أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفرشئون مصرية ومحليات

بعد تزايد إصابات السائحين الأسبان بـ “الإسهال “.. المستشار السياحى المصرى بمدريد الأسبق يطالب بتشديد المراقبة الصحية على مطاعم الفنادق الثابتة والعائمة

في يوم 6 نوفمبر، 2021 | بتوقيت 4:31 مساءً

دعا المستشار السياحى المصرى الأسبق  بالعاصمة الأسبانية مدريد  حمدى زكى ، عضو إتحاد الصحفيين والكتاب الأسبان ، من وزارتى السياحة والصحة بفرض المزيد من المراقبة والإجراءات الصحية  المشددة بداخل المطابخ وطاولات تناول الغذاء فى ظل تلقيه العديد من الشكاوى والإصابات المرضية بالإسهال لعدد من أعضاء  الوفود الأسبانية التى زارت مصر مؤخراً سواء فى الفنادق الثابتة أو العائمة .

حمدى محمود زكى ، المستشار السياحى المصرى بمدريد الأسبق

وقال زكى فى تصريحات خاصة لــ ” المحروسة نيوز ” أن الأفواج الأسبانية التى زارت مصر خلا الفترة من أوائل سبتمبر وحتى الأسبوع الماضى لاقت معاناة شديدة خلال  رحلاتهم منذ بداية دخولهم لأرض مصر فى مقدمتها الإنتظار لمدة ساعات كثيرة من أجل الخروج من صالات الوصول بمطار القاهرة لحين وجود سيارة شرطة ترافقهم خلال خروجهم من المطار حتى بوابات الخروج من المطار ، وأن الصحف الأسبانية قد تناولت هذه المشكلة بشكل عابر ، وأخشى التعمق بها ، مما ينذر بتحويل رغب الأسبان لزيارة مصر لمقصد أخر .

حمدى زكى والسياحة الأسبانية

وأضاف المستشار السياحى المصرى الأسبق  بالعاصمة الأسبانية مدريد  حمدى زكى، أن جهود كبيرة بُذلت من أجل إقناع الأسبان بإعادة إرسال أفواج منها إلى مصر ، وأن إرتفاع معدلات الإصابة بالإسهال للسائحين يهدد ويبدد هذه الجهود سواء التى يتم بذلها عن طريق الحكومة المصرية أو القطاع الخاص السياحى أوعبب الجهود الفردية للمصريين فى أسبانيا .

وأكد زكى ، أن يجب إعادة النظر فى الإشتراطات الصحية والبيئية ومعايير جودة صحة وسلامة الغذاء  التى تطبقها الفنادق السياحية المصرية والتأكيد على سلامة وأمن وآمان  وصحة الغذاء ، لكونه أحد المكونات الأساسية للسائح فى رحلته لأى مكان وليس مصر .

يذكر أن وزارة السياحة والأثار قد قررت إغلاق أحد الفنادق بالغردقة وإيقاف مديره لمدة 6 شهور بعد إصابة 47 سائحاً من جنسيات مختلفة بالتسمم نتيجة تناولهم لوجبة عشاء ، وقامت النيابة العامة بمباشرة تحقيقاً موسعاً حول حادث التسمم وأسبابه .

مقالات ذات صلة

error: Alert: Content is protected !!