أخبار عاجلةالمنطقة الحرةشئون مصرية ومحليات

الشباب شريك اساسي في أمن واستقرار المجتمع ضمن اعمال المنتدي البيئي للشباب العربي باسوان 

في يوم 20 فبراير، 2024 | بتوقيت 11:20 صباحًا

بمشاركة خبراء الزراعة والمياه. شهدت قاعات هيئة النقل البحري بمدينة أسوان لليوم الثالث علي التوالي. مجموعة من الفاعليات ضمن أعمال المؤتمر الثاني عشر الذي ينظمه الاتحاد العربى للشباب والبيئة خلال الفترة من 16 الى 22 فبراير الحالى بعنوان ” الماء والأمن الغذائى ..قضايا حياة”، تحت رعاية الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة، ومظلة جامعة الدول العربية واليونسيف ووزارة البيئة واكساد انطلاقا من توصيات مجلسى وزراء المياه والبيئة العرب الأخير وذلك بمشاركة ٣٠٠ شاب وفتاة من ١٠ دول عربية.شهدت جلسات المؤتمر مناقشات ساخنة حول قضايا البيئة والمياه والتغيرات المناخية. والتي فرضت نفسها علي الساحة الدولية. فكانت جلسات اليوم الثالث للمنتدي حول التغيرات المناخية وتاثيراتها السياسية 

الدكتور ممدوح رشوان الأمين العام للاتحاد العربى للشباب والبيئة العرب ورءيس المنتدي طالب بمشاركة الشباب في تقديم الرؤي والأفكار الإبداعية التي تواجه تحديات البيئة حتي يتسنى لمنظمات المجتمع المدني رفع تلك التوصيات الي صانعي القرار. لتتوقف الصراعات والمشاحنات الدولية التي تهدد الأمن والاستقرار الدوليين. 

وقالت الدكتورة سوزي رشاد استاذ العلوم السياسية بجامعة ٦ أكتوبر أن مشكلات التغيرات المناخية لم تحل حتي الآن بسبب التدخلات السياسية ورغبة كل دولة في تحقيق مصالحها الخاصة.

فيما أشادت الدكتورة بثينة الحاجي من تونس بدور منظمات المجتمع المدني في مواجهة هذه التحديات. 

داعية لمزيد من المبادرات وتفعيل دور الشباب العربي وضمهم لتلك المنظمات للاستفادة من رؤاهم بما يساهم في تحقيق الامن المائي والغذائي 

 

ونفي الدكتور عباس شراقي استاذ المياه بجامعة القاهرة وجود فقر مائ

اذا تم توزيع هذه المياه بنسبة عادلة علي سكان العالم. مطالبا بضرورة التعاون وتبادل المنافع فيما بين الدول الغنية والفقيرة ماءيا. 

.وفي تصريحاته قال الدكتور كرم آمين أن مجاور الملتقي تشمل العديد من النقاط المحروسة والهامة والتي تهتم بالتغيرات المتاخية حيث أوضح من خلال محاضرته التي كان عنوانها تأثير التغيرات المناخية علي القطاع الزراعي أهمية اللجوء الي استعباط اصناف جديدة من المحاصيل الاستراتيجية لها القدرة على التكيف مع التغيرات المناخية وقد أشاد سيادتة بالتفاعل العظيم من الطلاب الحاضرين والتي انتهت المجموعة من التوصيات الجيدة لمواجهة تأثير التغيرات المناخبة علي قطاع الزراعة والغذاء.

المهندس عبدالله البيز من السعودية أكد علي أهمية المنتدى بالنسبة للشباب العربي والمصري المشارك في إطار نشر الوعي بأهمية الحفاظ علي الموارد الطبيعية من أجل الأمن الغذائى المرتبط بالأمن المائى وكلاهما مكملا لبعضها من اجل تأمين حياة الشعوب ونحن في هذا المنتدي. اتفق المشاركون علي بلورة موقغ عربي للتأكيد علي ضرورة اتخاذ حزمة من الإجراءات للتوعية بخطوة المستقبل للحفاظ علي بيئة المياه لتأمين الغذاء. 

 

المنتدي سيتناول توصيات مجلس وزراء المياه والبيئة المنتدى يشهد مشاركة الشباب بتنفيذ حملة رمزية عن أكياس البلاستك اضافة لتنفيذ مجموعة من الفاعليات لتثقيف الشباب اضافة لزراعة ألاشجار بالغابة الشجرية بالأقصر نهاية الأسبوع الجاري.

   

مقالات ذات صلة