أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفرشئون مصرية

ميرفت حطبة فى تصريحات خاصة  لــ ” المحروسة نيوز ” : الشائعات المغرضة والأكاذيب ولى الحقائق لن تنال منا .. وقرارات ” رئيس شركة إيجوث” شرعية وقانونية..وعضو مجلس إدارة سابق يسعى لنشر الفتنة بين العاملين بالشركة  

تغييرات وتعديلات فى رئاسة جميع مجالس إدارات الشركات .. والفصل بين رئاسة المجلس والعضو المنتدب تنفيذاً لتعديلات أحكام  قانون  قطاع الأعمال العام 185 لسنة 2020  

في يوم 17 سبتمبر، 2020 | بتوقيت 9:00 صباحًا

نفت المحاسبة ميرفت حطبة ، رئيس الشركة القابضة للسياحة والفنادق والتجارة الداخلية ، الشائعات  التى أطلقها بعض العاملين بالشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق ” إيجوث ”  التابعة للشركة القابضة بعدم شرعية القرارات التى يصدرها رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتتدب للشركة المحاسب ” شريف بندارى ” تحت دواعى إنتهاء مدته القانونية .

قالت حطبة ، فى تصريحات خاصة لــ ” بوابة المحروسة نيوز ”  ، أن رئيس الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق ” إيجوث ” ، مستمر فى أداء عمله وواجباته على أكمل وجه  ، وفقاً لقرار مجلس إدارة الشركة القابصة للسياحة والفنادق ، دون أى نقصان من  صلاحياته ، وأن الشركة القابضة منحته تفويضاً للإستمرار فى إدارته للشركة لحين إجراء التعديلات التى نص عليها قانون قطاع الأعمال العام وتعديلاته الأخيرة  ، التى أقرت على ضرورة الفصل بين  رئاسة مجلس الإدارة والعضو المنتدب  ومنح  القانون مهلة لتوفيق الأوضاع بالشركات سواء القابضة أو التابعة لمدة  عام منذ صدور القانون قى 5 سبتمبر الجارى 2020

شريف بندارى، رئيس مجلس إدارة شركة إيجوث
شريف بندارى، رئيس مجلس إدارة شركة إيجوث

وأضافت رئيس الشركة القابضة للسياحة والفنادق والتجارة الداخلية ،أن القانون أقر تعدبلات فى شكل الإدارة سواء للشركات القابضة أو التابعة بحيث يكون هناك رئيس مجلس إدارة غير متفرغ ، ورئيس تنفيذى ” العضو المنتدب “وهو ما سيتم تغعيله فى جميع الشركات القابضة و الشركات التابعة الخاضعة للقابضة  ولإشراف وزارة قطاع الأعمال العام,

شعار القابضة وإيجوث

وكشفت حطبة ، عن الحرب التى يتعرض لها رئيس الشركة المصرية العامة للسياحة والفنادق ” إيجوث ”  المحاسب شريف بندارى ” ومحاولات إثارة المشاكل والفتن ضده ، موضحة أن التقارير التى تلقتها الشركة القابضة من قبل بعض الأجهزة الأمنية ، أكدت أن وراء هذه الشائعات أحد أعضاء مجلس الإدارة والذى تم إستبعاده من المجلس وفقاً لما أقره القانون فى الفقرة (ج) من المادة 21 القانون  203 لسنة 1991 الخاص بإحكام الأعمال العام والمعدل بعض مواده وفقاً للقانون رقم 185 لسنة 2020 ، والتى حددت أن يكون التمثيل النقابى يقابل وبوازى فى عدده بالمجلس ، مع المعينيين ، وأن يكون عضو المجلس الذى يتم إستيعاده الحاصل على الاقل فى الأصوات فى الإنتخابات النقابية الأخيرة ، وبحيث يتم إستمرار الأعضاء المنتخبين من قبل العاملين بمجلس الإدارة حتى إنتهاء مدة دورة المجلس مع التعديلات الجديدة، وإنه بعد إنتهاء مدة العضو المنتدب للشئون الفنية والهندسية  بمجلس الإدارة وتخارجه ، فكان يستوجب تنفيذ هذه الفقرة والقانون .

وتابعت أن التغيير الذى شهدته مصر للسياحة والتى كانت لها السبق فى تنفيذ تجربة الفصل بين رئاسة مجلس اللإدارة ، والعضو المنتدب ” الرئيس التنفيذى ” وتم تعيين رئيس لمجلس الإدارة ـ وعضو منتدب ” جديدين ” يمكن تكرارها فى بعض الشركات ، كما يمكن أيضاً  إختيار رئيس مجلس إدارة جديد للشركة مع الإبقاء على رئيس مجلس الإدارة والعضو المنتدب  بموقعه الجديد ” عضواً منتدباً ورئيساً تنفيذياً ” طالما كان قد حقق نجاحات وليس إخفاقات خلال مدة عمله .

ودعت  المحاسبة ميرفت حطبة ، رئيس الشركة القابضة للسياحة والفنادق والتجارة الداخلية ،العاملين بالشركات التابعة ولجانها النقابية بالعمل على مصالح الشركات العاملين بها ومساندة الإدارة فى عملها لتحقق الشركة المزيد من الإزدهار والتقدم والتفوق  ، خاصة وأن نشاطها مرتبط بصناعة السياحة والفندقة واللتان يعانيان من تدهور كبير فى إقتصادياتها بسبب الآثار السلبية والتداعيات التى تركتها جائحة كورونا ،وإنه يجب عدم إثاره المشاكل والفتن والتهديد بإثارة العاملين ، موضحة على أن الشركة القابضة والشركات التابعة  خاضعة لوزارة قطاع الأعمال العام ومراقبة وعلى تواصل مع كافة الأجهزة الأمنية ، وإنها غير مسئولة عما يلحق بأضرار تجاه من تسول له نفسه إثارة قلاقل ، وأن من لديه أية مستندات تدل على فساد كما يدعوا  فأمامهم الجهات الرقابية والفضائية  المعنية بها الأمر ، بدلاً من إثاره شائعات مغرضة تُعرض صاحبها للمسائلة القانونية .

مقالات ذات صلة

إغلاق