عالم الطيران

طيران العربية تحلق برحلات يومية إلى ماليزيا من أول يوليو 2019

في يوم 6 مارس، 2019 | بتوقيت 10:12 صباحًا

أعلنتالعربية للطيران، أول وأكبر ناقلة اقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن تسيير رحلات مباشرة من الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور اعتباراً من 1 يوليو 2019. وتعد هذه أول رحلة مباشرة تسيّرها ناقلة اقتصادية من المنطقة.

وستسيّر الشركة رحلتها التي تستغرق سبع ساعات بمعدل رحلات يومية. ففي أيام الإثنين والأربعاء والجمعة والأحد، ستقلع رحلات الذهاب من مطار الشارقة الدولي في تمام الساعة 14:55 لتصل إلى مطار كوالالمبور الدولي في الساعة 02:25 بالتوقيت المحلي، في حين ستقلع رحلات الإياب من مطار كوالالمبور الدولي في تمام الساعة 03:35 لتحط في الشارقة في الساعة 06:50 بالتوقيت المحلي.

أما في أيام الثلاثاء والخميس والسبت، ستقلع رحلات الذهاب من مطار الشارقة الدولي في تمام الساعة 21:20 لتصل إلى مطار كوالالمبور الدولي في الساعة 08:50 بالتوقيت المحلي، بينما ستقلع رحلة الإياب من مطار كوالالمبور الدولي في تمام الساعة 09:55 لتصل إلى الشارقة في الساعة 13:10 بالتوقيت المحلي.

وبهذه المناسبة، قال عادل العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعةالعربية للطيران“: “تسعدنا إضافة العاصمة الماليزية كوالالمبور إلى شبكة وجهاتنا العالمية التي تضم أكثر من 155 وجهة. ستشكل هذه المدينة الساحرة إضافة مهمة إلى شبكةالعربية للطيرانحول العالم ونحن على ثقة بأن هذه الخطوة ستساهم في تعزيز العلاقات السياحية والتجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وماليزيا. ونتطلع قدماً إلى إطلاق الرحلات الجديدة التي توفر لمسافرينا قيمة إضافية متميزة وخياراً مثالياً للتنقل بين البلدين“.

وتعد كوالالمبور التي تضم أجمل معالم آسيا في مدينة واحدة، حاضرة عصرية تواكب الحداثة وتهيمن على أفقها أطول ناطحات السحاب في جنوب شرق آسيا، وتتمتع بتنوع ثقافي مذهل وبالعديد من المطاعم والصروح الأثرية الخلابة.

وتسيّرالعربية للطيرانرحلاتها حالياً إلى أكثر من 155 وجهة عالمية انطلاقاً من 4 مراكز عمليات رئيسية للشركة متوزعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

أعلنتالعربية للطيران، أول وأكبر ناقلة اقتصادية في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، عن تسيير رحلات مباشرة من الشارقة في دولة الإمارات العربية المتحدة إلى العاصمة الماليزية كوالالمبور اعتباراً من 1 يوليو 2019. وتعد هذه أول رحلة مباشرة تسيّرها ناقلة اقتصادية من المنطقة.

وستسيّر الشركة رحلتها التي تستغرق سبع ساعات بمعدل رحلات يومية. ففي أيام الإثنين والأربعاء والجمعة والأحد، ستقلع رحلات الذهاب من مطار الشارقة الدولي في تمام الساعة 14:55 لتصل إلى مطار كوالالمبور الدولي في الساعة 02:25 بالتوقيت المحلي، في حين ستقلع رحلات الإياب من مطار كوالالمبور الدولي في تمام الساعة 03:35 لتحط في الشارقة في الساعة 06:50 بالتوقيت المحلي.

أما في أيام الثلاثاء والخميس والسبت، ستقلع رحلات الذهاب من مطار الشارقة الدولي في تمام الساعة 21:20 لتصل إلى مطار كوالالمبور الدولي في الساعة 08:50 بالتوقيت المحلي، بينما ستقلع رحلة الإياب من مطار كوالالمبور الدولي في تمام الساعة 09:55 لتصل إلى الشارقة في الساعة 13:10 بالتوقيت المحلي.

وبهذه المناسبة، قال عادل العلي، الرئيس التنفيذي لمجموعةالعربية للطيران“: “تسعدنا إضافة العاصمة الماليزية كوالالمبور إلى شبكة وجهاتنا العالمية التي تضم أكثر من 155 وجهة. ستشكل هذه المدينة الساحرة إضافة مهمة إلى شبكةالعربية للطيرانحول العالم ونحن على ثقة بأن هذه الخطوة ستساهم في تعزيز العلاقات السياحية والتجارية بين دولة الإمارات العربية المتحدة وماليزيا. ونتطلع قدماً إلى إطلاق الرحلات الجديدة التي توفر لمسافرينا قيمة إضافية متميزة وخياراً مثالياً للتنقل بين البلدين“.

وتعد كوالالمبور التي تضم أجمل معالم آسيا في مدينة واحدة، حاضرة عصرية تواكب الحداثة وتهيمن على أفقها أطول ناطحات السحاب في جنوب شرق آسيا، وتتمتع بتنوع ثقافي مذهل وبالعديد من المطاعم والصروح الأثرية الخلابة.

وتسيّرالعربية للطيرانرحلاتها حالياً إلى أكثر من 155 وجهة عالمية انطلاقاً من 4 مراكز عمليات رئيسية للشركة متوزعة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.

   

مقالات ذات صلة