عالم الطيرانأخبار عاجلةسلايدر

بالصور ..تجربة طوارئ واسعة النطاق بمطار مطار الأقصر الدولى

في يوم 11 يونيو، 2024 | بتوقيت 11:30 مساءً

أجرى مطار الأقصر الدولى اليوم الثلاثاء تجربة طوارئ واسعة النطاقfull scale exercise لسيناريو حريق بمنطقة انتظار السيارات والعثور على قنبلة بالمنطقة المفتوحة لأماكن الانتظار الجمهور ، وذلك  في إطار توجيهات الفريق محمد عباس حلمي وزير الطيران المدني برفع كفاءة المطارات المصرية والالتزام بتنفيذ كافة توصيات سلطة الطيران المدني والمنظمة الدولية للطيران المدنى( الايكاو)،

حيث تم إطلاق سارينة الطوارئ من قبل برج المراقبة الجوية و تم تداول البلاغ من مركز عمليات الطوارئ الثابت فى المطار ، و بحضور الجهات الخارجية المختصة، و على الفور تمت الاستجابة في وقت قياسي من قوات الإطفاء والإنقاذ،

حيث توجه مركز القيادة المتحرك لقيادة الحادث وتفعيل مخطط سريان البلاغ لاستدعاء جميع عناصر الدعم الداخلى من المطار وكذا الدعم الخارجى من قبل محافظة الأقصر للتزويد بسيارات إسعاف وإطفاء مع غلق المحاور المرورية المؤدية إلى المستشفيات مع تجهيز مستشفيات الأقصر لاستقبال حالات الإصابات والوفيات.

وفي ضوء التعاون الدائم بين جميع الجهات المختصة فقد تم السيطرة على الحريق، حيث تم تضافر جهود الجهات الداخلية و الخارجية لمواجهة الحريق، حيث تم إنقاذ الركاب و نقل المصابين الي المستشفي لتلقي الرعاية الطبية اللازمة بعد السيطرة على الحدث،

و تم العثور على جسم غريب (قنبلة) بمنطقة إنتظار خارج منطقة التحركات بالمنطقة المفتوحة للجمهور و تم التعامل معه من قبل إدارة التعامل مع المفرقعات التابعة للإدارة العامة لشرطة أمن الموانئ بمطار الأقصر من خلال كافة الوسائل التكنولوجية المتطورة، و تم السيطرة على الموقف بنجاح للتخلص من القنبلة بمنطقة التخلص من المتفجرات والتأكد بعمل اللازم وعودة الحياه إلى طبيعتها

اللواء طيار أحمد منصور رئيس الشركة المصرية للمطارات

ومن جانبه، أشاد الطيار أحمد منصور رئيس الشركة المصرية للمطارات، بالإجراءات الاحترازية وسرعة الاستجابة فور تلقي البلاغ لاستدعاء جميع عناصر الدعم اللازمة وكذلك كفاءة العاملين من مختلف الجهات مما يعكس تميزهم وتدريبهم على أعلى معايير السلامة المتبعة في المطارات ومدى التنسيق مع جميع الجهات المتعاونة،

وأعرب عن تقديره بمستويات التعاون المستمر مع كافة الجهات المعنية بالمحافظة لاحتواء الأزمة؛ مضيفاً بأن تجربة الطوارئ واسعة النطاق تجرى كل عامين من خلال الحرص على زيادة درجة الصعوبة والتحدى فى كل مرة؛ وتأتى هذه التجربة فى صدارة تجارب الطوارئ التى تتعامل مع الحرائق و المتفجرات في نفس الوقت.

المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر

ومن جانبه أشاد المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر بنجاح التجربة وقدرة الأجهزة التي شاركت في مواجهة الأزمة، حيث قام كل جهاز بتقديم المساعدة المطلوبة منه في مواجهة الأزمة، كما قامت قوات الحماية المدنية ورجال الإطفاء وفرق الإسعاف والحريق وأجهزة المطار والحجر الصحي ولجنة تحقيق الحوادث بتنفيذ مهامها في وقت قياسي.

جدير بالذكر أن هذه التجربة تأتي في ضوء الالتزام بتعليمات المنظمة الدولية للطيران المدني “الإيكاو” للتأكد من الارتقاء بالمستوى التدريبي في مواجهة الأزمات والأحداث الطارئة وزيادة القدرة على مواجهة تلك الحالات بكفاءة إضافة الى تحقيق التكامل والتعاون المستمر بين كافة الأجهزة العاملة بالمطار.

   

   

مقالات ذات صلة