سياحة وسفرأخبار عاجلةسلايدر

عيسى يعلن : الانتهاء من رقمنة 78 متحفاً وموقعاً أثرياً بالتعاون مع مجموعة “إي فاينانس”تنفيذاً لاستراتيجية وزارة السياحة للتحول الرقمي

بيع 6.4 ملبون تذكرة إلكترونية خلال الشهور الأربعة الأولى من 2024 والبيع الألكترونى بلغ نسبته 99.6 % من إجمالى التذاكر فى 2023

في يوم 7 يونيو، 2024 | بتوقيت 5:19 مساءً

عقد، أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، اجتماعاً موسعاً، مع اللواء هشام شعراوي رئيس مجلس إدارة شركة كنوز، و إبراهيم سرحان رئيس مجلس إدارة مجموعة إي فاينانس E-Finance للاستثمارات المالية والرقمية، وأحمد كامل العضو المنتدب التنفيذي لشركة “إي أسواق مصر” التابعة للمجموعة والمتخصصة في التقنيات التكنولوجية الحديثة،وأحمد سعيد رئيس قسم السياحة بالشركة، و Paolo Moro رئيس مجلس إدارة شركة Accesso Horizon.

كما حضر الاجتماع من الوزارة الدكتور محمد إسماعيل خالد الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، و يمنى البحار مساعد الوزير للشئون الفنية وشئون مكتب الوزير، وإيهاب سالم مساعد الوزير للشئون المالية والاستثمار والمشرف على صندوق دعم السياحة والآثار، والدكتور خالد شريف مساعد الوزير للتحول الرقمي والمُشرف على تطوير الخدمات بالمواقع الأثرية والمتاحف، و محمد فهمي مساعد الوزير للشئون الاقتصادية.

وقد تم خلال الاجتماع بحث آليات تعزيز مزيد من التطوير في البنية التكنولوجية للوزارة وخاصة في المواقع الأثرية والمتاحف المختلفة في مصر في ضوء تنفيذ استراتيجية الوزارة للتحول الرقمي.

وقد أكد  الوزير، على حرص الوزارة وجهودها لتحسين التجربة السياحية في مصر وخاصة في المواقع الأثرية والمتاحف وهو ما يعد أحد محاور الاستراتيجية الوطنية للسياحة في مصر، والتأكد من تلقي الزائر السائح لما وعد به من تجربة سياحية متميزة وضمان تحقيق أعلى معايير الأمن والسلامة والصحة للسائح.

وتم استعراض مستجدات مشروعات التحول الرقمي التي تقوم بها الوزارة في المواقع الأثرية والمتاحف المختلفة في مصر بالتعاون مع مجموعة إي فاينانس، حيث تم الإشارة إلى أن عدد المواقع الأثرية والمتاحف المرقمنة ضمن منظومة الحجز الإلكتروني للتذاكر والبوابات الرقمية، وصل إلى 78 موقعاً أثرياً ومتحفاً، ويستمر العمل لاستكمال التحول الرقمي لجميع المواقع الأثرية في مصر.

وشهد الاجتماع، استعراض نتائج تطبيق خدمة الدفع الإلكتروني لحجز تذاكر المتاحف والمواقع الأثرية منذ إطلاقها عام 2021 وحتي الأربعة شهور الأولى من العام الجاري، وذلك من خلال عرض تقديمى، عما تشهده المتاحف والمواقع الأثرية المختلفة في مصر من نمو في معدل أعداد التذاكر المباعة إلكترونياً لدخولها، حيث شهدت أعداد التذاكر خلال هذه الفترات نسب نمو مختلفة.

فأعداد التذاكر المباعة إلكترونياً في عام 2021 بلغت 178.554 تذكرة إلكترونية، وفي عام 2022 بلغت 7.819.703 تذكرة إلكترونية، و في عام 2023 بلغت 18.842.234 تذكرة إلكترونية، و خلال الأربع شهور من العام الجاري بلغت 6.396.231 تذكرة إلكترونية.

كما تطرق، الاجتماع، لاستعراض نتائج المنظومة التي أطلقتها الوزارة خلال عام 2023 للمدفوعات الرقمية غير النقدية ببعض المواقع والمتاحف، وتطبيق نظام الدفع باستخدام الكروت البنكية فقط ورقمنة شراء تذاكر الدخول إلكترونياً، حيث كانت كافة التعاملات تتم سابقاً بالوسائل النقدية بنسبة 100% حتي عام 2021، ونجح التعاون في تحقيق التحول تدريجياً إلى التعامل بالوسائل الدفع الإلكترونية والتي وصلت نسبته مع بداية عام 2024 إلى 99.6%من إجمالي المتحصلات وهو ما حقق السرعة والدقة في عمليات التحصيل، بإلاضافة إلى التيسير على الزائرين والسائحين من المصريين والأجانب.

وتم استعراض مقارنة بين نسب كل من الدفع غير النقدي والنقدي في المتاحف والمواقع الأثرية المطبق بها نظام المدفوعات الرقمية غير النقدية والتي أوضحت وجود ارتفاع كبير في نسب الدفع غير النقدي، ففي عام 2021 بلغ الدفع النقدي 98 % مقابل 2% غير النقدي، وفي عام 2022 بلغ الدفع النقدي 68% مقابل غير النقدي 32%، وفي عام 2023 بلغ الدفع النقدي 16% مقابل غير النقدي 84%، وخلال الأربعة أشهر الأولى من عام 2024 بلغ الدفع النقدي 0.4% مقابل غير النقدي 99.6%.

وتم الإشارة إلى مستجدات تشغيل ماكينات الخدمة الذاتية لشراء تذاكر الدخول في عدد من المواقع الأثرية والمتاحف، والتي تتيح للزائرين المصريين والسائحين شراء التذاكر باستخدام الكروت البنكية الخاصة بهم بكافة أنواعها، حيث تعتبر قناة جديدة لشراء تذاكر الزيارة، بالإضافة إلى الشراء من خلال منافذ بيع التذاكر الموجودة عند بوابات دخول المتحف، وكذلك الشراء عبر الموقع الرسمي للوزارة (egymonuments.com).

فقد تم تركيب وتشغيل 16 ماكينة للخدمة الذاتية للحجوزات في مختلف المواقع الأثرية، ومن المتوقع مع نهاية عام 2024 الانتهاء من تركيب 100 ماكينة للخدمة الذاتية في أكثر من 20 موقع، بالإضافة إلى المكاتب الخاصة بحجوزات شركات السياحة.

وآخرها، تم بدء تطبيق تشغيل هذه الماكينات في المتحف المصري بالتحرير في يونيو الجاري كرابع موقع تم تشغيلها به بعد وادي الملوك، وأهرامات الجيزة، ومعبد الكرنك.

وقد تخطت نسبة شراء التذاكر من خلال ماكينات الخدمة الذاتية 25% من إجمالي عمليات الشراء، فيما ارتفعت نسبة الشراء عبر الموقع الرسمى للوزارة إلى 10%.

وقد تم خلال الاجتماع، مناقشة مقترح تنفيذ تطبيق إلكتروني على الهاتف المحمول، يمكن من خلاله حجز تأشيرة الدخول الى مصر، وحجز كافة الخدمات السياحية والتي تتضمن تيسير حجز تذاكر دخول المواقع الأثرية والمتاحف من الهاتف وربطه بمنظومة الحجز الإلكترونية، وحجز المنشآت الفندقية والمطاعم السياحية، وغيرها، إلى جانب إبراز أجندة الفعاليات والأحداث الثقافية المختلفة التي يتم تنظيمها واستضافتها في مصر وتوفير آليات حجزها، وتزويد التطبيق بمواد دعائية مختلفة عن المقاصد والوجهات السياحية المختلفة في مصر.

كما تم خلال الاجتماع، مناقشة هيكلة وتنمية الموارد المختلفة داخل الوزارة للعمل على تطوير منظومة الحجز الإلكتروني لتذاكر دخول المواقع الأثرية والمتاحف والاستفادة العظمى منها، والتأكيد على أهمية العمل على تحسين وتطوير العمليات اللازمة للاستفادة من هذه المنظومة بما يساهم في تحسين تجربة السائح في مصر.

وقد وجه  الوزير بأهمية العمل خلال الفترة القادمة على توفير تقارير دورية عن منظومة حجز التذاكر إلكترونياً وربطها بكافة الجهات داخل الوزارة للتأكد من سلاسة عمليات حجز التذاكر وتسهيل عملية إدارة الإيرادات منها، والمتابعة اليومية لكل متحف وموقع أثري وأن يتم العمل على تجهيز الخدمات الجديدة للمنظومة مثل الحجز المسبق وشراء كافة التذاكر من مكان واحد طبقا للبرنامج السياحي وادخالها للعمل عند جاهزية جميع النقاط اللازمة، وكذلك توفير فريق خدمة عملاء لدعم المستخدمين.

وأشار إلى أهمية تطبيق منظومة التذاكر الالكترونية في رفع درجة الحوكمة وتطوير البنية التحتية الخدمية.

   

مقالات ذات صلة