المنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

عائدات السياحة في اليونان تتراجع للشهر الرابع على التوالى

الحماية المدينة البونانية تقرر : عدم السماح لأكثر من 4 أشخاص بالجلوس على طاولة واحدة في المطاعم والكافيهات والأندية..وإغلاق أبواب الأماكن العامة الساعة 11 مساء

في يوم 20 أغسطس، 2020 | بتوقيت 6:14 مساءً

أظهرت بيانات البنك المركزي اليوناني  أن عائدات قطاع السياحة تراجعت بنسبة 97% لتصل إلى 64.3 مليون يورو (76.2مليون دولار) خلال شهر يونيو الماضي، وذلك مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.

ويشار إلى أن هذا رابع شهر يسجل انخفاضا في عائدات السياحة في اليونان.

وذكرت وكالة بلومبرج للأنباء أن عائدات قطاع السياحة مثلت 4.2% من صادرات الخدمات، مقارنة بـ 60% خلال نفس الشهر من العام الماضي، كما مثلت 1.6% من إجمالي صادرات الخدمات والبضائع.

وجاء في البيان أن سكان اليونان أنفقوا 36.4 مليون يورو ( 43.1مليون دولار) في الخارج خلال يونيو الماضي، بانخفاض بنسبة 81% مقارنة بنفس الشهر من العام الماضي.

ورغم بداية الموسم السياحي وفتح أغلب الدول لمطاراتها لاستقبال السياح، أعادت السلطات اليونانية، الاسبوع الماضي، فرض تدابير الحجر الصحي على جزيرة بوروس، التي تعد أشهر الوجهات السياحية في البلاد، وذلك على خلفية تفشي فيروس “كوفيد 19” بها.

وألزمت السلطات المحلية سكان الجزيرة بارتداء الكمامات في جميع الأماكن المغلقة والمفتوحة، وذلك بعد تسجيل 12 إصابة مؤكدة بالفيروس في الجزيرة التي تقع قبالة السواحل الغربية لشبه جزيرة بيلوبونيز.

وذكرت إدارة الحماية المدينة أنه بموجب تدابير الحجر الصحي، لن يسمح لأكثر من 4 أشخاص بالجلوس على طاولة واحدة في المطاعم والكافيهات والأندية، مشيرة إلى أنه سيتوجب على هذه الأماكن العامة أن تغلق أبوابها الساعة 11 مساء بالتوقيت المحلي.

أضافت الإدارة أنه سيتم منع التجمعات التي تضم أكثر من تسعة أشخاص.

وتشعر الحكومة اليونانية بالقلق بشأن السكان المحليين، وخاصة كبار السن الذين يعيشون في الجزر، التي لا تمتلك نظاما صحيا قويا.

ويتمثل مصدر القلق الآخر بالنسبة للحكومة اليونانية في إنقاذ الموسم السياحي المهم للغاية.

مقالات ذات صلة

إغلاق