أخبار عاجلةالمنطقة الحرة

خالد حنفي : إطلاق مبادرة دولية عربية “لتعارفوا” لتعزيز التعاون الثقافي والتجاري والسياحي مع دول العالم

في يوم 14 يناير، 2024 | بتوقيت 3:54 مساءً

جرى في مقر جامعة الدول العربية في القاهرة، توقيع اتفاقية تعاون بين اتحاد الغرف العربية ممثلا بأمينه العام الدكتور خالد حنفي، وشركة OPENETوعلامتها التجارية “انتيكا” ممثلة بمديرها العام أحمد نصر، وجامعة الدول العربية ممثلة بمعالي الأمين المساعد السفير د. علي بن إبراهيم المالكي، وقد تمّ إطلاق مبادرة “لتعارفوا” وهي مبادرة عربية دولية للثقافة والتجارة والسياحة يصاحبها معرض عربي للتواصل مع العالم، تحت مظلة الأمانة العامة لجامعة الدول العربية – قطاع الشؤون الاقتصادية.

ونوّه امين عام اتحاد الغرف العربية، الدكتور خالد حنفي، بتوقيع الاتفاقية وإطلاق مبادرة “لتعارفوا” وذلك نظرا لأهمية المعارض التي تقام في العالم كونها تعد فرصة فريدة للتعريف بالدول التي تشارك فيها، على كافة المستويات، الثقافية، التجارية، الحضارية، السياحية، العلوم والتكنولوجيا، والفنون والتراث، الى جانب المنتجات والصناعات المختلفة التي تشتهر بها”.

وتحدّث الدكتور خالد حنفي عن أهمية المبادرة “التي سوف تتضمن إقامة معارض عربية في الدول الأجنبية بالتعاون مع الغرف التجارية العربية الأجنبية المشتركة، حيث هناك إمكانية لاستضافة هذه المعارض في دول مقار هذه الغرف بفترات محددة يتم الاتفاق عليها، بحيث تشكل المعارض منصة للتواصل والترويج على كافة المستويات وتعزيز الروابط العربية مع العالم وتقديم رؤية متقدمة عن العالم العربي”.

ورأى أنّ “هذه المعارض تتيح فرصة تسويقية وترويجية واسعة للدول والشركات الكبيرة وأصحاب المشاريع الصغيرة والمتوسطة والمبتكرين المشاركة، إضافة الى اللقاءات الثنائية التي توفرها لأصحاب الأعمال والتي ينتج عنها عادة شراكات تجارية أو استثمارية”.

ولفت إلى أنّه “من الأهمية بمكان أن تكون جامعة الدول العربية المظلة الرسمية للمبادرات العربية الهادفة الى التكامل الاقتصادي العربي وتعزيز مكانته عالميا، وتعزيز الحوار وفهم والاطلاع على الثقافات المتنوعة، شريكا لاتحاد الغرف العربية (ممثل القطاع الخاص العربي)، في تبني هذه المبادرة والعمل على تحقيقها”، معتبرا أنّه “نظراً لأهمية دور الغرف التجارية العربية الأجنبية والمشتركة في هذا الموضوع، سيقوم اتحاد الغرف العربية بالتنسيق مع الشركة المذكورة openet لإقامة المعارض لتكون شريكاً في عملية التنظيم والترويج ودعوة الشركات في الدولة المضيفة للمشاركة فيها مما يتيح المجال للتعارف وإقامة شراكات عربية – أجنبية، كما سيتضمن اقامة ركناً خاصاً بالتجارة والاستثمار، السياحة، الثقافة، الفنون، رواد الأعمال، الابتكار والاختراع، العلوم الإنسانية، واجتماعات ثنائية وورش عمل”.

وكشف أمين عام الاتحاد د. خالد حنفي أنّه سيتم العمل على إنشاء منصة رقمية، تتيح للأفراد والمشاركين التواصل واستكشاف الفرص التجارية والاستثمارية وتسهيل التكامل الاقتصادي وإقامة الشراكات التجارية العربية الدولية، وقيام الزوار استكشاف مساحات العرض، وتكلفتها وحجز الأجنحة للمشاركة الحضورية أو الافتراضية. مع توافر نظام الحجز الذكي للأفراد. 

حنان على 

مقالات ذات صلة