آثار ومصرياتأخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفرشئون مصرية

“حمدى محمود زكى ” المستشار السياحى المصرى الأسبق بمدريد يكتب لــ ” المحروسة نيوز ” عن : من ينقذ معبد دبود المصرى من الثلوج؟!

في يوم 9 يناير، 2021 | بتوقيت 11:28 مساءً

بينما كنت أتأمل واتابع الأحداث التى تعانيها مدريد وسكانها جراء تساقط الجليد بشكل غير مسبوق والذى اسفر عن ثلاثة وفيات وتشريد المئات واستنجد المسئولون بالجيش والشرطة وهرع الجميع لانقاذ المتضررين.

ومن الجميل انه لوحظ ايضا الاهتمام بانقاذ الكلاب ولكن لم يلتفت احد ولم يهتم مسئول ما  بـ “معبد دبود المصري” الذى غطته الثلوج ، ..فاذا باناملي تجري علي شاشة المحمول لأحرر هذا المقال مطالبا عمدة مدريد بحماية المعبد كما ذكرته بوعده لزاهى حواس ولي بحماية المعبد.

الدكتور زاهى حواس يحذر أسبانيا من الإهمال وعدم الإهتمام بمعبد دبود المصرى
الثلوج تغطى معبد دبود المصرى بأسبانيا
الثلوج تغطى معبد دبود المصرى بأسبانيا
الثلوج تغطى معبد دبود المصرى بأسبانيا

 وذكرته بفعاليات المؤتمر الصحفي الذى نظمته لزاهى حواس في هذا المعبد بمدريد في فبراير الماضى2020 حيث كنت قد وجهت الدعوة للصحفيين وللعمدة وكان قد حضر حشد كبير من الصحفيين الاسبان كما كان قد لبي دعوتى العمدة وارسل وفدا رفيع المستوى والذى سلمه زاهى حواس مطالبة رسمية بحماية المعبد كتبتها علي بردية ملخصها ان لم تلتزموا بحماية المعبد سيتحتم عليكم رده لمصر.

الأمر الذى كان بمثابة حديث المدينة واحتل غلاف جميع الصحف وحاز اهتمام البرامج الاذاعية والبرامج التلفزيونية، وعلق حواس انذاك بان المعبد قد اقيم بشكل رائع وفي موقع ممتاز غير انه لابد من الاصدقاء حماية المعبد الذى كان هدية من مصر عرفانا بموقف اسبانيا ومساهمتها في إنقاذ معابد النوبة في ستينيات القرن الماضى .

واضاف حواس انذاك انه اذا استمر المعبد يعانى الامطار سوف يتلاشى مع مرور السنين وارفقت بهذا المقال صورتين للمعبد وقد غطته الثلوج الأولي منذ نصف قرن والثانية بالامس.

وذكرت العمدة في مقالي المرفق اسفله انه رغم عشقهم للحضارة المصرية غير اننا لم نر سوى الوعود علي مدي نصف قرن واذ نعلم بمدى اهتمام حكومة مدريد بالمعبد المصري الذي يعد اقدم واهم أثر ومن اهم معالم اسبانيا

غير انه عقب وعده بحماية المعبد في فبراير الماضى ابان مؤتمر حواس بمدريد اذا بفيروس كورونا يهاجم مدريد كما هاجم العالم اجمع لذا يؤمل معاودة بحث أمر تغطية المعبد عقب الانتهاء من التطعيم ضد الكورونا الجاري حاليا .

كما اقترحت بالمقال ضرورة مساندة اليونسكو لحكومة مدريد في مشروع حماية المعبد خاصة ان العمدة والمسؤولين الاسبان يشهد لهم الاهتمام بالمعبد ويعرف عنهم ولعهم بالحضارة المصرية كما تجدهم دائما فخورين بمعبد دبود المصري، كما عقدوا العديد من المؤتمرات لبحث حماية المعبد. وجاء بالمقال ايضا ان هذا المعبد شأنه شأنى كلينا لم نعرف الجليد.

كما ذكرت مداعبة صديق اسبانى والذى قال لي تري هل جاءت الثلوج لتغلق عدة مدن اسبانية وبالتالي اغلق معرض توت عنخ امون بمدريد تري هل هي لعنة الفرعون الغاضب من عدم تغطية المعبد.

حمدى محمود زكى ، المستشار السياحى المصرى بمدريد الأسبق

كاتب المقال

حمدى محمود زكى

الباحث الآثرى

المستشار السياحى المصرى بالعاصمة الأسبانية مدريد الأسبق

 

للإطلاع  ومتابعة النص الأسبانى  والرسالة الأصلية للمقال  إضغط هنا 

https://skalmadrid.blogspot.com/2021/01/el-templo-de-debod-y-la-nevada-filomena.html

 

الوسوم

مقالات ذات صلة

إغلاق