شئون عالميةطيران ومطارات

UPS فلايت فورورد” تحصل على أول ترخيص كامل لتسيير رحلات الطائرات المسيّرة من إدارة الطيران الفيدرالية

UPS تسيّر أولى الرحلات التجارية في المجالات التي تتجاوز مدى رؤية المشغل

UPS هي أول شركة تحصل على ترخيص قياسي كامل من الفئة 135* وستعمل على توسيع شبكة توصيل الطرود باستخدام الطائرات المسيّرة 

 

 أعلنت شركة “UPS فلايت فورورد”، الشركة الفرعية التابعة لمجموعة “UPS” المدرجة في بورصة نيويورك تحت الرمز (NYSE:UPS)، عن حصولها على أول ترخيص قياسي كامل من الفئة 135 لتسيير رحلات الطائرات المسيّرة “درون” والصادر عن إدارة الطيران الفيدرالية في الولايات المتحدة.

وستعمل “UPS فلايت فورورد” في البداية على توسيع خدمة توصيل الطرود باستخدام الطائرات المسيّرة لدعم المستشفيات في جميع أنحاء البلاد، وتوفير حلول للعملاء العاملين في قطاعات أخرى بجانب قطاع الرعاية الصحية، كما تخطط الشركة لنقل مجموعة متنوعة من البضائع للعملاء من مختلف القطاعات في المستقبل، وتسيير الطائرات المسيّرة في رحلات منتظمة خارج مدى رؤية المشغّل.

وقامت “UPS فلايت فورورد” فور حصولها على الترخيص بتاريخ 27 سبتمبر، بإطلاق أول رحلة على الإطلاق لتوصيل الطرود باستخدام الطائرات المسيّرة إلى مستشفى “ويك ميد” في مدينة رالي بولاية كارولينا الشمالية باستخدام طائرة “إم 2” رباعية المراوح من “ماترنت”، والتي حصلت على إعفاء حكومي يسمح بتسيير الرحلات خارج مدى رؤية المشغّل (BVLOS)، وهي المرة الأولى التي يتم فيها السماح بتسيير هذا النوع من الرحلات لإجراء عمليات التوصيل المنتظمة والتجارية في الولايات المتحدة.

وتمكنت “UPS” من إثبات حاجة عمليات الرعاية الصحية لخدمات تسليم الطرود باستخدام الطائرات المسيّرة، حيث يسهم اختصار أوقات التسليم في تحسين كفاءة عمليات الرعاية الصحية ومساعدة المتخصصين في مجال الرعاية الصحية على خدمة مرضاهم بصورة أفضل.

وأبرمت “UPS” في وقت سابق من هذا العام شراكةً مع “ماترنت” المصنعة للطائرات المسيّرة لإطلاق خدمة توصيل طرود قطاع الرعاية الصحية في مستشفى “ويك ميد”. وأثبتت هذه الخدمة التجارية الأولى من نوعها، الجدوى التجارية لعمليات توصيل المنتجات والعينات الطبية باستخدام الطائرات المسيّرة. ومع حصولها على ترخيص قياسي من الفئة 135، تستعد “UPS” لتطوير هذا التطبيق والتوسع عبر مجموعة متنوعة من تطبيقات العناية المركزة أو تطبيقات الإنقاذ.

وبهذه المناسبة، قال ديفيد آبني، الرئيس التنفيذي لشركة “UPS”: “نشهد كتابة فصل جديد من التاريخ اليوم، وتفتح هذه التكنولوجيا التي ابتكرناها أبواباً واسعةً بما يسهم في إيجاد حلول للمشاكل المستعصية التي يعاني منها عملاؤنا، وسنعلن قريباً عن خطوات أخرى لإرساء أسس بنيتنا التحتية وتوسيع خدماتنا الموجهة لعملاء قطاع الرعاية الصحية وإيجاد استخدامات جديدة للطائرات المسيّرة في المستقبل”.

ولا يفرض الترخيص القياسي من الفئة 135 الصادر عن إدارة الطيران الفيدرالية أي قيود على حجم العمليات أو نطاقها. كما أنه يمثل المستوى الأعلى لشهادات الترخيص، ولم تنجح أي شركة أخرى حتى الآن بالحصول عليه. وتسمح الرخصة الممنوحة لشركة “UPS فلايت فورورد” بتشغيل عددٍ غير محدود من الطائرات المسيرة وعددٍ غير محدود أيضاً من مشغلي هذه الطائرات في مركز القيادة. ويتيح هذا الأمر لشركة “UPS” إمكانية توسيع نطاق عملياتها بحيث تلبي مستويات طلب العملاء. كما يسمح الترخيص القياسي من الفئة 135 بأن يتجاوز وزن الطائرة وحمولتها حدود 55 رطلاً إلى جانب تسيير الرحلات الليلية، أي أنه يلغي القيود التي كانت مفروضةً على رحلات “UPS” في السابق.

وأضاف آبني: “تستفيد شركة ’UPS فلايت فورورد‘ من قاعدتنا المعرفية الواسعة كواحدة من أبرز شركات الطيران الرائدة في العالم. وتعمل ’فلايت فورورد‘ على تصميم عمليات واسعة النطاق للطائرات المسيّرة استناداً إلى متطلبات إدارة الطيران الفيدرالية الصارمة في مجالات الموثوقية والسلامة والتحكم”.

وبدورها، قالت إلين تشاو، وزيرة النقل في حكومة الولايات المتحدة الأمريكية: “إنها خطوة كبيرة نحو الأمام في مجال دمج أنظمة الطائرات المسيّرة في مجالنا الجوي وتوسيع نطاق الوصول لقطاع الرعاية الصحية في كارولينا الشمالية والبناء على النجاحات الكبيرة التي حققها البرنامج الوطني التجريبي الذي أطلقه مكتب التكامل المعني بالمنظومات الجوية بدون طيار (UAS Integration) والتابع لإدارة الطيران الفيدرالية بهدف ترسيخ ريادة الولايات المتحدة في مجال الطيران المسيّر”.  

وتمكنت شركة “UPS” من إرساء مكانتها كشركة رائدة في مجال خدمات التوصيل باستخدام المركبات الجوية المسيّرة، حيث قامت باختبار الطائرات المسيّرة في مجال عمليات التوصيل التجارية العاجلة فوق المياه؛ فضلاً عن تمويل ودعم عمليات توصيل المساعدات الإنسانية في إفريقيا؛ واختبار عمليات التسليم التجارية غير العاجلة في المناطق الريفية باستخدام طائرات مسيّرة يتم إطلاقها من سيارة توصيل الطرود الخاصة بالشركة.

كما قدمت الشركة المعلومات والبيانات للجهات التنظيمية الحكومية المسؤولة عن وضع قواعد العمليات التشغيلية الآمنة للطائرات المسيّرة في الولايات المتحدة. ويعمل أحد المسؤولين التنفيذيين رفيعي المستوى في شركة “UPS” منذ عام 2017 كعضو في مجموعة مختارة من المستشارين ضمن اللجنة الاستشارية للطائرات المسيّرة التابعة لإدارة الطيران الفيدرالية.

الآفاق المستقبلية لشركة “UPS فلايت فورورد”

تمهد “UPS فلايت فورورد” الطريق من أجل إيجاد خدمات مبتكرة جديدة للعملاء، حيث يتيح الترخيص لـ “UPS” إمكانية دمج الطائرات المسيّرة ضمن شبكة الخدمات اللوجستية الخاصة بالشركة، مما يساهم في تعزيز إمكانات التطبيقات الجديدة ضمن العديد من القطاعات، ووضعت الشركة خطةً طويلة الأمد لتحديد عددٍ من الإنجازات المرحلية الهامة التي تهدف إلى تحقيقها. ويشمل ذلك:

  • توسيع خدمة توصيل الطرود الخاصة بشركة “UPS فلايت فورورد” بحيث تشمل مستشفيات ومجمعات طبية جديدة عبر مختلف أرجاء الولايات المتحدة الأمريكية.
  • التطوير السريع لتقنيات الكشف والتجنب الأرضية من أجل التحقق من سلامة الطائرات المسيّرة، مع العمل على توسيع نطاق الخدمة في المستقبل.
  • تشييد مركز لمراقبة العمليات المركزية.
  • تسيير الرحلات الجوية المسيّرة خارج نطاق رؤية المشغل على أساس منتظم ومتكرر.
  • إبرام شراكات مع مجموعة إضافية من شركات تصنيع الطائرات المسيّرة من أجل تصنيع طائرات جديدة تتمتع بقدرات متفاوتة من حيث الحمولة.
  •  إضافة خدمات جديدة خارج قطاع الرعاية الصحية، بما في ذلك نقل السلع الخاصة وغيرها من السلع الخاضعة للوائح التنظيمية.

*مشغل الطائرات المسيّرة من حملة الترخيص القياسي من الفئة 135 هو جهة تحمل ترخيصاً لتسيير رحلات الطائرات المسيرة دون أي قيود محددة مسبقاً على الحجم المتوفر أو نطاق العمليات. هناك أربعة نطاقات مختلفة للعمليات بالنسبة للجهات الحائزة على الترخيص من الفئة 135، كما هو محدد بواسطة إدارة الطيران الفيدرالية: 135 Single Pilot و 135 Single Pilot in Command والنطاق الأساسي والنطاق القياسي.

مقالات ذات صلة

إغلاق