أخبار عاجلةالمنطقة الحرةعالم الطيران

“طيران الإمارات” تقدم تغطية تأمينية شاملة للمسافرين تشمل 6 حالات

في يوم 23 نوفمبر، 2020 | بتوقيت 6:19 مساءً

أعلنت شركة طيران الإمارات عن مبادرة جديدة توفر تغطية تأمينية موسعة تشمل مختلف المخاطر المتعلقة بالسفر.

ومن شأن هذه المبادرة، الأولى من نوعها في صناعة التأمين على الطيران والسفر، بالترافق مع تغطية “كوفيد-19” الحالية، إضفاء مزيد من الثقة على السفر الدولي.

وأوضحت الشركة في بيان اليوم، أنها توفر هذه التغطية المقدمة عبر “إيه آي جي للسفر AIG Travel” من دون أي كلفة إضافية لعملائها، وهي مصممة لمنح جميع ركاب طيران الإمارات عرضاً فريداً للسفر براحة بال تامة مع عدم الخشية من أي مخاطر أو متاعب غير متوقعة.

طيران الإمارات تتصدر المشهد العالمي في السفر الآمن

ويسري تأمين السفر الجديد متعدد المخاطر وتغطية “كوفيد-19” تلقائياً على جميع تذاكر طيران الإمارات التي تُشترى اعتباراً من 1 ديسمبر 2020، ويغطي أيضاً المسافرين على رحلات “طيران الإمارات” التي تشغلها ناقلات أخرى بموجب اتفاقيات الرمز المشترك إذا كان رقم التذكرة يبدأ بـ176.

وأعرب سمو الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم، الرئيس الأعلى الرئيس التنفيذي لطيران الإمارات والمجموعة، عن سعادته البالغة بتحقيق ريادة جديدة من خلال توفير هذه التغطية التأمينية الشاملة على السفر بالإضافة إلى تغطية “كوفيد-19” الحالية.

وقال سموه: “أصبحت (طيران الإمارات) في يوليو أول ناقلة في العالم تقدم تغطية عالمية مجانية لفيروس “كوفيد-19″، ولقيت مبادرتنا منذ ذلك الحين استجابة مشجعة للغاية في أوساط عملائنا، وقد واصلنا النظر في كيفية تقديم عروض أفضل لعملائنا بدلاً من الاكتفاء بما حققناه”.

وأضاف سمو الشيخ أحمد بن سعيد: “نشهد الآن إقبالاً قوياً على السفر في جميع أنحاء العالم، خصوصاً في موسم عطلة الشتاء، حيث يبحث الناس عن بقاع دافئة ووجهات عائلية مثل دبي، وقد أردنا من خلال التغطية الجديدة لمختلف مخاطر السفر أن نمنح عملاءنا مزيداً من الثقة في تخطيط سفرهم هذا الشتاء وامتداداً إلى العام المقبل”.

وأوضحت “طيران الإمارات”، أن عملاءها سيتمتعون عند سفرهم إلى أي وجهة وفي أي درجة، بتغطية واسعة تشمل ما يلي:

– المصاريف الطبية الطارئة خارج بلدانهم والإخلاء الطبي في حالات الطوارئ، بقيمة تصل إلى 500 ألف دولار أميركي، شاملةً “كوفيد-19” (عند الإصابة أثناء السفر) وحالات الطوارئ الطبية الأخرى أثناء السفر.

– إلغاء الرحلة حتى 7500 دولار، للتكاليف غير القابلة للاسترداد إذا كان المسافر أو أحد أقاربه (كما هو محدد في الأحكام والشروط) غير قادر على السفر لتشخيصه بفيروس “كوفيد-19” قبل تاريخ المغادرة المقرر للرحلة، أو لأسباب محددة مماثلة لمنتجات تغطية السفر الشاملة الأخرى.

– إلغاء الرحلة أو عدم اكتمالها حتى 7500 دولار، إذا تم تمديد العام الدراسي بسبب “كوفيد-19” إلى ما بعد تاريخ المغادرة المحدد، وكان المسافر أو أحد أقاربه (كما هو محدد في الأحكام والشروط) مدرساً بدوام كامل أو موظفاً بدوام كامل أو طالباً في المرحلة الابتدائية أو الثانوية.

– عدم اكتمال الرحلة حتى 7500 دولار، لتكاليف الرحلة غير القابلة للاسترداد والتكاليف الإضافية للعودة إلى بلد الإقامة، إذا كان المسافر أو أحد أقاربه (كما هو محدد في الأحكام والشروط) يعاني من مرض خطير، مثل الإصابة بـ”كوفيد-19″ أثناء السفر في الخارج.

– عدم السماح بالسفر، بمبلغ يصل إلى 7500 دولار إذا لم يجتز المسافر اختبار “كوفيد-19” أو الفحص الطبي في المطار ومنع من الالتحاق برحلته.

– 150 دولاراً عن كل يوم للشخص الواحد، ولمدة تصل إلى 14 يوماً متتالياً، إذا كانت نتيجة اختبار “كوفيد-19” للمسافر خارج بلد إقامته إيجابية، وإذا وضع على غير توقع في حجر صحي إلزامي خارج بلد إقامته من قبل جهة حكومية.

مقالات ذات صلة

إغلاق