أخبار عاجلة

رحلة طيران الإمارات الافتتاحية تصل إلى بوغوتا عبر ميامي

في يوم 6 يونيو، 2024 | بتوقيت 9:00 مساءً

 دشنت طيران الإمارات خدمتها الجديدة إلى العاصمة الكولومبية بوغوتا، لتوسع الناقلة شبكة وجهاتها إلى أمريكا الجنوبية إلى 4 وجهات، وتصل بعملياتها في الأميركتين إلى 19 وجهة.

وتم الاحتفال بإطلاق أحدث وجهات طيران الإمارات عند البوابة A14 في مطار الدورادو الدولي مع وصول الرحلة “ئي كيه 213” قادمة من ميامي، حيث كان في تم استقبالها بفعاليات كولومبية تقليدية، كما أقيم حفل تقطيع قالب الحلوى وتبادل الهدايا الرمزية بهذه المناسبة بحضور وفد من كبار الشخصيات، من بينهم وسعادة لويس ميغيل ميرلانو هويوس، سفير كولومبيا لدى الإمارات؛ سعادة محمد الشامسي، سفير الدولة لدى كولومبيا؛ وسيرجيو باريس ميندوزا، مدير عام هيئة الطيران المدني في كولومبيا؛ وناتالي ليل، المدير العام لشركة “أوباين” المشغلة للمطار.

وسافر على متن الرحلة الافتتاحية نبيل سلطان، النائب التنفيذي للرئيس لمبيعات المسافرين والإدارة الدولية في طيران الإمارات، وسالم عبيد الله نائب رئيس أول للعمليات التجارية في طيران الإمارات لمنطقة الأميركتين، إلى جانب وفد من وسائل الإعلام المحلية والعالمية من دبي وميامي، وانضم إليهم في المطار سكوت لانتز، مدير منطقة المكسيك وكولومبيا، بالإضافة إلى نواب وزراء وسفراء كولومبيا وعدد من كبار الشخصيات.

وتخدم طيران الإمارات رحلاتها اليومية إلى ميامي وبوغوتا بطائرة البوينج 777-ER300، والتي سترتقي بمستوى الخدمات المتميزة إلى بوغوتا، كما أصبحت طيران الإمارات أول ناقلة تقدم الدرجة الأولى على المسار الشهير بين ميامي وبوغوتا.

وبعد حفل الترحيب بين الناقلة ومسؤولي المطار، عرضت طيران الإمارات طائراتها البوينج 777-ER300 بتقسيم الدرجات الثلاث أمام كبار الشخصيات وممثلي الحكومة ووسائل الإعلام والضيوف، حيث تضم الطائرة ثمانية أجنحة خاصة في الدرجة الأولى، و42 مقعداً يتحول إلى سرير مستوٍ في درجة الأعمال و304 مقاعد في الدرجة السياحية.

وقال نبيل سلطان: “يسهم إضافة بوغوتا إلى شبكة وجهاتنا في تعزيز التزامنا الراسخ تجاه أمريكا الجنوبية وتوسيع نطاق وصولنا إلى هذه القارة المهمة. تتمتع بوغوتا بمكانة كبيرة كوجهة رئيسية للترفيه والأعمال، وستصبح الرحلة اليومية الجديدة بمثابة ممر لتعزيز التدفقات التجارية وتحسين الوصول إلى الأسواق وفتح مسارات للاستثمار عبر عدد من القطاعات بين كولومبيا ودولة الإمارات العربية المتحدة. كما يسعدنا أيضاً تقديم خدماتنا المتميزة بين ميامي وبوغوتا ولا سيما خدمات الدرجة الأولى على هذا المسار الشهير لأول مرة، ما يتيح لنا تقديم تجربة سفر مميزة للعملاء، والمساعدة في جذب المزيد من الزوار بين الولايات المتحدة وكولومبيا”.

وأضاف: “نود أن نشكر هيئة الطيران المدني الكولومبية ومطار إلدورادو الدولي والسلطات وجميع الجهات المعنية في كولومبيا والولايات المتحدة ودولة الإمارات العربية المتحدة لإتاحة فرصة إضافة بوغوتا إلى شبكة وجهاتنا العالمية”.

وقال المدير العام للهيئة العامة للطيران المدني في كولومبيا، سيرجيو باريس ميندوزا: “كولومبيا، بوابة أمريكا الجنوبية، ترتبط لأول مرة مع منطقة الشرق الأوسط عبر خط بوغوتا-ميامي-دبي الذي تديره طيران الإمارات. ومن خلال خدمات طيران الإمارات، يسعدنا أن تتاح لنا الفرصة لزيادة السياحة الوافدة والتجارة بين كولومبيا والشرق الأوسط”.

وقالت مدير عام شركة أوباين، ناتالي ليل: “نرحب بطيران الإمارات في مطار إلدورادو للمرة الأولى. وبهذا الحدث نرسخ مكانتنا كواحدة من المحطات الجوية الرائدة في أمريكا اللاتينية وبوابة لكولومبيا. حالياً، يسافر 40 مليون مسافر عبر الدورادو سنوياً، ونحن على استعداد لاستقبال المسافرين الجدد الذين يتوقون إلى تجربة طيران الإمارات، ونؤكد التزامنا بأن نكون شركاء في تقديم تجارب فريدة لا تنسى للمسافرين إلى كولومبيا”.

وتقلع رحلة طيران الإمارات اليومية “ئي كيه 213” من مطار دبي الدولي في الساعة 2:15 صباحاً، لتصل إلى ميامي في الساعة 10:05 صباحاً، ثم تواصل الطائرة رحلتها من ميامي في الساعة 12:05 ظهراً لتصل إلى بوغوتا في الساعة 02:55 عصراً. أما رحلة العودة “ئي كيه 214” فتغادر بوغوتا في الساعة 5:19 مساءً، وتصل إلى ميامي في الساعة 10:15 ليلاً، ثم تقلع من ميامي في الساعة 12:45 بعد منتصف الليل لتصل إلى دبي في الساعة 11:00 ليلاً. (جميع المواعيد بالتوقيت المحلي لكل من دبي وميامي وبوغوتا).

وتتوفر الحجوزات وتذاكر الرحلات إلى بوغوتا عبر الموقع emirates.com، أو تطبيق طيران الإمارات، أو عن طريق وكلاء السفر.

وسوف توفر الخدمة اليومية الجديدة إلى بوغوتا للمسافرين من كولومبيا وصولاً سهلاً إلى دبي عبر ميامي، فضلاً عن الاتصال بالوجهات الشهيرة في الشرق الأقصى وغرب آسيا وأفريقيا.

وبفضل اتفاقية تبادل الرموز التي وقعتها طيران الإمارات مؤخراً مع “أفيانكا”، يمكن لعملاء طيران الإمارات الذين يسافرون من شبكة الناقلة ودبي عبر مدريد أو برشلونة أو لندن هيثرو السفر مباشرة إلى ثلاث وجهات داخلية في كولومبيا والاستمتاع برحلات ربط سلسة، بالإضافة إلى مزايا السفر الأخرى التي توفر المزيد من الراحة للعملاء. وتشمل رحلات تبادل الرموز من مدريد إلى بوغوتا أو ميديلين أو كالي؛ ومن برشلونة إلى بوغوتا؛ ومن لندن هيثرو إلى بوغوتا.

وستتيح الشراكة لعملاء كلا الناقلتين إمكانية حجز رحلات ربط إلى مختلف الوجهات ضمن شبكتي الناقلتين بسهولة، وذلك باستخدام تذكرة سفر واحدة، إلى جانب الاستفادة من الأسعار التنافسية وسياسة الأمتعة الواحدة.

ومن خلال وعدها بالسفر بـ”تميز دائم”، يحظى العملاء الذين يسافرون مع طيران الإمارات بأفضل تجربة في الأجواء، ويستمتعون بقوائم طعام متعددة الأطباق المستوحاة من المنطقة إلى جانب النظام الترفيهي عالمي المستوى على متن أسطول طائراتها عريضة البدن. ويمكن للعملاء على الرحلات بين ميامي وبوغوتا تذوق المأكولات والمشروبات الكولومبية مع قوائم وأطباق خاصة يتم تقديم جميعها مجاناً. وفي الدرجة الأولى ودرجة رجال الأعمال يتم تقديم الأطباق مع الخبز المحلي، والشوكولاتة الساخنة، بينما يتم تقديم الوجبات الخفيفة المحلية في الدرجة السياحية.

وسوف تخدم طيران الإمارات رحلاتها إلى ميامي وبوغوتا بطائرة البوينج 777-300ER التي توفر 354 مقعداً بتقسيم الدرجات الثلاث، حيث سترتقي بمستوى الخدمات المتميزة على خط بوغوتا- ميامي، بتوفير الدرجتين الأولى والأعمال، وتقديم الأطعمة والمشروبات المجانية وحتى الوزن المجاني المسموح للأمتعة (تطبق الشروط). 

كما يستمتع العملاء بأكثر من 6500 قناة من المحتوى الترفيهي العالمي، بما في ذلك المحتوى باللغة الإسبانية والأفلام والمسلسلات والموسيقى والبودكاست والألعاب والكتب الصوتية والمزيد عبر نظام طيران الإمارات للمعلومات والاتصالات والترفيه الجوي ice، الحائز جوائز عالمية.

التجارة بين الإمارات وكولومبيا

ولدعم حركة السلع والبضائع حول العالم، ستوفر خدمات بوينج 777-300ER الجديدة أيضًا ما يصل إلى 20 طنًا من سعة الشحن في كل رحلة، مما يفتح الوصول إلى المزيد من الأسواق العالمية للصادرات الكولومبية مثل الزهور الطازجة، الفواكه والخضروات وغيرها من السلع القابلة للتلف.

وتتيح طائرة البوينج 777-ER300 أيضاً نحو 20 طناً من سعة الشحن في كل رحلة، ما يفتح مزيداً من الأسواق العالمية أمام الصادرات الكولومبية، مثل الزهور الطازجة والفواكه والخضروات وغيرها من المنتجات سريعة العطب، ما يدعم حركة السلع والبضائع حول العالم.

ويعد الكولومبيون أحد أسرع المجتمعات نمواً في دولة الإمارات العربية المتحدة والأكبر بين مجتمعات أمريكا اللاتينية، وستعمل خدمة طيران الإمارات الجديدة على ربط الكولومبيين بشبكة الناقلة العالمية التي تضم أكثر من 140 وجهة، لتوفر لهم خدمة عالمية المستوى مع منتجات رائدة في الصناعة.

   

مقالات ذات صلة