أخبار عاجلةسلايدرسياحة وسفر

محمد منتصر يطالب بتعظيم ثقافة تملك الأجانب للشقق الفندقية .. وضرورة مراجعة دقيقة للمتاح منها بعد تدنى مستواها

أهمية إعادة مبادرة تمويل القطاع السياحى لإنهاء الفنادق تحت الإنشاء .. والتفرقة بين الشقق الفندقية والمفروشة

في يوم 25 نوفمبر، 2023 | بتوقيت 1:39 مساءً

طالب محمد منتصر نائب أول رئيس لجنة السياحة والطيران المدنى بجمعية رجال الأعمال المصريين ، بضرورة  رفع مستوي الشقق الفندقية في شرم الشيخ ومراجعة معايير تصنيف الغرف الفندقية، ودعم ثقافة تملك الاجانب للشقق الفندقية أو تأجيرها بجانب تمويل زيادة أعداد الغرف بفائدة بسيطة بما يهدف علي الوصول إلى 50 الف غرفة خلال 4 سنوات بتكلفة حوالي من 200 الي 250 الف دولار للغرفة هذا بالإضافة إلى الغرف الفندقية التي تحتاج لاستكمال والتي تمثل حوالى 25 الف غرفة، مقترحا إنشاء بنك ائتمان سياحي ملم بالتحديات واحتياجات القطاع.

جاء ذلك خلال اللقاءً الموسع الذى أقامته جمعية رجال الأعمال المصريين برئاسة المهندس  علي عيسى ، رئيس الجمعية ، ونظمته لجنة السياحة والطيران المدني برئاسة الدكتور فاروق ناصر، رئيس اللجنة وذلك بحضور كلٍ من غادة شلبي نائب وزير السياحة والآثار لقطاع السياحة وعمرو القاضي رئيس الهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي بهدف استعراض ومناقشة الوضع الحالي لقطاع السياحة في ظل تطورات الأحداث الجارية المحلية والعالمية، وتأثيرها على السياحة الوافدة لمصر، وهو اللقاء الذى شهد حضور لفيف من أعضاء جمعية رجال الأعمال المصريين العاملين بمجال السياحة والقطاعات الإقتصادية الأخرى المرتبطة بها .

محمد منتصر نائب أول رئيس لجنة السياحة والطيران المدنى بجمعية رجال الأعمال المصريين

قال محمد منتصر نائب أول رئيس لجنة السياحة والطيران المدني بجمعية رجال الأعمال المصريين، إن الشقق الفندقية غير مفهمومة حتى الآن في مصر وتعامل على أنها شقق مفروش، وأضاف أنه لابد من إجراء تحركات لتغيير ثقافة التعامل مع الشقق الفندقية.

 ولفت إلى أن المستوي المقدم في هذا النوع من الإقامة في بعض المقاصد السياحية المصرية متدني للغاية ويحتاج إلى مراجعة.

كما طالب المشاركون بتقنين تعامل المرور مع النقل السياحي وتسهيل استيراد سيارات السياحة للقطاع السياحي، بجانب السماح باستيراد الاتوبيسات السياحية المستعملة عامين مع الالتزام الكامل باشتراطات المرور حيث أن أعداد الاتوبيسات في القطاع تقدر فقط بنحو 3500 أتوبيس.

   

مقالات ذات صلة