شئون مصرية ومحليات

«فنون الوادي الجديد الشعبية» تشارك في الاحتفال بتعامد الشمس بمعبد أبوسمبل بأسوان

في يوم 22 فبراير، 2024 | بتوقيت 1:48 مساءً

مي اشرف 

شاركت فرقة الوادي الجديد القومية للفنون الشعبية، التابعة لقصر ثقافة الخارجة التابع للهيئة العامة لقصور الثقافة، في فعاليات الاحتفال بتعامد الشمس على وجه تمثال رمسيس الثاني بمعبدأبوسمبل في ظل مهرجان أسوان الدولي للثقافة والفنون في دورته الحادية عشرة، والذى اختتم بمهرجان تعامد الشمس.

وقال محمد عبدالله البيرسي، مدير فرقة الوادى الجديد القومية للفنون الشعبية، إنه تم المشاركة في المهرجان وفعاليات الاحتفال بتعامد الشمس على وجه تمثال رمسيس الثاني بمعبدأبوسمبل ضمن 5 فرق فنون شعبية من دول بولندا والمكسيك والهند وفلسطين والسودان، بالإضافة إلى 10 فرق مصرية وهي الوادي الجديد، توشكي، أسوان، الشرقية، مطروح، الحرية، أسيوط، بورسعيد، الأقصر وملوي، مشيرا إلى تقديم باقة من العروض والتابلوهات الفنية الفلكلورية المتميزة التي تليق بذلك الحدث العالمي الذي يؤكد إعجاز الحضارة المصرية القديمة.

وأشار، إلى أن الفرقة قدمت خلال فعاليات مهرجان أسوان الدولي للثقافة والفنون في دورته الحادية عشرة، مجموعة متنوعة من العروض الفنية الواحاتية من تراث البادية، تضمنت باقة من رقصات وتابلوهات «الخزام، البادية، الكف، البلح، المقرونة، الفرافرة، وغيرها» بجانب الأغان الواحاتية.

اقرا ايضا:مجلس الوزراء يخصص أرض بالوادى الجديد لوزارة الطيران إنشاء مطار الفرافرة

وأشارت ابتسام عبدالمريد، مدير فرع ثقافة الوادى الجديد، التابع لإقليم وسط الصعيد الثقافى برئاسة ضياء مكاوى، إلى أنه تمت المشاركة في المهرجان والختام بتعامد الشمس، لافتة إلى أنه على مدار أيام المهرجان قدمت الفرقة ديفيليه بالقوارب الشراعية في النيل لجميع الفرق، وحفل بمسرح فوزي فوزي، وعروضا فنية في 12 موقعا بمحافظة أسوان، وهي مسرح فوزي فوزي، نادي صحاري، نادي أسوان، قصر ثقافة كركر، بيت ثقافة دراو، قصر ثقافة كوم أمبو، قصر ثقافة حسن فخر الدين، بيت ثقافة كلابشة، قصر ثقافة دهميت، قصر ثقافة الرديسية، قصر ثقافة السباعية، وجمعية منشية النوبة، وذلك بهدف نشر حالة من البهجة ودعم السياحة وللتأكيد على دور القوى الناعمة في تعزيز مكانة مصر إقليميا ودوليا.

وأكدت أن الفرقة شاركت في العديد من الفعاليات الثقافية والفنية وجميع المحافل المحلية والدولية من خلال تقديم عروض في عدد من الدول العربية والأوروبية.

 

 

   

مقالات ذات صلة