أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسياحة وسفر

“ميرفت حطبة ” لـ ” المحروسة نيوز ” : موكب المومياوات الملكية فرصة للترويج السياحي وتنشيط السياحة المصرية .. والقيادة السياسية أصرت على إخراج الحدث بصورة تليق بعظمة الحضارة المصرية الفرعونية

أطالب بإعتبار 3 أبريل عيداً للآثار المصرية .. وإقامة إحتفالية عالمية فى نفس التوقيت كل عام لإستعادة ذكرى الحدث الأكبر على مستوى العالم

في يوم 4 أبريل، 2021 | بتوقيت 6:26 مساءً

أكدت المحاسبة ميرفت حطبة، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق ،أن حدث نقل المومياوات الملكية من المتحف المصري بميدان التحرير إلى المقر الجديد بمتحف الحضارة بالفسطاط فرصة كبيرة لإظهار وجه مصر الحضاري والتاريخي؛ فضلًا عن أنه يُعد فرصة للترويج السياحي وتنشيط السياحة المصرية؛ حتى تستعيد مصر مكانتها المرموقة على خريطة السياحة العالمية.

وقالت حطبة فى تصريحات خاصة لـ ” المحروسة نيوز “، تعليقاً على الإحتفالية التى إقيمت أمس بهذه المناسبة بحضور فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسى ، إن الدولة المصرية بذلت جهدًا جبارًا لإخراج هذا الحدث الكبير بصورة رائعة ومشرفة أمام العالم أجمع، موضحة أن هذا الحدث مُبهر وفريد من نوعه،وأن الدولة المصرية كانت حريصة كل الحرص على إخراج الحدث بصورة تليق بعظمة الحضارة المصرية الفرعونية.

وأضافت ، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق  ، أن مصر بذلت جهودًا مضنية مؤخرًا في إحداث تطوير حقيقي في القطاع السياحي سواء عبر تطوير القصور التاريخية والعمل على إعادة القاهرة الخديوية، وتطوير سور مجرى العيون، ورفع كفاءة إضاءة شارع المعز لدين الله الفاطمي بالجمالية، علاوة على الاكتشافات الأثرية الكبيرة خلال الفترة الماضية وافتتاح وتطوير العديد من المتاحف المصرية في مختلف المحافظات.

وأوضحت حطبة  أن تنظيم هذا الحدث في التوقيت الحالي يبعث بالكثير من الرسائل المهمة والقوية الإيجابية لجميع دول العالم، ولعل أبرزها أن مصر تنعم بالأمن والاستقرار، مؤكدة على وجود وسائل الإعلام الدولية والمحلية لنقل أحداث هذا الحدث، حيث إنها نقلت إحياء التراث المصري من خلال استخدام العجلات الحربية أثناء نقل المومياوات.

وأقترحت أن يكون يوم 3 إبريل عيد للآثار بحيث تقام إحتفالية عالمية  فى هذا  التوقيت من كل عام بحيث يستعيد معها هذه الذكرى السعيدة ، خاصة وأن إقامتها فى ظل ظروف صعبة  يشهدها العالم من تداعيات أزمة كورونا .

وأشارت ميرفت حطبة  إلى أن العالم أجمع كان ينتظر بشغف هذا الحدث المُبهر والقوي، وكان هناك العديد من القنوات الأجنبية الحاضرة لنقل مراسم حدث نقل المومياوات الملكية، مؤكدة أن هذا الحدث يبعث برسالة للعالم أجمع على أن مصر قادرة على تنظيم مثل هذه الأحداث العالمية، في ظل الظروف الصعبة التي يشهدها العالم من تداعيات أزمة كورونا.

ولفتت إلى ضرورة استغلال هذا الحدث الكبير في الترويج للسياحة المصرية، موضحة أن القيادة السياسية بذلت جهدًا كبيرًا في الاهتمام بالقطاع السياحي الآونة الأخيرة، مشيدة بتوجيهات الرئيس السيسي وإصراره الدائم على توفير كافة أشكال الدعم لكلا من القطاع السياحي والأثري.

ووجهت المحاسبة ميرفت حطبة، رئيس مجلس إدارة الشركة القابضة للسياحة والفنادق ،  كل التحية  للرئيس السيسي صاحب الفضل الأول في إطلاق العديد من المبادرات المهمة لتخفيف الآثار السلبية على قطاع السياحة.

مقالات ذات صلة

إغلاق