شئون مصرية ومحليات

لدعم ذوي الهمم.. توزيع أجهزة تعويضية وسماعات طبية على قرى ومراكز أسيوط

في يوم 25 يونيو، 2024 | بتوقيت 12:52 مساءً

دمال علم الدين

أعلنت مديرية التضامن الاجتماعى بأسيوط، بالتعاون مع جمعية الأورمان، تسليم عدد (398) جهاز تعويضي وسماعة طبية على مستوى قرى ومراكز محافظة أسيوط، وذلك في إطار تقديم خدمات في المجال الطبي، لمساعدة أصحاب الهمم غير القادرين ورفع المعاناة عنهم.

جاء ذلك في إطار الدعم المتواصل الذي تقدمه الدولة المصرية إلى ذوي الهمم من أجل توفير فرص تضمن لهم الرعاية الصحية والعمل وتأمين الدخل الكافي لهم والمشاركة في المجتمع بشكل لائق وإنساني .

وأوضح مجدى نجيب، وكيل وزارة التضامن الاجتماعى بأسيوط، أنه تم تحديد هذه الحالات المستحقة والأولى بالرعاية وفق أبحاث ميدانية بالتعاون مع جمعية الأورمان، مؤكدًا على توفير الدعم الكامل للجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني للارتقاء والنهوض بالأسر الأكثر احتياجا من أبناء المحافظة،

وأوضح، أن القيادة السياسية تعمل على تحقيق حقوق الأشخاص ذوى الإعاقة، مؤكدا أننا نشهد في العصر الحالى طفرة حقوقية غير مسبوقة في حقوق الإنسان، كما أصبح ذوى الإعاقة شركاء أساسيون في المجتمع ويستطيعون العيش باستقلالية، مشيراً إلى أن رئيس الجمهورية وجه بدمج ذوى الإعاقة في المجتمع وحصولهم على حقهم في التعليم والصحة.

وفى إطار متصل قال اللواء ممدوح شعبان، مدير عام الأورمان، أن تسليم الأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية بمثابة مشروع تنموى للإرتقاء بقدرات الفرد المعاق من كل نواحى الحياه حتى يصبح شخصاً سوياً مثل الأخرين في مجال عمله وعلاقاته الإجتماعية ورفع الروح المعنوية وتحمل المسؤلية دون أن يكون عبئًا على الأخرين.

وأشار شعبان، أن الدعم الكبير الذي تقدمه الأورمان يأتى في إطار جهود الجمعية لدعم منظومة العمل الأهلى والمجتمعى في أسيوط وفى المناطق الأكثر احتياجاً وخاصة العزب والنجوع وضمن مساهمات الجمعية الفاعلة في الإرتقاء بمستوى الخدمات التي تقدمها على مستوى المحافظة.

والجدير بالذكر أن جمعية الأورمان بالتعاون مع مديريات التضامن الاجتماعى بمحافظات الجمهورية المختلفة قدمت في جانب تسليم الأجهزة التعويضية والأطراف الصناعية على مدار الأعوام السابقة عدد 15،700جهازتعويضي و6000 سماعه طبية .

مقالات ذات صلة