آثار ومصرياتالمنطقة الحرةسياحة وسفرشئون مصرية ومحليات

العنانى : نبحث تنظيم إحتفالات بمناسبة مرور 200 عام على فك رموز الكتابة المصرية القديمة بالتعاون مع متحف اللوفر

في يوم 6 نوفمبر، 2021 | بتوقيت 5:22 مساءً

استقبل اليوم، الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، فانسون روندو Vincent Rondot مدير قسم المصريات بمتحف اللوفر، وذلك مقر المتحف القومي للحضارة المصرية بالفسطاط لمناقشة عدد من الموضوعات الخاصة بالأعمال الأثرية والعلمية المشتركة، بحضور  مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف.

وخلال اللقاء تم استعراض آخر تطورات الأعمال التي يساهم بها متحف اللوفر ضمن مشروع الاتحاد الأوروبي لتطوير متحف التحرير؛ والذي يضم خمسة متاحف أوروبية هي المتحف البريطاني بانجلترا، والمتحف المصري بتورين بايطاليا، ومتحف برلين بالمانيا، ومتحف لايدن بهولندا، ومتحف اللوفر بفرنسا.

وتناول اللقاء قيام البعثة المصرية الفرنسية المشتركة باستئناف الأعمال بمشروع ترميم السيرابيوم الجديد بمنطقة آثار سقارة، والتي توقفت عام1986 م، ثم استأنفت مرة أخرى في مارس عام2020م ولكنها توقفت بسبب تداعيات جائحة فيروس كورونا.

كما تطرق اللقاء إلى مناقشة تنظيم عدد من الفعاليات خلال عام 2022، للاحتفال بمرور 200 عام على فك رموز الكتابة المصرية القديمة.

تجدر الإشارة إلى أن أعمال ترميم السيرابيوم الجديد تتضمن اعمال التوثيق للقطع الموجودة بالسيرابيوم الشرقي والنقوش الجدارية، وعمل دراسة طبوغرافية للموقع، والتنظيف أمام المدخل، وترميم وتنظيف وتقوية النقوش، وازالة الاملاح والتكلسات من عليها.

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!