أخبار عاجلةسلايدرشئون مصرية ومحليات

المتحدث بأسم “مجلس الوزراء”: شن حملات على تجار العملة لفرض السيطرة الكاملة على السوق

في يوم 14 مارس، 2024 | بتوقيت 12:00 مساءً

قال المستشار محمد الحمصاني، المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء إن الدولة المصرية تشهد مؤشرات إيجابية في الأسواق المصرية حاليا، بعد الإعلان عن صفقة رأس الحكمة والقرارات التي أعلنتها الحكومة والبنك المركزي بشأن سعر الصرف، لافتا إلى عودة تحويلات المصريين من الخارج عن طريق الجهاز المصرفي من جديد.

وأضاف الحمصاني، خلال مداخلة هاتفية مع برنامج على مسئوليتي، المذاع على قناة صدى البلد، أن وزارة الداخلية تشن ضربات قوية ضد تجار العملة في الأسواق، مشددا على أن وزارة الداخلية تفكك الشبكات التي تتاجر بالعملة في السوق السوداء من أجل فرض السيطرة الكاملة على الأسواق.

وأوضح متحدث مجلس الوزراء، أن قرارات البنك المركزي بشأن توحيد سعر الصرف تساهم في استقرار أسعار السلع، لافتا إلى أن الدولة تقوم حاليا بالإفراج عن السلع من الجمارك.

كما أكد متحدث مجلس الوزراء، أن السيطرة على الأسواق وأسعارها بشكل كامل، يستغرق بعضا من الوقت، مبينا أن توفير السيولة الدولارية ساهمت في توجيه ضربات قاصمة لتجار السوق السوداء.

وأوضح أن الفترات الماضية، شهدت زيادة في تحويلات شركات السياحة بالدولار للجهاز المصرفي للحصول على الجنيه المصري، موضحا أن قرارات البنك المركزي بشأن سعر الصرف كانت خطوة مهمة جدا للقضاء على السوق السوداء.

وأضاف المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، أن الاستقرار بدأ يعود لسوق النقد الأجنبي، وهناك مؤشرات إيجابية بدأت تظهر في الأسواق أيضا، منها عودة تحويلات المصريين بالخارج عن طريق الجهاز المصرفي.

وتابع أن هناك انحسارا للسوق السوداء حاليا لعدم وجود فارق بين السعر الرسمي وسعر السوق السوداء، لافتا إلى أن البنوك ومكاتب الصرافة بدأت في استقبال المواطنين لتحويل الدولارات والحصول على الجنيه المصري.

كما أكد المتحدث الرسمي باسم مجلس الوزراء، أن الأيام الماضية شهدت الإفراج عن بضائع بقيمة 3 مليارات دولار، مشددا على أن السعر الحقيقي للدولار بات جاذبا للمواطنين بعد قرارات البنك المركزي

   

مقالات ذات صلة