أخبار عاجلةسياحة وسفرشئون مصرية

هزاع: “الإجراءات الإحترازية” ..”تطعيم العاملين” .. و”آمان المقصد المصرى” ركائز أساسية لقرار عودة السياحة الروسية لمصر

في يوم 26 يوليو، 2021 | بتوقيت 2:00 مساءً

أوضح الدكتور حسام هزاع، عضو الاتحاد المصري للغرف السياحية، أن الساحة الروسية تمثل جزء كبير من السياحة في مصر.

وأشار أن عدد السائحين الروس عام 2010 وصل إلى 260 ألف سائح، ليرتفع عام 2014 لـ 3 مليون و100 ألف سائح، وهو ما يعادل حوالي 33% من إجمالي السياح في ذلك الوقت.

وقال “حسام هزاع” خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “رأي عام” المذاع على قناة “TeN” ، إنه وفقا لقرارت السفارة الروسية، سيتم استئناف حركة الطيران بين روسيا والغردقة ومدينة شرم الشيخ يوم 9 أغسطس.

وتابع  أن السياحة الروسية توقفت عام 2016 حتى عام 2017 بسبب حادثة الطائرة الروسية، مشددا على أن الدولة المصرية استطاعت اعادة السياحة الروسية عام 2019، وذلك من خلال تطبيق معايير الحماية العالمية.  

السياحة الروسية فى مصر

وأشار إلى أن حجم الإيرادات للسائحين الروسيين وصل عام 2019 لـ 12 مليار و600 مليون دولار، وهذا يعتبر أعلى دخل تصل إليه السياحة في ذلك التوقيت، مشددا على أهمية عودة السياحة الروسية لمصر مرة أخرى. وقال على أن الشركات المصرية تقدمت بطلب الحصول على رحلات “شارتر” روسية، ولكن حتى الآن لم تحصل الشركات على الموافقة.

وأشار إلى أن تطبيق الإجراءات الاحترازية من قبل الدولة وتطعيم العاملين ساهم بشكل كبير في عودة السياحة الخارجية بقوة، منوها إلى أن استئناف الطيران الروسي لمصر خطوة إيجابية.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق