي تنقل الوفود المشاركة في المنتدى من جميع أنحاء العالم.

الإجراءات الاحترازية

واتخذت إدارة المنتدى تقنيات غير مسبوقة بالكشف والاحتراز والوقاية من كورونا خاصةً المتحور الجديد “أوميكرون”، وتضم روبوت متطور يعمل على تعقيم القاعات، وروبوت آخر يقوم بقياس درجات الحرارة للمشاركين وتوزع على الحضور أدوات التعقيم، وتقديم المعلومات عن القاعات وأماكن الفعاليات، بالإضافة إلى روبوت يوزع الأطعمة والمشروبات على الحضور، كما تتميز كل الأبواب الخاصة بقاعات وجلسات ووسائل الانتقال بالمنتدى بأنها ذاتية التعقيم، حيث تمنع هذه التقنية انتقال العدوى في حالة ظهور حالات إصابة.

كما تم إعداد خطة مُحكمة بالتعاون مع أجهزة الدولة وشركات القطاع الخاص المتخصصة لضمان سلامة جميع المشاركين، بدءً من مراحل التسجيل واشتراط تلقي الجميع للقاحات ضد كوفيد-19، سواءً للمشاركين من داخل مصر أو خارجها، وتم استحداث لجنة تنظيمية جديدة ضمن لجان التنظيم لتكون مدعومة بفريق طبي ومزودة بإمكانيات متخصصة لفحص ومتابعة أية حالة يتم الشك في إصابتها بأي أعراض، بجانب التأكد من جاهزية الغرف المخصصة للعزل في كل فندق في حال ظهور إصابة لأحد المشاركين بالمنتدى مع ضمان تقديم كافة سبل الرعاية الصحية اللازمة.

وتم تدريب جميع القائمين على تنظيم المنتدى على الإجراءات الوقائية والبروتوكولات التي سيتم تطبيقها طوال فترة الانعقاد وإجراء فحص دوري كل 48 ساعة لجميع المشاركين والضيوف، واستخدام الكاميرات الحرارية قبل دخول القاعات، وتطبيق كافة قواعد التباعد الاجتماعي خلال الجلسات وأنشطة المنتدى وغيرها من الإجراءات الوقائية التي تطبق بمنتهى الحرص.

رعاة المؤتمر

وتشمل قائمة الرعاة الرسميين للمنتدى نخبة كبيرة من المؤسسات المصرية والعالمية المتنوعة بين المنظمات الدولية والشركات الاستثمارية والبنوك والوزارات والجامعات، ويتكفل الرعاة بتغطية ميزانية جميع أحداث وفعاليات المنتدى بالكامل حرصًا من إدارة المنتدى على عدم المساس بالموازنة العامة للدولة المصرية، حيث تأتي كافة مصروفات المنتدى من خارج الموازنة العامة ولا تحملها أية أعباء.

كما تبرعت إدارة المنتدى بمبلغ 50 مليون جنيه مصري من فائض ميزانيتها هذا العام لدعم وتمويل مختلف المبادرات التنموية.

أجندة المؤتمر

وقبل انطلاق الفعاليات تُعقد عدد من الورش التحضيرية التي تستمر لمدة يومين؛ لمناقشة آثار كورونا الإقليمية والدولية في ضوء أبعاد مختلفة تشمل مراجعة الأهداف الأممية للتنمية المستدامة 2030، ومستقبل القارة الأفريقية ومستقبل التكنولوجيا المالية للأسواق الناشئة، والتحول الرقمي والتعليم ومنظور شباب الجيل Z لعالم ما بعد الجائحة، بجانب تسليط الضوء على قضايا هامة مثل تبني السياسات المائية الرشيدة ومواجهة التحديات البيئية وتنامي الدور العالمي للشركات الناشئة.

وتنطلق فعاليات المنتدى بعد غد بالحفل الافتتاحي، يليه جلسة رئيسية عامة حول جائحة كورونا كإنذار للإنسانية وأمل جديد لها، وعلى مدار اليومين التاليين تنعقد عدة جلسات وورش عمل وفعاليات لمناقشة عدد من القضايا الرئيسية التي تشمل سبل مواجهة التغيرات المناخية من جلاسكو إلى شرم الشيخ خاصة أن مصر سوف تستقبل قمة المناخ “COP 27“، ومستقبل الرعاية الصحية والتداعيات السلوكية والنفسية في عالم ما بعد الجائحة مع عرض بعض النماذج المختلفة حول العالم سواء الناجحة أو التي بحاجة للتطوير لمواجهة أية أزمات أخرى وليست كورونا فقط.

كما تتضمن أجندة المنتدى استعراض التجارب التنموية في مواجهة الفقر، وسيتم مناقشة المبادرات التنموية حول العالم والتي تتضمن مبادرة (حياة كريمة) كمثال مصري ناجح لمبادرة تنموية تحقق أهداف التنمية المستدامة وحصلت على العديد من الإشادات العالمية بجانب عرض أمثلة آخرى من دول العالم.

وتطرح أجندة المنتدى قضايا متنوعة أخرى تتضمن جلسات نقاشية حول مستقبل الطاقة، واستدامة الأمن المائي، والسلم والأمن العالمي، وإعادة إعمار مناطق ما بعد الصراع، كما يركز المنتدى على إعلاء القيم الإنسانية من خلال مناقشة صناعة الفن والإبداع، وبناء عالم آمن وشامل للمرأة، حيث تركز فعاليات المنتدى هذا العام على عدة محاور رئيسية كقضايا (السلام – الإبداع – التنمية).

وتشمل فعاليات المنتدى منطقة ريادة الأعمال Startup Vein والتي تتميز بأنها ساحة لرواد الأعمال تسمح بمشاركة الخبرات والتحديات والنجاحات، وتتيح الفرصة للتواصل مع المشاركين بالمنتدى، كما أنها تركز هذا العام على دور الشركات الناشئة والصناعات الصغيرة والمتوسطة لمواجهة التداعيات الاقتصادية الناتجة عن أزمة وباء (كوفيد 19) والقدرة على تحويل هذا التحدي لفرص استثمارية ناجحة.

كما تشمل منصة لرواد الأعمال الشباب WYF Labs، والتي تم تأسيسها من خلال توصية بمنتدى شباب العالم 2018؛ بهدف جمع العقول الشابة ورجال الأعمال الشباب من جميع أنحاء العالم لتعزيز ريادة الأعمال.. وتقدم المنصة فرصًا لرواد الأعمال للتواصل مع الشباب والتعرف على المستثمرين والحاضنات، من خلال عدد من ورش العمل والحوارات والتوجيه، حيث ستوفر فرصة لرواد الأعمال الشباب لإطلاق العنان لإمكاناتهم.

وحول مسرح منتدى شباب العالم، فستنطلق النسخة الثالثة منه تحت شعار “الفنون والثقافة جزء من التنمية وحق من حقوق الإنسان” ويشارك في عروض هذا العام فنان أو أكثر من أبناء قرى المبادرة الرئاسية لتنمية الريف المصري (حياة كريمة).. ويعد مسرح المنتدى موطنًا للشباب الموهوبين حول العالم ليأتوا ويعرضوا مواهبهم، ويضم مجموعة متنوعة من العروض الموسيقية والمسرحيات والعروض الكوميدية الاحتياطية والمحادثات الملهمة وغير ذلك الكثير.

كما تتضمن الأجندة ساحة الابتكار والابداع freedom والتي تجمع الناس والشعوب معا من خلال لغة واحدة مشتركة وهي التكنولوجيا، وتقدم عددا من التطبيقات والحلول للموضوعات التي يتم مناقشتها خلال المنتدى.. والنسخة الثالثة منها هذا العام تأتي لتكون مساحة تعليمية ترفيهية كبيرة، حيث تمكن المشاركون من اختبار تقنيات جديدة، والتفاعل مع الألعاب والفنون والأفكار المبتكرة وكذلك اكتشاف ثقافات جديدة.

كما سيكون هناك منصة Inspired والتي تؤكد أن كل شخص لديه قصة تستحق أن تروى، قصص الإنجاز والأمل والأحلام والبقاء وحتى الفشل، وبدأت لأول مرة خلال منتدى شباب العالم عام 2019 في استقبال رواة القصص البارزين على خشبة المسرح لفتح عقولهم واستيعاب قصصهم وإلهامها ومشاركتها.. وتقدم المنصة للمشاركين في نسختها الثانية عدد من قصص النجاح والتحدي لنماذج مختارة من الشباب الملهم والمؤثر في مختلف المجالات.

وتنظم إدارة المنتدى نموذج محاكاة مجلس حقوق الإنسان الدولي التابع لمنظمة الأمم المتحدة MUNHRC، حيث طالب 5 آلاف شاب وشابة المشاركة في النموذج أثناء فترة التسجيل للمنتدى، وتم اختيار عدد منهم يمثل الشباب من مصر ومختلف دول العالم.

ويعقد نموذج المحاكاة من خلال جلسة خاصة تحت عنوان “تداعيات جائحة كوفيد-19 على إعمال الحق في الصحة”؛ لخلق حالة من الحوار البناء، وطرح أفكار ملهمة وتوصيات واقعية تسهم في خروج العالم من الجائحة بأمان وسلام، مع احترام ومراعاة كافة حقوق الإنسان المكفولة بموجب مواثيق حقوق الإنسان المحلية والدولية.

ويأتي اهتمام المنتدى بتنظيم نموذج محاكاة مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة، في ظل اعتماد منظمة الأمم المتحدة لمنتدى شباب العالم منصة دولية للحوار في فبراير 2021، وإطلاق تقرير الأمم المتحدة للتنمية البشرية في مصر للعام الحالي 2021، والذي عكس ما تقوم به الدولة المصرية من جهود تنموية شاملة على كافة الأصعدة التي تتعلق بعملية التنمية البشرية في مصر، بالإضافة إلى إطلاق الاستراتيجية الوطنية المصرية لحقوق الإنسان في سبتمبر 2021.

تطبيق المنتدى

وأطلقت إدارة المنتدى نسخة جديدة ومطورة من التطبيق الخاص بالمنتدى بعنوان World Youth Forum على Apple Store وGoogle Play؛ ليكون بمثابة حلقة وصل بين جميع المشاركين والمهتمين بالمنتدى من كل أنحاء العالم.

ويقدم التطبيق كل الأخبار الحصرية عن فعاليات المنتدى، كما يتيح الأجندة الخاصة بالمنتدى لهذا العام، وتفاصيل الفعاليات والمتحدثين، بجانب خاصية تفاعل المستخدمين مع المنتدى من جميع أنحاء العالم من خلال استقبال الأسئلة الخاصة بهم، كما يرسل التطبيق بعض الإشعارات بمواعيد عقد الجلسات وتنبيهات قبل بدء الدورات والورش.

كما تتيح النسخة المطورة من التطبيق للمشاركين في المنتدى إنشاء جدول زمني يساعد في متابعة فعاليات الحدث وتقديم خطة لتنظيم جدول المشاركة في كل يوم من أيام المنتدى، ويسمح أيضا بالمشاركة بالتعليقات وطرح الأسئلة أثناء حضور الجلسات.. وسيكون هناك بث مباشر “لايف” للفعاليات على صفحة المنتدى على مواقع التواصل الاجتماعي “الفيس بوك” أو “الانستجرام” لكي يستطيع شباب العالم متابعة ما يحدث بالمنتدى وفي جلساته وورش عمله.

منصة المنتدى الافتراضية

أطلقت إدارة منتدى شباب العالم منصتها التفاعلية للمشاركة عن بعد؛ بهدف إتاحة الفرصة لجميع المهتمين بمتابعة جميع فعاليات وأنشطة المنتدى، بالإضافة للمشاركة في ورش العمل الخاصة بالمنتدى؛ لخلق مناخ تفاعلي بين جميع المشاركين، كما تتضمن المنصة معلومات عن المنتدى وأجندة الأحداث والمتحدثين، فضلا عن إمكانية المشاركة افتراضيا في المنتدى من خلال قائمة “شارك المنتدى online” عبر التسجيل بالإيميل فقط.

وتستخدم هذه التقنية لأول مرة، حيث تتيح المنصة للمستخدمين إمكانية جمع النقاط مع كل استخدام للموقع من خلال نظام النقاط التفاعلية، حيث يتم منح نقاط عن كل مشاركة في فعاليات المنتدى، ويمكن الاستفادة من مجموع النقاط في التقاط صورة تذكارية خاصة باستخدام تقنية “photo booth“، ويمكن زيارة الموقع الجديد والقيام بتجربة ثرية من خلال الرابط التالي  https://virtual.wyfegypt.com

إشادات دولية بالمنتدى

نال المنتدى العديد من الإشادات الدولية بالإسهامات التي قدمها بمجلس حقوق الإنسان بالأمم المتحدة بالدورة الحادية والأربعين، بالإضافة لاعتماد المنتدى بنسخه الثلاث كمنصة دولية للحوار بين شباب العالم بالأمم المتحدة والاتحاد من أجل المتوسط، وكذلك اعتماده كمنصة دولية للحوار وتمكين الشباب في المجلس الاقتصادي والاجتماعي للأمم المتحدة في الدورة التاسعة والخمسين.

يشار إلى أن إدارة المنتدى فتحت في 15 نوفمبر الماضي باب التسجيل للمشاركة بالمنتدى لكل الشباب من جميع الجنسيات الذي تتراوح أعمارهم بيم 18 و30 عاما، بجانب تشجيع الشباب المؤثرين في مجتمعاتهم المحلية ومجالات تخصصهم على التسجيل كمتحدثين من خلال الموقع الرسمي للمنتدى https://register.wyfegypt.com.

واستمر باب التسجيل مفتوحا لمدة شهر ولكن نظرا للإقبال الشديد على المنتدى، فقد تم مد فترة التسجيل لإعطاء فرصة المشاركة لمزيد من شباب العالم، حيث سجل أكثر من 500 ألف شاب وشابة من 196 دولة من مختلف القارات على موقع الرسمي للمنتدى بالترتيب الآتي أفريقيا، أوروبا، آسيا، أمريكا الشمالية، أمريكا الجنوبية.

يذكر أن منتدى شباب العالم هو حدث سنوي عالمي يقام بمدينة شرم الشيخ في جنوب سيناء تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي، وقد انطلق عبر ثلاث نسخ بالأعوام الماضية 2017 و2018 و2019، حيث تم استضافة أكثر من 15 ألف شاب وشابة من 160 دولة على مدار هذه الدورات الثلاث.

ويهدف المنتدى إلى جمع شباب العالم من أجل تعزيز الحوار ومناقشة قضايا التنمية، وإرسال رسالة سلام وازدهار من مصر إلى العالم، وقد اعتمدت لجنة التنمية الاجتماعية التابعة للأمم المتحدة، النسخ الثلاث السابقة من منتدى شباب العالم في مصر، كمنصة دولية لمناقشة قضايا الشباب.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!