تنمية عقاريةسياحة وسفرشئون مصرية ومحليات

وزير الإسكان يشهد توقيع عقد تصميم وتنفيذ بحيرة العلمين “كريستال لاجون” بمنطقة الداون تاون بالعلمين الجديدة

الجزار: مشروع البحيرة يتوسط أبراج "الداون تاون".. وسيرفع من قيمة الأراضي المحيطة.. ويجذب المزيد من الاستثمارات

في يوم 29 أكتوبر، 2023 | بتوقيت 4:39 مساءً

شهد الدكتور عاصم الجزار، وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية، توقيع عقد تصميم وتنفيذ بحيرات العلمين “كريستال لاجون” بمنطقة الداون تاون، بمدينة العلمين الجديدة، بين هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، وشركة “cscec” الصينية، وقام بالتوقيع، المهندس أمين غنيم، نائب رئيس هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة لقطاع الشئون العقارية والتجارية، و وانج زى، المدير العام لشركة “cscec” بمصر.

وأوضح وزير الإسكان، أن بحيرة العلمين، تتوسط أبراج الداون تاون، الجارى تنفيذها بمدينة العلمين الجديدة، وتضم البحيرة 7 جزر، وتُحاط بممشى سياحى، وستضاهي المشروعات المثيلة على مستوى العالم، موضحاً أن تنفيذ هذا المشروع سيرفع من قيمة الأراضي المحيطة، وسيعمل على جذب المزيد من الاستثمارات، وبالتالى توفير المزيد من فرص العمل.

وأشار الوزير إلى أن مشروع أبراج الداون تاون، تنفذه شركة “cscec” الصينية، على غرار أبراج منطقة الأعمال المركزية بالعاصمة الإدارية الجديدة، وبتمويل ذاتى من هيئة المجتمعات العمرانية الجديدة، ويضم 5 أبراج سكنية كاملة التشطيب والخدمات، وهى، البرج الأيقونى بارتفاع 250 متراً (68 دورا) بإجمالى مسطحات 465 ألف م2، و4 أبراج بارتفاع 200 متر للبرج (56 دورا) بإجمالى مسطحات 320 ألف م2.

وعلى هامش التوقيع، ناقش وزير الإسكان، مع مسئولى شركة “cscec” الصينية، موقف تنفيذ مشروع منطقة الأعمال المركزية، بالعاصمة الإدارية الجديدة، ومشروع أبراج الداون تاون، بمدينة العلمين الجديدة، مشددا على أهمية هذين المشروعين، وضرورة الإسراع بمعدلات تنفيذهما، وبأعلى جودة، حيث إنهما يمثلان نمطاً جديداً من أنماط العمران بمصر، فى إطار النهضة العمرانية التى تشهدها الدولة المصرية فى عهد الرئيس عبدالفتاح السيسي.

وأكد مسئولو شركة “cscec” الصينية، التزامهم بتنفيذ مشروعى منطقة الأعمال المركزية، بالعاصمة الإدارية الجديدة، وأبراج الداون تاون، بمدينة العلمين الجديدة، بأعلى جودة، وأسرع وقت ممكن، موضحين أن مشروع منطقة الأعمال المركزية، سيكون تحفة معمارية فى منطقة الشرق الأوسط، والقارة الأفريقية.

مقالات ذات صلة