أخبار عاجلةسلايدرشئون مصرية ومحليات

«الصحفيين» ومؤسسة هيكل للصحافة العربية يعلنان جوائز دورة «صحافة البيانات» وانطلاق «تغطية الحروب والنزاعات»

هدايت تيمور: «مؤسسة هيكل» كانت إحدى وصايا الأستاذ قبل رحيله لتدريب أجيال أخرى من الصحفيين

في يوم 12 فبراير، 2024 | بتوقيت 2:40 صباحًا

خالد البلشى  : الدور المهم لمؤسسة هيكل يدعم مركز تدريب النقابة ويرتقى بالمهنة

عبدالحفيظ: الأستاذ صاحب أهم بصمة فى تاريخ الصحافة العربية.. والبلشى يعلن افتتاح مركز تدريب النقابة بعد تطويره خلال أيام

افتتحت نقابة الصحفيين، ومؤسسة هيكل للصحافة العربية، صباح اليوم، دورة هيكل الجديدة عن تغطية الحروب والنزاعات فى عصر المنصات الرقمية، كما وزعت جوائز الدورة السابقة عن صحافة البيانات واستخدامات الذكاء الاصطناعى.

جاء ذلك بحضور رئيس مجلس أمناء مؤسسة هيكل للصحافة العربية  هدايت تيمور زوجة الكاتب الصحفى الراحل محمد حسنين هيكل، وعضو مجلس أمناء المؤسسة هدايت على هيكل، ونقيب الصحفيين خالد البلشى، ونقيب الصحفيين الأسبق يحيى قلاش، والكاتب الصحفى عبدالله السناوى، ووكيل النقابة ورئيس لجنة التدريب محمد سعد عبدالحفيظ، ووكيل النقابة ورئيس لجنة القيد هشام يونس، وعضوى مجلس النقابة محمد الجارحى ودعاء النجار.

ووجهت هدايت تيمور زوجة الكاتب الصحفى الراحل محمد حسنين هيكل، الشكر لزوجها الراحل، على تاريخه، وما قدّمه للصحافة والصحفيين، فى مصر والعالم.

وأكدت هدايت تيمور، أن مؤسسة هيكل للصحافة العربية كانت إحدى وصاياه قبل رحيله، موجهة الشكر لنقابة الصحفيين؛ لتعاونها مع المؤسسة، وأيضًا المُدرّبين الذين عملوا على تدريب الصحفيين الشباب، وهو المجال الذى اهتم به الكاتب الصحفى الراحل.

وقال نقيب الصحفيين خالد البلشى، إن الكاتب الصحفى الراحل محمد حسنين هيكل، يحضر من خلال مؤسسة هيكل للصحافة العربية، والدور الذى تقوم به، من خلال تدريب أجيال أخرى من الصحفيين.

وأضاف البلشى خلال كلمته، أن هذا الدور المهم لمؤسسة هيكل يدعم مركز تدريب النقابة، وخلال الفترة الماضية بذل المجلس جهدًا كبيرًا لاستعادة هذا المكان، ونعد لبداية انطلاقته الثانية، وقريبًا سيتم إعلان افتتاحه مجددًا بشكل رسمى، بمجموعة من الاستديوهات التى تم تطويرها، ومن خلال برنامج تدريبى، أشرف عليه القائمون على مركز التدريب.

وقال وكيل نقابة الصحفيين ورئيس لجنة التدريب بالنقابة محمد سعد عبدالحفيظ، إن مؤسسة هيكل للصحافة العربية كانت حريصة على تحويل رغبة الكاتب الصحفى محمد حسنين هيكل بتدريب الصحفيين ورفع كفاءاتهم ومهاراتهم، وأطلقت شراكة ممتدة معها لعامين، ستنتهى فى مارس 2025، وتتمنى أن تتجدد تلك الشراكة.

وأضاف عبدالحفيظ، خلال كلمته: «أنتمى لمدرسة الأستاذ محمد حسنين هيكل، وكنت أتمنّى أن أنال شرف التعلّم المباشر من الرجل الذى ترك بصمة هى الأهم فى تاريخ الصحافة العربية، ومدرسة مفتوحة من خلال ما تركه من كتب ومقالات وتقارير وتحقيقات، وهذه المدرسة ستظل تفتح أبوابها من خلال مؤسسة هيكل بما تقدمه من منح، ليظل حال الصحافة بخير كما كان يرغب هيكل رحمه الله».

ووجه عبدالحفيظ، الشكر باسم مجلس النقابة؛ على الجهد الذى بذلته مؤسسة هيكل للصحافة العربية، ليس فى تمويل الدورات التدريبية فقط، ولكن فى متابعة المشروعات المُنجزة والنتائج ونشرها.

وفاز بالمراكز الثلاث الأولى فى دورة صحافة البيانات واستخدامات الذكاء الاصطناعى التى نظمتها مؤسسة هيكل بالتعاون مع مركز تدريب نقابة الصحفيين، الزميلات سحر المليجى، والزميلة مرفت عبدالعزيز، والزميلة نيرمين قطب، كما تكريم الصحفيين الذين اجتازوا الدورة.

وفيما تم تسليم شهادات اجتياز دورة صحافة البيانات للمتدربين، جرى تكريم مستشار مركز التدريب جمال غيطاس، والمدربين الذين شاركوا في الدورة وهم خالد البرماوي، وعمرو العراقي، وأحمد عصمت، ويوسف عقيل، ومها صلاح الدين.

   

مقالات ذات صلة