أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفر

العنانى يزور الأقصر للوقوف على حركة السياحة الثقافية بعد استئنافها

وزير السياحة والآثار يدعو الأقصريين لتطبيق الإجراءات الإحترارية والوقائية ضد فيروس كورونا والتمسك بفرصة إستعادة الحركة السياحية

في يوم 11 سبتمبر، 2020 | بتوقيت 2:11 مساءً

تفقد  الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار القطع الآثرية التي استقبلها متحف الأقصر من  منطقة آثار تونة الجبل والمتحف المصري بالتحرير لتنضم الي الكنوز المعروضة بمتحف الأقصر.

جاءت هذه الجولة أثناء الزيارة التى قام بها الوزير مساء أمس الى محافظة الأقصر فى ظل استئناف حركة السياحة الثقافية بمصر اعتبارا من أول سبتمبر الجاري.

وخلال الجولة، أكد الدكتور خالد العناني على أهمية التزام الجميع بتطبيق كافة الإجراءات الاحترازية وضوابط السلامة الصحية التي أصدرتها الوزارة ولا سيما مع استئناف حركة السياحة الثقافية، وذلك استكمالا لتجربة مصر الناجحة فى استئناف حركة السياحة الوافدة إليها مرة أخرى.

واشار الوزير إلى أن المدن الساحلية بمحافظات البحر الأحمر وجنوب سيناء ومطروح قد أثبتت نجاحها فى ظل الالتزام بتطبيق هذه الضوابط للحفاظ علي صحة المواطنين والسائحين والعاملين بالقطاع.

وقال الدكتور مصطفي وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار أن القطع التي استقبلها متحف الأقصر هي عبارة عن مجموعة من التوابيت الملونة والتي تم العثور عليها في خبيئة باب القسس، وتابوت من خبيئة كهنة مونتو والتي كانت معروضة بالمتحف المصري بالتحرير، هذا بالإضافة الى 1000 تمثال أوشابتي من نتاج حفائر منطقة الغريفة بتونة الجبل.

وقد تم عرض هذه التماثيل علي هيئة النشر المجنح.

وأوضح مؤمن عثمان رئيس قطاع المتاحف بالوزارة أن العرض الجديد في متحف الأقصر يأتي في إطار خطة قطاع المتاحف لإثراء العرض المتحفي وتجديد واعادة تطوير سيناريو العرض المتحفي بعدد من المتاحف في مختلف محافظات مصر، مشيرا الي أن القطع تضم أيضا تابوت مستطيل الشكل له غطاء بسقف مقبي وقاعدة منفصلة، وتابوتان من الأسرة 26، وآخر يرجع إلى العصر اليوناني الروماني له سقف جاملوني.

بالإضافة الى مجموعة من الأوانى الكانوبية والأغطية الخاصة بها ذات شكل أدمي مصنوعة من الحجر الجيري، وأوشابتي للمدعو بتاح مس على شكل مومياء، وقاعدة تمثال يزينها رؤوس مصنوعة من حجر الجرانيت.

وعقب هذه الجولة، توجه وزير السياحة والآثار الى متحف التحنيط للوقوف على الأنشطة التدريبية التى تقوم الوزارة بتنظيمها حاليا بالمحافظة ضمن برنامج “سفراء السياحة” لتأهيل جميع المتعاملين مع السائح فى المواقع الأثرية والمتاحف وتوعيتهم بأهمية السياحة للاقتصاد القومى.

والتقى الوزير بالمتدربين وتحدث معهم عن مدي استفادتهم من هذه البرامج التدريبية، حيث أشادوا بالدورات والمجهود المبذول من الوزارة للاهتمام بالعنصر البشرى بالقطاع ورفع كفاءته، معربين عن سعادتهم لحضور الوزير للقائهم.

مقالات ذات صلة

إغلاق