حوادث

أمن أسيوط يكشف غموض مقتل شخص على يد زوجته بعد 4 أشهر من الواقعة

في يوم 28 مايو، 2024 | بتوقيت 12:54 مساءً

جمال علم الدين
تمكن ضباط مباحث مركز البدارى بأسيوط، بالتعاون مع ضباط الأمن العام بمديرية أمن أسيوط من كشف غموض مقتل مزارع بمركز البدارى وضبط الجناة بعد 4 أشهر من وفاته ودفنه فى ادعاء صعق كهربائى.

كان اللواء وائل نصار مساعد وزير الداخلية مدير أمن أسيوط، قد تلقى اخطارا من اللواء توفيق جاد مدير إدارة البحث الجنائى بالمديرية، يفيد تمكن ضباط مباحث مركز البدرى بالتعاون مع ضباط الأمن العام منضبط ربة منزل بمركز البدارى، لاتهامها فى قتل زوجها بمساعدة شقيقيه.

كانت قد وردت معلومات إلى ضباط مباحث مركز البدارى بأسيوط تفيد تورط ربة منزل فى قتل زوجها المزارع والذى توفى منذ 4 أشهر وتم دفنه بصورة طبيعية ادعاء صعق كهربائى.

وعلى الفور تم تنشيط المخبرين السريين وجمع معلومات عن المتهمين وتحركاتهم فتم التوصل إلى قيام السيدة م.م ربة منزل مقيمة مركز البدارى بالتعاون والتآمر مع ع. ا. صاحب محل وأ. أ. مزارع، شقيقى زوجها لقتله م. أ مزارع مقيم البدارى، وذلك لخلافات بينهم على الميراث، وباستئذان النيابة العامة تم ضبط المتهمين الثلاثة، وبمواجهتهم بالاتهامات الموجهة لهم اعترفوا بارتكابهم الجريمة، وذلك بعد أن قامت الزوجة بالاتفاق مع شقيقى زوجها لقتل الزوج بعد أن وضعت له أقراص منومة.

ثم استدعت شقيقيه لاستكمال جريمة القتل بخنق المجنى عليه ووضعه فى بانيو حمام المنزل وإلقاء سلك كهرباء بجوار الجثة لإقناع الأهالى بأنه مات صعقا بالكهرباء وتم دفن المجنى عليه، وبعد مرور 4 أشهر على الوفاة، ومع اختلاف زوجة المجنى عليه وشقيقيه، وافتضاح أمرهم من خلال تسريب بعض المعلومات لأجهزة الشرطة بمركز البدارى، فتم ضبط المتهمين وفتح محضر بالواقعة، وإحالتهم للنيابة العامة التى تولت التحقيق.

   

مقالات ذات صلة