شئون مصرية ومحليات

موسم سياحى مبشر بالأقصر.. إقبال سياحى مميز على معبد حتشبسوت بالبر الغربى

في يوم 27 أكتوبر، 2021 | بتوقيت 10:33 صباحًا


جمال علم الدين

تشهد محافظة الأقصر خلال تلك الأيام إقبالا سياحيا مميزا من حول العالم قبل الاحتفالية العالمية لافتتاح مشروع إحياء طريق الكباش الفرعونى مطلع الشهر المقبل، حيث تتوافد الأفواج السياحية بصورة كبيرة فى شرق وغرب الأقصر، وتوافدت الأفواج السياحية بكثافة كبيرة فى معبد الملكة حتشبسوت العظيم بالبر الغربي.

ويقول الدكتور فتحى ياسين مدير آثار مصر العليا، إنه لا يزور سائح أجنبي محافظة الأقصر إلا ويجذب قلبه زيارة معبد الملكة حتشبسوت العظيم، موضحاً أنه شيدت الملكة الجميلة حتشبسوت التى تعتبر أول ملكة فرعونية حكمت مصر تحفة معمارية فى البر الغربى بمحافظة الأقصر وهو معبدها بالدير البحرى، الذى رصدت فيها تاريخ حكمها للبلاد الذى كان يمثل قمة الرخاء والازدهار فى الحضارة الفرعونية، فهى الابنة الكبرى لفرعون مصر الملك تحتمس الأول وهى أحد أشهر الملكات فى التاريخ، وخامس فراعنة الأسرة الثامنة عشر، وحكمت من 1503 ق.م. حتى 1482 ق.م.

ويضيف الدكتور فتحى ياسين، أن تلك الأيام تشهد إقبالا سياحيا مميزا فى مختلف المعالم الآثرية والمصرية القديمة فى شرق وغرب محافظة الأقصر، بجانب العمل من قبل رجال الآثار فى حفائر طريق الكباش الفرعونى قبل حفل افتتاحه المنتظر، وحفائر منطقة قصر أندراوس بمعبد الأقصر، بجانب الحفائر فى مناطق متنوعة بالبر الغربي وجميعها هدفها واحد وهو المزيد من الإكتشافات الآثرية لدعم الجذب السياحى لمصر مستقبلاً.

ويؤكد مدير آثار مصر العليا، أن معبد الدير البحرى التابع للملكة حتشبسوت، يعتبر معبدا جنائزيا بتصميم معمارى مميز للغاية، حيث يختلف عن جميع المعابد المصرية التى كانت تبنى على الضفة الشرقية من النيل فى طيبة – الأقصر قديماً – فهو يتكون المعبد من 3 طوابق متتابعة على شرفات مفتوحة مبنية بالكامل من الحجر الجيرى، ونصبت أمام أعمدة الطابق الثانى تماثيل من الحجر الجيرى للإله أوزوريس وللملكة حتشبسوت فى توزيع سحري، وكانت فى الأصل تلك التماثيل ملونة ولم يبق من الألوان الآن إلا القليل، ويوجد على جدران معبد الملكة حتشبسوت عشرات النقوش للبعثات بحرية أرسلتها الملكة حتشبسوت إلى بلاد بونت للتجارة وإحضار البخور من تلك البلاد، حيث كان الفراعنة يقدمون البخور إلى آلهتهم ليحظوا برضاهم، وقد قام العديد من فراعنة مصر بتسجيل ذلك فى لوحات على معابدهم تبينهم يقدمون القرابين والبخور إلى مختلف الآلهة.

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!