حوادث

يقتل ابنته بإلقائها فى مصرف مائى بأسيوط ليلصق تهمة اختطافها بـ«أصحاب الديون»

في يوم 16 مايو، 2024 | بتوقيت 10:42 صباحًا

جمال علم الدين

«خسر أمواله فى ألعاب القمار والمراهنات مع تعاطيه المخدرات، وبعد فشله فى سداد الديون لم يتحمل مسؤولية طفلته فتخلص منها بإلقائها فى أحد المصارف المائية وادعى اختفاءها»، هذا ماقاله جيران المتهم بعد انكشاف أمره أمام رجال المباحث الذين ألقوا القبض عليه بعد عثور الأهالى على جثة المجنى عليها، وتبين أنها الطفلة المختفية عن القرية.

وقال الجيران إن المتهم كان يمتلك محل بقالة وباعه وخسر أمواله وتراكمت عليه الديون بسبب المراهنات والقمار وتعاطى المواد المخدرة وعندما فشل فى سداد ديونه وسوس له الشيطان بقتل ابنته واتهام أصحاب الديون بخطفها لابتزازهم بهدف التنازل عن تلك الديون.
بعد العثور على جثة المجنى عليها، سيطر الرعب والفزع على أهالى القرية، بينما كان الأب يبكى على ابنته مدعيا خطفها لإبعاد الشبهة الجنائية عنه، إلا أن رجال المباحث شكوا فيه، وبتضييق الخناق عليه اعترف بجريمته بعد أن وثقت كاميرات المراقبة ما فعله وذلك بعدما أمرت النيابة العامة بتفريغها.
كما أكدت التحريات الأولية أن وراء ارتكاب الواقعة والد الطفلة الذى حرر بلاغًا بتغيبها، إذ تبين أنه اصطحب الطفلة، كما تبين أنه له معلومات جنائية وبمباشرة باقى إجراءات التحقيق بما فيها استجواب المتهم اعترف الأخير بارتكاب الجريمة.
ألقى ضباط وحدة مباحث مركز شرطة منفلوط بمديرية أمن أسيوط القبض على الأب المتهم.
وجاء فى أقوال المتهم أنه بعد قتل طفلته تناول الشاى وادعى اختفاءها لوجود خصومة بينه وبين آخرين للانتقام منهم.

وقررت النيابة حبس المتهم 4 أيام على ذمة التحقيقات، مع ندب قسمَ الأدلة الجنائية لرفع كافة الآثار المادية فيه لفحصها.
اصطحبت قوة من رجال الأمن ووكلاء النيابة العامة وخبراء الأدلة الجنائية، المتهم إلى مسرح الجريمة، ومثل جريمته معترفا بها أمام جهات التحقيق.
أفادت تحقيقات النيابة التى أجرتها نيابة مركز منفلوط أن المتهم أقر فى اعترافاته بأنه ادعى خطف ابنته بعد التخلص منها فى المصرف المائى معللا ذلك بأنه حاول إيهام أصحاب الديون عليه بأنهم قاموا بخطف ابنته بابتزازهم محاولا تنازلهم عن مستحقاتهم المالية طرفه وأنه لم يكن فى وعيه حين ارتكب الجريمة و«سول له الشيطان فعلته» حتى يحاول التخلص من الديون التى تهدد حياة أسرته.

كان مأمور مركز شرطة منفلوط تلقى إخطارًا من الشرطة بالعثور على جثة طفلة مقتولة بمصرف بقرية العزية التابعة إلى مركز منفلوط فى محافظة أسيوط، عقب تغيبها بأيام وكشفت التحريات ملابسات الواقعة، وأن وراء ارتكابها والد المجنى عليها وتم القبض عليه.
يذكر أن الواقعة بدأت من مواقع التواصل الاجتماعى بانتشار مناشدة رجل يزعم اختفاء ابنته فى ظروف غامضة بمحافظة أسيوط، لتكشف وزارة الداخلية من خلال التحريات المُجراة بشأن ملابسات الواقعة عن مفاجآت يتقدمها أن الأب أنهى حياة طفلته بطريقة مأساوية وروج لتلك الشائعات لإبعاد الشبهة الجنائية عن نفسه

   

مقالات ذات صلة