أخبار عاجلةسياحة وسفر

رئيس مجموعة السياحة بالبرلمان الألمانى “بوندستاج” يؤكد لـ ” المشاط ” تطلعهم لتحقيق زيادة الحركة السياحية من ألمانيا الى مصر فى 2019.

في يوم 9 مارس، 2019 | بتوقيت 3:21 مساءً

أكد  سباستيان مونتزايمر،  رئيس مجموعة السياحة بالبرلمان الألمانى بوندستاجالى تطلعهم لتحقيق زيادة الحركة السياحية من ألمانيا الى مصر فى 2019.

وأثنى رئيس لجنة السياحة بالحزب الحاكم على التعاون والتقارب السياسى بين البلدين، مؤكدا على دعم الحكومة الألمانية لقطاع السياحة فى مصر خاصة لما يمثله من أهمية فى خلق فرص عمل.

وقال خلال إستقبال  الدكتورة رانيا المشاط ، وزيرة السياحة، له بالجناح المصرى ببورصة برلين ، أنه سيقوم بدفع المحدثات داخل الحكومة الألمانية فيما يخص مساواة مصر بباقى المقاصد السياحية المنافسة فيما يتعلق بالضريبة المفروضة على السائحين الألمان المغادرين.

حضراللقاء بنائبة  توماس بآرائى توماس Barrais وزير الاقتصاد والطاقة والسياحة الألمانى، وپول ليريدر بول Lehriehder رئيس لجنة السياحة فى الحزب الحاكم فى ألمانيا، و سباستيان مونتزايمر Sebstian Muntiziumer رئيس لجنة السياحة فى البرلمان الألمانى بوندستاج، فى حضور السفير بدر عبد العاطى سفير ألمانيا فى مصر.

من جانبها أكدت الوزيرة خلال هذه اللقاءات على عمق العلاقات التى تربط بين مصر وألمانيا والتعاون بين البلدين فى كافة المجالات، مشيرة الى أن السوق الألمانى يأتى على رأس الأسواق السياحية المصدرة للسياحة الى مصر، ومؤكدة على أن مصر ترحب دائما بالسائحين الألمان.

تطرقت  المشاط ، للحديث عن أهمية دراسة مساواة مصر بباقى المقاصد السياحية المنافسة فيما يتعلق بالضريبة المفروضة على السائحين الألمان المغادرين الى هذه المقاصد والتى تحددها الحكومة الألمانية جغرافيا.

أشارت الوزيرة الى زيارة الرئيس عبد الفتاح السيسى مؤخرا لمدينة ميونخ الألمانية للمشاركة فى مؤتمرميونخ للأمنوزيارة المستشارة الالمانية انجيلا ميركل لمصر خلال مشاركتها فى مؤتمرالقمة العربيةالاوروبيةبشرم الشيخ.

أكدت الوزيرة على دعم القيادة السياسية لقطاع السياحة باعتباره القطاع الأسرع نموا وتأثيرا فى اقتصاديات الدول، موضحة أن هناك اتجاه عالمى نحو الاهتمام بصناعة السياحة حيث تمثل 30٪ من الصادرات الخدمية، و 7٪ من صادرات العالم.

كما أكدت على أن الاستثمار فى قطاع السياحة يحافظ على البيئة ويحافظ على التراث الثقافى ويلعب دورا محوريا فى التوظيف وخلق فرص عمل، موضحة أن هدف الوزارة هو توظيف فرد من كل أسرة مصرية فى قطاع السياحة.

أضافت أن الإصلاح الهيكلى دائما يكون هو الأصعب والأطول فى تحقيقه، لكنه فى النهاية يضع الدول على مسار مستدام من التنمية ويزيل العقبات التى قد تواجه أى قطاع.

وتحدثت الوزيرة عن المشروعات التنموية والمدن الجديدة التى تنفذها الدولة المصرية كمدينة العالمين والعاصمة الإدارية الجديدة. 

مقالات ذات صلة