سياحة وسفر

وفود سياحية أوروبية تزور المناطق الأثرية بالمنيا

في يوم 18 مايو، 2024 | بتوقيت 12:50 مساءً


جمال علم الدين

أكد اللواء أسامة القاضي محافظ المنيا، على أن الدولة المصرية تسعى جاهدةً لتنشيط قطاع السياحة نظراً لأهميته الكبيرة في دعم الاقتصاد القومي باعتباره من القطاعات الحيوية التي تلعب دورًا هامًا في تعزيز النمو الاقتصادي وتوفير فرص العمل وتنويع مصادر الدخل، لافتاً إلى أن القيادة السياسية اتخذت العديد من الخطوات لتنمية السياحة من خلال تنفيذ وتطوير العديد من المشروعات القومية الكبرى لاستعادة مكانة مصر السياحية واجتذاب أكبر قدر من السائحين بما يحقق أهداف التنمية المستدامة واستراتيجية مصر 2030.

وأضاف المحافظ أن المناطق الأثرية والمعالم السياحية بالمنيا تواصل استقبال وفود أجنبية من جميع أنحاء العالم، حيث استقبلت المناطق الأثرية وفداً سياحياً أوروبياً من دولتي (ألمانيا ـ إنجلترا )، وضم برنامج زيارة الوفد مناطق آثار بنى حسن وتل العمارنة، موجهاً الجهات المعنية بتسهيل كافة الإجراءات أمام الزائرين، وتهيئة الجو الملائم للتمتع بالمعالم الأثرية العديدة.

ومن الجدير بالذكر، أن المنيا تضم العديد من المناطق الأثرية منها، منطقة آثار الأشمونين الواقعة شمال غرب مركز ملوي، ومنطقة آثار بني حسن والتي تقع جنوب مدينة المنيا بحوالي 20 كم، ومنطقة تل العمارنة الأثرية على بعد 15 كم شمال شرق مدينة ديرمواس، ومنطقة تونا الجبل التي تقع على بعد 67 كم جنوب غرب مدينة المنيا، بالإضافة إلى منطقة دير جبل الطير التي تضم أحد مسارات رحلة العائلة المقدسة، ومنطقة آثار البهنسا، الواقعة على بعد 16 كم من مركز بني مزار، وتضم آثارا فرعونية وقبطية وإسلامية.

   

مقالات ذات صلة