المنطقة الحرة

محافظ المنيا يتابع سير العمل في اعمال تطوير مصنع تدوير القمامة بملوي

ويوجه بنقل المقلب الوسيط بديرمواس للظهير الصحراوي الغربي

في يوم 3 مارس، 2020 | بتوقيت 11:39 صباحًا

جمال علم الدين

تفقد اللواء أسامه القاضي محافظ المنيا مصنع تدوير القمامة والمخلفات لإنتاج السماد العضوي ، والمقام على مساحة 11 فدان بمنطقة تونا الجبل ويستقبل 10 طن / ساعة، حيث تابع المحافظ خلال جولته بالمصنع خطوط تشغيل المصنع للتعرف على طريقة فرز القمامة والمخلفات لإعادة تدويرها والاستفادة منها، مؤكداً على ضرورة الاهتمام بأعمال الصيانة الدورية للماكينات وخطوط التشغيل المستخدمة في تدوير المخلفات

جاء ذلك خلال جولة تفقدية أجراها المحافظ بمركزي ديرمواس وملوي يرافقه عدد من وكلاء الوزارات وممثلي الجهات التنفيذية لمتابعة مستوى أداء وكفاءة الخدمات المقدمة للمواطنين والتأكد من مستوى النظافة العامة.

أوضح عامر طه نائب رئيس مركز ملوي أن المصنع يخضع لأعمال تطوير ورفع كفاءة وفقاً لبرتوكول التعاون المشترك بين المحافظة ووزارتي البيئة والتنمية المحلية لتطوير مصانع تدوير القمامة بالمحافظة، لافتاً إلى أن أعمال التطوير تشمل أيضا إنشاء خط جديد بما يرفع من الطاقة الإنتاجية للمصنع في إنتاج السماد العضوي.

وكلف ، المحافظ الوحدة المحلية لمركز ديرمواس بنقل وإزالة المقلب الوسيط لجمع القمامة والذي يشغل مساحة 3500 متر ويستقبل 40 طن من القمامة / يومياً إلى الظهير الصحراوي الغربي ( خارج الكتلة السكنية) حفاظا على صحة المواطنين وأمنهم وسلامتهم.

كما وجه المحافظ نائب رئيس مركز ديرمواس، بالتنسيق مع الجهات المعنية لتوفير كافة المعدات والأدوات اللازمة لنقل وإزالة القمامة والمخلفات بما يُسهم في إنهاء كافة إجراءات النقل خلال فترة زمنية وجيزة بما يحقق الصالح العام للمواطن، مكلفاً الوحدة المحلية بزراعة تلك المساحة وتشجيرها وتحويلها إلى حديقة عامة للمواطنين من قاطني تلك المنطقة.

وأكد المحافظ أن أعمال نقل المقلب تأتى ضمن الخطوات التي تتخذها المحافظة لرفع كفاءة منظومة النظافة والحفاظ على المظهر الجمالي والحضاري اللائق للمدينة وجعلها واجهة مشرفة أمام زائريها وخلق بيئة نظيفة خالية من التلوث.

   

مقالات ذات صلة