المنطقة الحرةسلايدرشئون مصرية ومحليات

الدكتور عوض عباس رجب يغوص فى بحر ذكرياته ويكتب لـ ” المحروسة نيوز “ عن :الدكتور مأمون سلامة وقصة أول معرض للتكافل الاجتماعي 1989 بجامعة القاهرة

في يوم 26 أغسطس، 2019 | بتوقيت 10:00 صباحًا

أصدر أ.د/أحمد مستجير عميد الكلية قرارا بتعييني رائدا للنشاط الاجتماعي  لاتحاد طلاب كلية الزراعة سبتمبر 1988 وكان ذلك القرار مصدر عظيم لسعادتي وحافزا لي علي التفاني في خدمة ورعاية الطلاب غير القادرين في الكلية.

كنت خلال دراستي في المملكة المتحدة قد شاهدت العديد من الأنشطة الاجتماعية مثل  معارض الملابس والكتب القديمة والأدوات المستعملة ولاحظت الإقبال الشديد من طلاب الجامعة علي هذه المعارض.

بدأت الأعداد لأكبر حملة تبرعات في تاريخ الكلية وجامعة القاهرة من الملابس المستعملة لدرجة قيامي بالمرور علي أعضاء هيئة التدريس في منازلهم لجمع ما يزيد عن حاجتهم من ملابس مستعمله و أحيانا الملابس الجديدة….كان يساعدني العامل /عبد النبي بقسم الكيمياء الحيوية و هو من أكثر العاملين بالكلية احتراما و أدبا جما وكان يعمل مكوجيا بعد انتهاء عمله بالكلية ……كان يشتري الشماعات البلاستيكية و أكياس النايلون لتعبئة ما يتم كيه من الملابس المستعملة………قمنا بجمع ما يزيد علي 10000قطعة ملابس و أحذية و شنط  يد حريمي…….وتم أعداد وعرض الملابس في صورة متميزة جدا لتشجيع الطلاب علي الإقبال عليها…………كان يتم كي و أعداد الملابس في مقر أدارة رعاية الشباب بالكلية……بعد الانتهاء من تجهيز كل مكونات المعرض ذهبت إلي أ.د/مستجير  وطلبت منه دعوة السيد أ.د/مأمون سلامة رئيس جامعة القاهرة لافتتاح أول معرض للتكافل الاجتماعي في تاريخ الجامعات المصرية….لم تروق الفكرة لدية أول الأمر وحينما ألححت علية طلب مني الذهاب لمقابلة رئيس الجامعة بنفسي  و دعوته لافتتاح المعرض.

صورة:1989-أ.د/مأمون سلامة(رئيس جامعة القاهرة الأسبق) يرتدي روب الجامعة خلال زيارته لكلية الزراعة في احتفالية الكلية بمرور 100 عاما علي إنشائها وهو يقرأ أحد مقترحات أ.د/عوض عباس رجب في مجال الأنشطة الاجتماعية و يظهر في الخلف السيد أ.د/أحمد العليان أستاذ الصناعات الغذائية.
صورة:1989-أ.د/مأمون سلامة(رئيس جامعة القاهرة الأسبق) يرتدي روب الجامعة خلال زيارته لكلية الزراعة في احتفالية الكلية بمرور 100 عاما علي إنشائها وهو يقرأ أحد مقترحات أ.د/عوض عباس رجب في مجال الأنشطة الاجتماعية و يظهر في الخلف السيد أ.د/أحمد العليان أستاذ الصناعات الغذائية.

حدد لي مكتب رئيس الجامعة موعد الزيارة وعندئذ قررت دراسة شخصية رئيس الجامعة حتى أستطيع الحصول علي موافقته  وعلمت أنة من الذين أختصهم الله بقضاء حوائج الناس…كان طيب القلب…حنون…متواضع…أستاذ يشع نورا كالشمس في أشراقة الصباح و كضي القمر في حلكة الظلام…محترما….ذو شخصية مبهرة و صوت ينبع بالرجولة والوقار.

دخلت مكتب رئيس الجامعة واستقبلني بوجهه البشوش مبتسما كعادته وسألني عن سبب تشريفه بالزيارة….شرحت لسيادته فكرة معرض التكافل والغرض منها….في بادئ الأمر لم تعجبه الفكرة وهي بيع ملابس مستعملة داخل أسوار الجامعة….و رفض حضور المعرض….انزويت في جانب الحجرة أزرفت الدموع (السلاح السري للوصول لقلب الرجل الحنون)…خرج أ.د/مأمون سلامة من خلف مكتبة وقدم لي مناديل لأمسح دموعي وسألني متعجبا عن سبب البكاء؟ …..انتهزت الفرصة سريعا لتحقيق هدف الزيارة وقلت له لقد تعبت كثيرا في تجميع 10000 قطعة ملابس من السادة أعضاء هيئة التدريس والطلاب القادرين والعاملين بالكلية وقمنا بتجهيزهم من غسيل و مكوي و تغليف وكل طلاب الكلية علموا بالمعرض و رفضكم لحضور الافتتاح سوف يؤدي لشعور الجميع بخيبة أمل كبيرة لعدم مشاركة رئيس الجامعة المعروف عنة حب الخير والكرم العظيم….أبتسم أ.د/مأمون و أدرك خطتي لتشجيعه علي حضور المعرض و قرار الموافقة من أجل عيون طلاب زراعة القاهرة الكلية التي يكن لها كل حب و احترام خاصة لعميدها العالم الجليل أ.د/أحمد مستجير وطلب من مدير مكتبة السيد/محمد فريد الاتصال برئيس التليفزيون لتغطية هذا الحدث الأول من نوعه في تاريخ الجامعات المصرية إعلاميا لتشجيع كليات الجامعة علي التفاني في رعاية الطلاب الغير قادرين ماديا ثم طلب أيضا الحديث تليفونيا مع السيدة أ.د/آمال عثمان وزيرة الشئون الاجتماعية في ذلك الوقت وقام بدعوتها لافتتاح المعرض.

في يوم الاحتفال بافتتاح معرض التكافل الاجتماعي الأول لطلاب كلية الزراعة قامت السيدة أ.د/آمال عثمان والسيد أ.د/مأمون سلامة و السيد أ.د/أحمد مستجير والسيد أ.د/جلال النجدي و السيد أ.د/مصطفي الشريف (في حضور معظم أسرة كلية الزراعة من أعضاء هيئة التدريس والهيئة المعاونة والطلاب والعاملين) بقص شريط المعرض الذي أقيمت فعالياته في مبني قسم الصناعات الغذائية …..وقامت كاميرات التليفزيون بنقل الافتتاح و أذيع أيضا في نشرة أخبار الساعة 6 و 9 مساء كحدث فريد من نوعه في تاريخ الجامعات المصرية…..أعجب جميع الحضور بالفكرة و أقبل الطلاب علي الشراء وكانت الابتسامة تشع من وجوههم الشابة وشعر أفراد أسرة كلية الزراعة بكل مشاعر الحب والانتماء بين الطلاب من جهة و أعضاء هيئة التدريس بالكلية….وهكذا تسود المودة والرحمة علاقة أسرة كلية الزراعة علي مدي تاريخها العريق.

تحية خاصة وتقدير عميق لأسماء أساتذتي المرحومين بأذن الله علي دعمهم لأبنائهم الطلاب غير القادرين و أخص بالذكر:أ.د/محفوظ غانم (أول رائد للأنشطة الطلابية في تاريخ جامعة القاهرة ومعلمي في مجال النشاط الاجتماعي)-أ.د/مأمون سلامة(رئيس جامعة القاهرة الأسبق)*-أ.د/أحمد مستجير(عميد كلية الزراعة الأسبق)-أ.د/جلال النجدي(وكيل كلية الزراعة لشئون التعليم والطلاب الأسبق) ومعهم جميعا السيد أ.د/مصطفي الشريف(أستاذ الحيوان الزراعي  ورائد اتحاد الطلاب الأسبق ومستشار رئيس الجامعة للأنشطة الاجتماعية)أطال الله في عمرة بالصحة والعافية والسعادة.

الكاتب 

الدكتور  عوض عباس رجب
الدكتور عوض عباس رجب

الدكتور /عوض عباس رجب

أستاذ و رئيس قسم الكيمياء الحيوية-كلية الزراعة جامعة القاهرة

العميد الأسبق كلية السياحة والفنادق جامعة القاهرة(الفيوم)

عضو لجنة قطاع التعليم السياحي الفندقي-المجلس الأعلى للجامعات

مقرر  لجنة معاهد السياحة والآثار-قطاع التعليم-وزارة التعليم العالي

مقالات ذات صلة

error: Alert: Content is protected !!