المنطقة الحرة

بمناسبة العيد القومي 101

محافظ المنيا يضع اكليلا من الزهور على النصب التذكاري

في يوم 18 مارس، 2020 | بتوقيت 12:19 مساءً

جمال علم الدين

وضع اللواء أسامه القاضي محافظ المنيا، أكليلا من الزهور على النصب التذكاري للشهداء وقراءة الفاتحة على أرواح الشهداء، وذلك احتفالا بالعيد القومي للمحافظة والذي يوافق الأربعاء 18 مارس.

رافق المحافظ، اللواء محمود خليل مدير أمن المنيا، محمد عبد الفتاح السكرتير العام للمحافظة، اللواء أحمد جبريل السكرتير العام المساعد، العقيد وفقي سعد المستشار العسكري للمحافظة وعدد من القيادات الأمنية والتنفيذية.

قدم المحافظ، أصدق التهاني القلبية لأهالي المنيا، بمناسبة مرور 101 عاما علي العيد القومي للمحافظة، داعيا المولى عز وجل أن يعم الخير والنماء والأمن والأمان على كافة ربوع مصر، كما وجه المحافظ التحية إلى شهداء الوطن من أبناء المحافظة الذين ضحوا بحياتهم فداءا له.

وطالب المحافظ المواطنين بالإخلاص والتفاني في العمل للتنمية من اجل رفعة الوطن، مؤكدا أن مصر في أشد الاحتياج لإخلاص أبنائها وجديتهم في العمل، مشيراً إلى أن الأجداد قدموا في الأمس ملحمة وطنية يستكملها أبناء اليوم في حربهم ضد الإرهاب.

وأكد المحافظ أنه تم إلغاء كافة الفعاليات الخاصة باحتفال المحافظة بعيدها القومي، والتي كان من المقرر إقامتها 18 مارس الجاري، وسيتم الاكتفاء بوضع اكليل الزهور فقد ، وذلك تنفيذاً للكتاب الدوري رقم 58 لسنة 2020 الصادر من وزير التنمية المحلية بناءاً على تعليمات رئيس مجلس الوزراء فيما يتعلق بمكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد والإجراءات المتخذة لمجابهته.

هذا ويعد 18 مارس حدثاً تاريخياً هامًا على أرض محافظة المنيا عروس الصعيد ففي صباح 10 مارس 1919 م اشتعلت الثورة في جميع أرجاء محافظة المنيا وخرجت جموع الشعب تهتف ضد جنود الاحتلال الانجليزي وتشكلت لجنة وطنية من 25 عضوًا يمثلون جميع طوائف الشعب وأنشأت لها فروع في مراكز المحافظة والقرى لحفظ الأمن وسلامة المرافق العامة والخاصة، حيث كانت الثورة اشد ما تكون عنفًا وقوة يوم 18 مارس 1919 بمدينة دير مواس، عندما تزعم المهندس خليل أبوزيد الثورة وهاجم الأهالي القطار الذي كان يقل مجموعة من العسكريين الإنجليز وقتلوا من فيه.

مقالات ذات صلة

إغلاق