شئون مصرية

غراب يزور عشماوى لمناقشة اقامة منطقة تجارية شاملة بالشرقية

في يوم 10 يونيو، 2021 | بتوقيت 12:54 صباحًا

كتب : محمد يعقوب 

في إطار  التعاون المشترك بين محافظة الشرقية وجهاز تنمية التجارة الداخلية وكذا تفعيل التنسيقات التي تتم بين الجهات الحكومية…

إجتمع اليوم الأستاذ الدكتور/ ممدوح غراب ، محافظ الشرقية مع الدكتور/ إبراهيم عشماوي – مساعد أول وزير التموين و رئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية  بمقر جهاز تنمية التجارة الداخلية بالقاهرة  ، وذلك بشأن مناقشة المشروعات التجارية المُقامة بالمحافظة بالتعاون مع جهاز تنمية التجارة الداخلية والمطورين التجاريين.

تناولت الزيارة آخر المستجدات الخاصة  بمشروع إنشاء  المنطقة التجارية بالعصلوجى والمُنفذ من خلال شركة العروبة مصر للتطوير العمرانى باستثمارات مقدرة بنحو 1.2 مليار جنيه وتوفر حوالى 12 ألف فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة , كما تم التطرق  لمشروع  إقامة منطقة تجارية  ولوجستية بجوار الشركة المصرية للتنمية السياحية ” المصرية بلازا ” بمدينة الزقازيق من أراضى أملاك الدولة ، والذي تم التعاقد عليه ووضع حجر الأساس له  فى عام 2019  والمُقام على مساحة حوالي  10 آلاف متر مربع تقريباً والمُنفذ من خلال إحدي الشركات المطورة  S.M.Hباستثمارات  ترتقي لمليارجنيه ويوفر حوالى 8000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة.

 وخلال اللقاء أكد  الأستاذ الدكتور/ ممدوح غراب – محافظ الشرقية أن من أهداف إقامة المناطق التجارية توفير فرص عمل جادة وحقيقية  لأبناء المحافظة ليعود بالأثر الإيجابي على التنمية الإقتصادية ، مشيرًا إلى أن محافظة الشرقية قطعت شوطاً كبيراً مع الجهاز والشركة المنفذة  لتجهيز الموقع وتهيئة الأجواء المناسبة أمام الشركة لتنفيذ الأعمال طبقاً للجدول الزمني المحدد وتحقيق الحلم لإقامة منطقة تجارية لوجستية  وسكنية متكاملة تمثل نقله نوعية وحضارية لأهالي المدينة.

وأوضح المحافظ أن الجهاز التنفيذي بالمحافظة قام بإنهاء كافة الإجراءات واستخراج التراخيص اللازمة  وتذليل العقبات لإقامة مثل هذه المشروعات العملاقة لتشجيع الإستثمار وتوفير فرص عمل حقيقية للشباب الجاد وخلق منافسة حقيقية وتحسين حركة ومستوى التجارة داخل المحافظة.

ومن جانبه أوضح الدكتور / ابراهيم عشماوي  – مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية – ورئيس جهاز تنمية التجارة الداخلية أن الهدف من إقامة مثل هذه المناطق التجارية بعدد من المحافظات لوصول السلعة للمستهلك بالسعر المناسب وتحقيق الجودة العالية ودفع عجلة الإقتصاد القومي بما يخلق مجمعات تجارية ضخمة تضم كافة المجالات والأنشطة التجارية للحد من مخاطر التقلبات السعرية والعمل على ثباتها نتيجة تنمية وزيادة أساليب وطرق المنافسة المشروعة من خلال تجميع أكبر قدر ممكن من السلع والمنتجات تحت سقف واحد والتي تعد أحد أهم أهداف التجارة الداخلية.

كما تطرق الجانبان خلال الإجتماع مناقشة إقامة منطقة تجارية متكاملة بمحافظة الشرقية  تنفيذاً لأهداف جهاز تنمية التجارة الداخلية وسعيه الحثيث لإنتشار مثل هذه المشروعات الخدمية والتجارية واللوجستية في جميع محافظات الجمهورية لدفع عجلة التنمية والاستثمار في كافة القطاعات.

هذا وقم تم إستعراض مستقبل تطوير التجارة الداخلية بالمحافظة فى المرحلة القادمة وسُبل تطوير وتعزيز التعاون بين المحافظة والجهاز .

وعلي صعيد آخر إتفق الجانبان على إختيار مكان بمحافظة الشرقية  لإعداده وتجهيزه لإنشاء مكتب متميز شامل كافة خدمات وزارة التموين والتجارة الداخلية على غرار ما تم إفتتاحه في محافظة بورسعيد.

مقالات ذات صلة

إغلاق