أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدر

الاوبرا تعيد انتاج الشهامة الريفية والمهرجون لمدة 4 ليالى على المسرح الكبير

في يوم 10 يناير، 2024 | بتوقيت 2:37 مساءً

تجسيدا لخطط وزارة الثقافة الرامية الى تقديم نوادر الاعمال العالمية فى مختلف الوان الفنون الجادة تعيد دار الاوبرا المصرية برئاسة الدكتور خالد داغر انتاج أوبرتان قصيرتان من اشهر واهم الاعمال فى تاريخ الاوبرات الواقعية هما الشهامة الريفية لـ بيترو ماسكانى والمهرجون لـ روجيرو ليونكافالو وذلك من خلال فرقة اوبرا القاهرة تحت اشراف مديرها الفنى الدكتورة تحية شمس الدين وبمصاحبة أوركسترا اوبرا القاهرة بقيادة المايسترو نادر عباسى ومشاركة كورال أوبرا القاهرة تدريب مينا حنا ومن اخراج الدكتور عبد الله سعد ويتم عرضهما على مدار 4 ليالى تبدا الثامنة مساء الأحد، الاثنين، الثلاثاء الأربعاء 14، 15، 16، 17 يناير على المسرح الكبير .

صمم الرقصات شريف رمضان ، الاضاءة ياسر شعلان والديكور والجرافيك محمد عبد الرازق حيث تدور قصة اوبرا الشهامة الريفية في صقلية حول توريدو الذي أغرى الفتاة سانتوزا ثم هجرها من أجل حبيبته السابقة لولا ، وتحاول سانتوزا الانتقام منه عن طريق كشف علاقته بحبيبته لولا فتروى تفاصيل هذه العلاقة لزوج غريمتها الذي لا يتقبل الأمر ويقتل توريدو في نزال خلف الكنيسة يوم أحد عيد الفصح .

اما اوبرا المهرجون فمستلهمة من قصة واقعية تدور حول شخصية ممثل مسافر يكتشف خيانة زوجته الأصغر سنا مع صديق ويخطط للانتقام .

يؤدى شخصيات أوبرا الشهامة الريفية جيهان فايد بالتبادل مع جولي فيظي فى دور سانتوزا ، امينة خيرت بالتبادل مع ليلي ابراهيم فى دور لوسيا ، مصطفي محمد بالتبادل مع تامر توفيق فى دور الفيو ، رجاء الدين احمد بالتبادل مع مصطفي مدحت فى دور توريدو ، نوريستا الميرغني بالتبادل مع امينة خيرت فى دور لولا

ويلعب الشخصيات فى أوبرا المهرجون مني رفلة بالتبادل مع داليا فاروق فى دور نيدا ، عمرو مدحت بالتبادل مع رجاء الدين احمد فى دور كانيو ، الايطالى لوكا سيمونيت بالتبادل مع جورج جمال فى دور طونيو ، ابراهيم ناجي بالتبادل مع مينا رفايل فى دور بيبي ، إلهامي امين بالتبادل مع خالد سمير لى دور سلفيو ، رامز لباد بالتبادل مع اسامة علي فى دور كونتادينو .

الجدير بالذكر ان بيترو ماسكاني ( 7 ديسمبر 1863 – 2 أغسطس 1945) ، مؤلف موسيقى ايطالى  اشتهر بأعماله للاوبرا وسمى ابو الاوبرا الواقعية التي ظهرت في الساحة الموسيقية بإيطاليا في آخر عشر سنوات من القرن التاسع عشر واستلهمت من الواقعية الأدبية لعدد من الكتاب أمثال اميل زولا والصقلي جوفاني فيرجا وتميزت بالمشاعر المتطرفة لشخصياتها ذات البعد الواحد والتوتر الشديد والايقاع السريع للاحداث .

اما روجيرو ليونكافالو ( 23 أبريل 1857 – 9 أغسطس عام 1919) موسيقار ايطالى كان احد اهم الدعاة للواقعية الفنية في الأوبرا كرد فعل مضاد لتيار الرومانسية المسيطر في تلك الفترة ، التحق بالمعهد الموسيقى لمدينة نابولى فى التاسعة من عمره ، بدأ كتابة الأوبرا منذ عام 1876وكان اولها  تشاترتون التى نتجت بعد دراسة موسيقية وادبية باهرة ، وضع ايضا عدة اوبرات هى باياس عام 1892 والتي لا تزال تعتبر حتى اليوم من أشهر الأعمال الأوبرالية الإيطالية وتكاد وحدها تحمل شهرته كمؤلف ، آل مديتشي عام 1893 ، تشاترتون عام 1896 ، البوهيمية عام 1879 وزازا عام 1900 وحققت نجاحا كبيراً .

مقالات ذات صلة