أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفر

“حمدى زكى “المستشار السياحى المصرى الأسبق بمدريد : يتساءل ألم يحن الوقت للنظر والإهتمام بالسوق الأسبانى لصالح السياحة المصرية ؟!!

في يوم 2 فبراير، 2021 | بتوقيت 4:08 صباحًا

ربما لايختلف اثنان علي حُسن توظيف االدكتور خالد العنانى ، وزير السياحة والأثار ،  للمكتشفات الاثرية في صالح السياحة كما انه نجح في احداث ضجة اعلامية كبري حول المتحف المصري الكبير لذا ومن هذا المنطلق يؤمل من سيادته الاهتمام بالسوق الاسبانى المهمل تماما من وزارة السياحة والاثار ولست في حاجة للتأكيد علي اهمية السائح الاسبانى الذى لايرض بديلا عن سياحة الآثار.

في ظل غياب دور الوزارة في اسبانيا،  هناك جهود فردية دون اي دعم ومنظموا الرخلات يستغيثون دون لا دعم ولا حتى مجرد الرد. تجاهل تام فضلا عن اغلاق المكتب الاعلامى المصري بمدريد ،واعقبه اغلاق المكتب السياحى .

الدكتور خالد العنانى ، وزير السياحة والآثار

المهم نجحت الجهود رغم الوباء الحالي ،وقرر منظمو الرحلات الاسبان معاودة تنظيم الشارتر الي الاقصر  المتعطشة للسياحة الثقافية.

وقال لي منظمو الرحلات الاسبان انهم خاطبوا الوزارة والهيئة ولم يتلقوا حتى مجرد الرد اللهم الا اذا ردود مبهمة ووعود لم تنفذ بشأن تحفيز الشارتر .

السياحة الأسبانية فى مصر

وجاءت عبارة احدهم انه بعد تنظيم مئات الرحلات علي مدى اعوام وعشرات الالوف من السائحين الاسبان لم يقبض دولارا واحدا من تحفيز الشارتر

والان وبعد تعيين الزملاء الاساتذة احمد نبيل عبد العزيز وهيلين الطنطاوى هل من بداية لمعاودة التواصل

أحمد يوسف وممثلى الشركات العالمية

لعلكم تتفقون معي ان الوقت ملائم لتشجيع منظمى رحلات الشارتر للاخذ بيد هذا السوق الواعد الذى لايري رئيس الهيئة الا في بورصة مدريد ليعطى بعض الوعود ليعود في العام الذى يليه ليكرر نفس الوعود دون تنفيذ خرف واحد منها!!

مدريد اما عن الكيفية فانها تبدأ باجتماع لسيادته مع نخبة من اصحاب الشركات المتعاملة مع سوق اسبانيا وامريكا اللاتينية ولاشك في انه سوف يفعل.

حمدى  محمود زكى

المستشار السياحى المصرى

الأسبق بالعاصمة الأسبانية بمدريد

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق