أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفرشئون مصرية

الدكتور مصطفى مدبولى رئيس الوزراء : مستمرون في مساندة القطاع السياحي حتى تنتهي أزمة كورونا

في يوم 22 أبريل، 2021 | بتوقيت 8:19 مساءً

أكد مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أن الحكومة سوف تستمر في اتخاذ كل ما يمكنها من إجراءات لمساندة القطاع السياحي، حتى تنجلى أزمة كورونا، وتعود الحركة السياحية العالمية إلى سابق عهدها.

جاء ذلك خلال اجتماع عقده مصطفى مدبولي، اليوم الخميس، مع عدد من المستثمرين في قطاع السياحة بحضور خالد العناني وزير السياحة والآثار، وسراج الدين سعد، رئيس هيئة التنمية السياحية، وأحمد الوصيف، رئيس الاتحاد المصرى للغرف السياحية، وفقاً لبيان صحفي.

وأجرى رئيس الوزراء اتصالاً هاتفياً بهالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، موجهاً باتخاذ ما يلزم من إجراءات لتسريع عملية تطعيم العاملين في القطاع السياحي.

وأشاد المستثمرون، بالإجراءات التي اتخذتها الحكومة على مدار الفترة الماضية، لدعم القطاع السياحي في مواجهة الظروف الاستثنائية التى فرضتها جائحة كورونا، مؤكدين أن الظروف التي تمر بها السياحة في العالم صعبة، لكن الحكومة المصرية كانت على قدر المسئولية، وأسهمت إجراءاتها في مساندة القطاع السياحي والتخفيف من آثار الأزمة.

بدوره، عرض خالد العناني أبرز مؤشرات حركة السياحة خلال الفترة من يوليو 2020 حتى إبريل 2021، مشيراً إلى التزايد في أعداد السائحين الوافدين إلى مطارات شرم الشيخ، والغردقة، ومرسى علم، وبرج العرب، والأقصر وأسوان، بالإضافة إلى عدد السائحين الوافدين إلى المحافظات السياحية.

وتناول الوزير بالشرح عدداً من الجهود المبذولة لتنشيط السياحة في مصر على الرغم من تأثيرات جائحة كورونا، والتي تضمنت بدء تطعيم العاملين في قطاع السياحة في جنوب سيناء والبحر الأحمر، مع استحداث شهادة من الوزارة للفنادق التي أنهت تطعيم العاملين بها.

من ناحيتهم، عرض المستثمرون موقف استثماراتهم السياحية في الفترة الحالية، والتحديات التي تواجههم، ورؤيتهم لما سوف تتجه إليه الأوضاع في الفترة القادمة مع بدء التحسن التدريجي في مؤشرات الحركة السياحية.

مقالات ذات صلة

إغلاق