المنطقة الحرة

“تجارية المنيا” تشكل غرفة عمليات لمنع الاحتكار ومراقبة الأسواق

في يوم 19 مارس، 2020 | بتوقيت 4:16 مساءً

جمال علم الدين
أعلنت اليوم، الغرفة التجارية فى المنيا، عن تشكيل غرفة عمليات تعمل على مدار الساعة، وذلك لمتابعة الأسواق وضبط الأسعار ومدى توافر السلع التموينية والتصدى لأى محاولات للاحتكار والغش التجارى.

ذكر بيان صادر عن الغرفة، إن غرفة العمليات الكائنة بداخل مقرها بمدينة المنيا تم تشكليها قبل يومين لرصد جميع الأسواق والمخابز والمحلات التجارية، داخل المحافظة خاصة فى ظل الظروف الاستثنائية التى تمر بها البلاد.

أضاف البيان أن عمليات الغرفة تتابع علي مدار الساعة الحملات المكثفة لضبط الأسواق، للتصدي بكل حزم لكافة محاولات التلاعب بالأسعار أو الاحتكار أو أى مظاهر لاستغلال المواطنين، ومنع أى محاولات للتجار لرفع الأسعار خاصة السلع الأساسية، والمتابعة المستمرة لتوفير السلع الغذائية الأساسية بكميات مناسبة.

وكان وفد من الغرفة ضم كل من: أحمد راضي مخلوف رئيس مجلس الإدارة، ونائبيه: وائل على قطب، وأحمد حسن أبو الليل، وأيمن الأفندي، ومصعب محسن مهني، أمين مساعد الصندوق بالغرفة، قد ألتقي مساء الإثنين الماضي باللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، لبحث سبل التنسيق مع الأجهزة التنفيذية بالمحافظة، لمتابعة الحالة العامة للأسواق خلال الفترة القادمة ومراقبة وضبط الأسعار، ضمن الإجراءات التي تتخذها المحافظة لطمأنه المواطنين بتوافر احتياجاتهم من السلع.

وبحث المحافظ مع وفد الغرفة التنسيق مع غرفة العمليات الرئيسية بالمحافظة لتلقى الشكاوى الخاصة بالمواطنين والمتعلقة بتوفير السلع، وأكد على ضرورة توافر السلع الأساسية للمواطنين بالأسعار المناسبة.

وكانت وزارة التموين قد نفت ما تردد من أنباء حول نقص الزيت التمويني لمقررات شهر مارس الجارى بالمجمعات الاستهلاكية، مُؤكدةً أنه لا يوجد نقص فى الزيت التموينى أو أى سلعة من السلع التموينية الأساسية

وأوضحت الوزارة فى تقرير رصد الشائعات للحكومة أنه يتم ضخ كميات وفيرة من السلع التموينية بما فيها الزيت بمحال البقالة التموينية وجميع فروع المجمعات الاستهلاكية والمنافذ التموينية لشركتي العامة والمصرية لتجارة الجملة، مُشددةً على أن المخزون الاستراتيجي لكافة السلع التموينية كافٍ وآمن، وذلك فى إطار حرصها على توفير كافة السلع للمواطنين بكميات وأسعار مناسبة.

مقالات ذات صلة

إغلاق