أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفر

إماكينا تطلق منصة زوروا قطر بالتعاون مع أدوبي لتعزيز مكانة قطر في قطاع السياحة

في يوم 24 مارس، 2021 | بتوقيت 6:31 مساءً

المبادرة الرقمية الجديدة تتماشى مع أهداف قطر لمضاعفة عدد السياح ثلاث مرات وعوائد السياحة مرتين بحلول عام 2030

منصة زوروا قطر أول من يستعمل حل أدوبي إكسبيرينس مانجر كخدمة سحابية

كشفت مجموعة إماكينا عن تعاونها مع شركة أدوبي لإطلاق المنصة المميزة “زوروا قطر” بهدف تعزيز جهود الدولة لتحقيق أهدافها في مضاعفة عوائد السياحة مرتين بحلول عام 2030، وذلك بالتزامن مع استعداد قطر لاستضافة كأس العالم لكرة القدم 2022. www.visitqatar.qa

وتسعى المنصة، التابعة للمجلس الوطني للسياحة في قطر، إلى تعزيز قطاع السياحة في الدولة من خلال إطلاق تجربة رقميّة جديدة، حيث سيأخذ الموقع الإلكتروني زواره في رحلة رقمية تعكس حفاوة الضيافة القطرية والنسيج الثقافي الغني فيها والتجارب والمغامرات التي يمكن الاستمتاع بها في قطر.

ومع استمرار التحضيرات لاستضافة بطولة كأس العالم لكرة القدم قطر 2022، يشكل الموقع الإلكتروني، الذي يمتاز باستجابته السريعة والموجه بالدرجة الأولى إلى مستخدمي الهواتف المحمولة، أداةً أساسيةً لتحقيق الأهداف الطموحة للدولة في مضاعفة عدد الزيارات ثلاث مرات وعوائد السياحة مرتين بحلول عام 2030. وتُعد منصة التسويق الرقمية والجديدة كلياً مبادة سبّاقةً على مستوى العالم في استعمال حل أدوبي إكسبيرينس مانجر كخدمة سحابية، مما يؤكد مستويات الريادة والابتكار الذي يلتزم بها المجلس الوطني للسياحة في قطر.

وتعليقاً على هذا الموضوع، قال مراد يولداس ارتغرل، نائب رئيس إماكينا في الشرق الأوسط وأفريقيا: “لا شك أن الطموح المشترك والطاقة الإيجابية التي أحاطت بهذا المشروع أمر ملهم للجميع، ولا سيما مع أهداف منصة زوروا قطر التي تسعى إلى تعزيز مكانة الدولة كمركز مميز للاستكشاف تتلاقى فيه الأصالة الثقافية والحياة العصرية. وتمحور اهتمامنا في هذا المشروع حول ضمان توفير أفضل التجارب الشاملة للسياح في قطر. والآن، وبعد تسليم منصة أدوبي الجديدة إلى المجلس الوطني للسياحة في قطر، أصبح بإمكان المجلس تحسين خصائصها وقدراتها بما يراه مناسباً على نحو مستقل بالكامل. ونتطلع إلى مواصلة هذا التعاون المميز، ودعم جهود المجلس الوطني للسياحة في مسيرة التحول الرقمي”.

ويتيح الموقع لزواره بدء رحلتهم إلى قطر عبر الإنترنت بفضل تصميمه الجذاب ومحتواه الغني، كما يتكامل تماماً مع المنظومة الرقمية الحالية لمنصة زوروا قطر، ويتضمن خرائط جوجل التفاعلية ومحتوى من موقع تريب أدفايزر لمساعدة السياح على التخطيط لزيارتهم.

ومن جهته، قال دارين لايت، رئيس حل أدوبي إكسبيرينس كلاود في منطقة الشرق الأوسط وأفريقيا: “تستفيد منصة زوروا قطر الجديدة من قدرات أدوبي إكسبيرينس مانجر في التطوير من جهة المستخدم والمخدم معاً. وعلى الرغم من تداعيات أزمة كوفيد-19 التي أجبرت جميع الخبراء على العمل عن بُعد، إلا أن ذلك لم يؤثر على فاعلية وسلاسة عملهم الجماعي. ونفخر جميعاً بهذه المنصة المتطورة والتفاعلية”.

ومن خلال هذه الأدوات الجديدة، يمكن للمجلس الوطني للسياحة في قطر الاستفادة من اتصالات رقمية موجهة وحديثة ومخصصة بشكلٍ أفضل. كما ستساعد المنصة في ترسيخ مكانة الدولة كوجهة سياحية رائدة على مستوى العالم بفضل قدرتها على تلبية احتياجات المستخدمين عبر تقديم محتوى قائم على البيانات.

ومن جهته، قال برتولد ترينكل، المدير التنفيذي للعمليات في المجلس الوطني للسياحة: “يساهم الموقع الإلكتروني الجديد الذي طوّرته كل من إماكينا وأدوبي في ترسيخ مكانة قطر بصفتها وجهةً سياحيةً رائدة عالمياً في مجال الأعمال والترفيه، خاصةً مع توفير الدولة لمجموعة غنية من التجارب الأصيلة والأنشطة العائلية المميزة. وتتمحور التجربة التي يوفرها الموقع حول العملاء وتعتمد على البيانات، ما يتيح للعملاء تجربة تواصل مخصصة طوال رحلتهم. وتُعد هذه المزايا جزءاً أساسياً من مسيرة التحول الرقمي التي ينتهجها المجلس الوطني للسياحة في قطر، ولا شك أنها ستساعدنا على تحقيق أهدافنا في القطاع”.

وتوفر قطر طيفاً واسعاً من التجارب الأصيلة والفريدة، إذ تحتضن العديد من المعارض الفنية العالمية والمتاحف المرموقة، ومواقع مدرجة ضمن لائحة اليونسكو للتراث العالمي، فضلاً عن تنوع مناظرها الطبيعية بين الصحراء والشواطئ والبحر، دون أن ننسى عاصمتها الحديثة الدوحة، التي صُنفت مؤخراً ثاني أكثر المدن أماناً على مستوى العالم في مؤشر نومبيو الخاص بترتيب دول العالم بحسب معدلات الجريمة 2021. ويضع المجلس الوطني للسياحة سلامة الزوار على رأس قائمة أولوياته، ويحرص على توفير أجواء مضيافة وأدوات رقمية للاستمتاع بتجربة سلسة تنال إعجابهم، بما يخدم تطلعات الشعب القطري نحو مستقبل مزدهر.

مقالات ذات صلة

إغلاق