أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسياحة وسفر

عزيز يطالب بإعداد دورات تدريبية مكثفة للعاملين بالفنادق على أعمال الدفاع المدنى والإخلاء السريع إستعداداً للأمم الأفريقية

في يوم 19 فبراير، 2019 | بتوقيت 8:24 مساءً

طالب الدكتور وائل عزيز ، أستاذ إدارة الفنادق بكلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة وخبير الأمن السياحى ، بسرعة قيام الأجهزة الأمنية  بإعداد دورات تدريبية مكثفة للعاملين بالفنادق الواقعة فى دائرة المحافظات التى تحتضن مجموعات دورة الأمم الأفريقية لكرة القدم ، خاصة بإدارت الأمن والخدمات المعاونة ، على كيفية التعامل مع أية عمليات تخريبية أو هجومية أوأعمال الدفاع المدنى ، والحرائق والإخلاء الفورى السريع وكذلك عمليات الإخلاء الطبى أو أية عمليات مشابهة ،مع نشر الوعى الامنى لدى جميع العاملين بالفنادق وذلك فى إطار فرض المزيد من الإجراءات الأمنية خلال فترة إقامة هذه البطولة .


قال عزيز ، خلال كلمته الإفتتاحية وإدارته للندوة التى أقامتها شعبة محررى السياحة بنقابة الصحفيين بالتعاون مع جمعية الحفاظ على السياحة الثقافية والتى عقدت بمقر النقابة تحت عنوان ” كيفية إستثمار بطولة الأمم الأفريقية سياحياً “، إنه يطالب الأجهزة الأمنية بإجراء تفتيش مستمر على كافة إستعدادات الفنادق والمنشآت السياحية ” سواء من الدفاع المدنى ، أو الأمن الصناعى ” والتأكد من توافر كافة أجهزة التأمين والحماية وسلامتها ،وإجراء الفحوصات والتجارب عند تشغيلها
أضاف عزيز ، أنه يجب الإستعداد الأمنى جيداً باسلوب علمى و مهنى لهذه الدورة خاصة فى جميع تحركات الوفود الرياضية و الحكام و المشجعين بالإضافة الى مناطق إقامة الفرق الرياضية و المزارات السياحية ووسائل المواصلات المختلفة و الملاعب الرياضية.
أشار وائل عزيز أن بطوله الأمم الافريقية لكرة القدم ، تمثل لمصر حدثاً كبيراً فى مجال السياحة الرياضية ، وإنه يجب الإستثمار الأمثل لهذا الحدث سياحياً بما يليق بعظمه مصر و رئاستها للإتحاد الافريقى مؤخرا ، وما يتبع ذلك من ترتيب البيت السياحى من الداخل باسلوب علمى و مهنى.
أكد الدكتور وائل عزيز ، إستاذ إدارة الفنادق بكلية السياحة والفنادق جامعة المنصورة ، على ضرورة إنشاء وحدات أو لجان لإدارة الازمات تكون متصلة بالوحدة المركزية بغرفة المنشات الفندقيه أووزارة السياحة و تدريب أعضائها على التعامل الفورى مع مختلف السيناريوهات المحتملة من سرقات وحرائق و تحرش جنسى و اختطاف رهائن و تهديد بتفجير قنابل و اخلاء فورى سريع .الخ
اما فيما يتعلق بتأمين الملاعب فقد عهد به الدكتور وائل عزيز، لوزارة الداخلية وهى كفيلة بذلك ، مشيراً إلى وجود مخاطر عديدة فتوجد عديدة الملاعب الرياضية من أحداث حرائق ، أوزيادة فى اعداد المشجعين عن سعة المدرجات ، والقيام باعمال شغب ،أوأعمال إرهابية أو التعدى على الحكام و اللاعبين، أوجرائم الاعتداء على النفس والمال ، وجرائم فساد وانهيارات خرسانيه.هذا بالاضافة الى شغب الجماهير ذو الصور المختلفة من إساءات وضوضاء وقذف بمختلف المواد وتخريب و إشاعة قلاقل وسد طرق .
أما فيما يتعلق بالإجراءات الوقائية لتامين الملاعب فبجب الفصل بين مشجعى طرف المباريات وتأمين الشخصيات الهامة ، بالإضافة إلى اللاعبين والإداريين والحكام وتأمين الملاعب من الداخل و الخارج من حيث دخول وإنصراف الجماهير.

مقالات ذات صلة

إغلاق