شئون مصرية

محافظ الفيوم يتابع جاهزية القطاعات للتعامل مع موجة الطقس السيئ

في يوم 15 فبراير، 2021 | بتوقيت 11:58 صباحًا


جمال علم الدين
عقد الدكتور أحمد الأنصاري محافظ الفيوم، اجتماعًا لمتابعة جاهزية قطاعات المحافظة المختلفة للتعامل مع موجة الطقس السيئ التى حذرت منها هيئة الأرصاد الجوية خلال الأيام القادمة، وذلك بحضور الدكتور محمد عماد نائب المحافظ، والمهندس أيمن عزت السكرتير العام المساعد للمحافظة، والمستشار العسكري، ووكلاء الوزارة ورؤساء القطاعات، ورؤساء مجالس المدن، ومدير إدارة الأزمات، وعدد من مديري الإدارات ذات الصلة.

قال الدكتور محمد التوني المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم، إنه تم خلال الاجتماع عرض خطة كل قطاع من قطاعات المحافظة، وكذلك التدابير التي سيتم اتخاذها لمواجهة الأمطار وظروف الطقس السيئ.

وجه محافظ الفيوم، برفع درجة الاستعداد الى الدرجة القصوى بجميع مديريات الخدمة والهيئات والوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء والقرى خلال الأيام المقبلة، مطالبًا بضرورة استمرار المتابعة الميدانية لجاهزية بالوعات الصرف الصحى والمعدات الخاصة بشفط المياه والأطقم العاملة عليها، وكذلك القيام بأعمال مراجعة الإنارة وأعمدة الكهرباء على الطرق الرئيسية والفرعية.

كما وجه المحافظ، بانعقاد غرفة العمليات المركزية علي مدار الساعة، لمتابعة تطورات الأحوال الجوية، بالتنسيق مع غرف العمليات بكل القطاعات ومجالس المدن، لسرعة التعامل مع أى أحداث طارئة، مؤكدًا التنسيق المستمر والتعاون بين القطاعات الخدمية والحيوية بالمحافظة، مثل شركة مياه الشرب والصرف الصحى، والكهرباء، وإدارات المرور ومديريات الأمن والحماية المدنية.

وأضاف المتحدث الرسمي لمحافظة الفيوم أن المحافظ راجع مع رئيس قطاع الكهرباء خطة مواجهة موجة سوء الأحوال الجوية، موجهًا بإعداد بيان بأسماء وأرقام تليفونات قادة فرق الطوارئ المتواجدة ميدانيًا للتدخل السريع وقت الأزمات والمكونة من 16 فريقا للطوارئ، فضلًا عن تجهيز بيان بالأماكن التي عانت من تساقط أعمدة أثناء الموجة السابقة مثل طريق أبشواى السياحى، والطريق الدائرى، وطريق الساحل الجنوبى، حتى يتم صيانتها لتفادي تعرضها للسقوط مرة أخري، وكذلك حصر كل المولدات المتحركة وكيفية وآليات تحركها، وأماكن توزيعها، لاحتواء أي أزمة طارئة.

كما راجع محافظ الفيوم، مع وكيل وزارة الري، خطة المديرية، حيث أشار ممثل المديرية إلى خفض مناسيب الابحر والترع خلال اليومين الماضيين، لافتًا الى أعمال تطهير الترع ومخرات السيول خلال الفترة الماضية، كما تابع المحافظ مع رئيس شركة مياة الشرب توافر سيارات كسح المياة وتمركزها، موجهًا بالتنسيق مع رؤساء المراكز في هذا الشأن.

وتابع المحافظ مع وكيل وزارة التضامن الاجتماعي جاهزية أماكن الإيواء كسكن بديل، وكذا مراجعة مخزون المساعدات الغذائية والاحتياجات خلال الفترة القادمة، حيث أشارت وكيل وزارة التضامن الاجتماعي إلى جاهزية أماكن الإيواء بأحد العمارات السكنية بشدموه.

كما راجع محافظ الفيوم، خطة الإسعاف التى تضمنت الدفع بـ 69 سيارة إسعاف مجهزة، وأماكن تمركزها وتوزيعها الجغرافي لتشمل جميع أنحاء المحافظة بهدف التعامل الفوري مع الأزمات، حال حدوث أى طارئ.

وشدد المحافظ على تواجد القيادات المحلية من رؤساء المراكز والمدن والأحياء والوحدات المحلية بالشارع على مدار الساعة، لمتابعة الحالة العامة للشوارع والطرق، فضلًا عن مراجعة جاهزية كل المعدات واللوادر وسيارات الشفط فى جميع الأماكن التى تتعرض لتراكمات مياه، لسرعة سحبها والحد من الآثار الناجمة عن الأمطار وعدم تعطيل الحركة المرورية، لًافتا إلى ضرورة إعداد قاعدة بيانات بأسماء وأرقام تليفونات سائقي هذه المعدات، والتنسيق المتبادل بين مختلف المراكز والقطاعات في التعامل مع الأزمات، ودراسة مواقع تمركز الوحدات والمعدات بالتنسيق مع الأجهزة المعنية، مع تشكيل فرق عمل على اتصال دائم مع غرفة عمليات المحافظة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق