أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

عيسى لمستثمرى الأقصر : نسعى لخلق سياسات محفزة للاستثمار فى مصر وخاصة السياحى والفندقى

في يوم 4 نوفمبر، 2022 | بتوقيت 11:45 مساءً
 عقد، اليوم،أحمد عيسى وزير السياحة والآثار، والمستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر، اجتماعاً موسعاً مع مجموعة من مستثمري وممثلي قطاع السياحة الخاص بالمحافظة، وعدد من أعضاء مجلسي النواب والشيوخ بها، وذلك لمناقشة سبل دفع مزيد من الحركة السياحة الوافدة للمحافظة والاستماع للمقترحات والرؤي وسبل التعاون لتطوير منتج السياحة الثقافية خلال الفترة المقبلة و ذلك خلال زيارته الحالية لمحافظة الأقصر في إطار احتفالات وزارة السياحة والآثار بمناسبة مرور مائة عام على اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون.
وقد شارك في حضور اللقاء من الوزارة كل من الدكتور مصطفى وزيري الأمين العام للمجلس الأعلى للآثار، و عمرو القاضي الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، ويمني البحار مساعد وزير السياحة والآثار للشئون الفنية، والدكتورة سها بهجت مستشار وزير السياحة والآثار لشئون التدريب والمتحدث الرسمي باسم الوزارة.
وبدأ المستشار مصطفى ألهم محافظ الأقصر اللقاء بالترحيب بوزير السياحة والآثار في زيارته الأولى لمحافظة الأقصر منذ توليه حقيبة وزارة السياحة والآثار، مشيراً إلى أن هذه الزيارة تأتي بالتزامن مع الاحتفال اليوم بمرور ١٠٠ عام على اكتشاف مقبرة الملك توت عنخ آمون وتتزامن أيضاً مع العيد القومي للمحافظة والذي يوافق ٤ نوفمبر من كل عام، متمنياً للوزير النجاح والتوفيق في مهام منصبه وأن يكون هناك استكمال واضافة على ما تم من إنجازات خلال الفترة الماضية، وموجهاً الشكر للدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار السابق على ما بذله من جهود خلال فترة توليه منصبه كوزيراً للسياحة والآثار.
لقاء وزير السياحة والآثار ومحافظ الأقصر مع المستثمرين يالسياحيين بالاقصر
وأضاف المحافظ أن محافظة الأقصر تتمتع بالعديد من المقومات السياحية والأثرية ولها باع كبير في منتج السياحة الثقافية، لافتاً إلى سعى الدولة المصرية والجميع بصورة أكبر خلال الفترة المقبلة لزيادة حركة السياحة الوافدة لمصر وللمحافظة بشكل خاص وتطوير صناعة السياحة بها.
وقد استهل أحمد عيسى حديثه خلال اللقاء بالإعراب عن سعادته لتواجده بمحافظة الأقصر اليوم وحفاوة الاستقبال والدفء التي شعر بهما وخاصة في ظل لقائه مع هذه الكوكبة من ممثلي القطاع الخاص والمستثمرين السياحيين وأعضاء مجلسي النواب والشيوخ بالمحافظة، مشيراً إلى حرصه على الاستمتاع للجميع ولكافة الأطراف ومناقشة آرائهم ومقترحاتهم للنهوض بالقطاع السياحي المصري، وكذلك مشاركتهم في الخطط والآليات التي سيتم العمل بها في القطاع.
وأكد على أهمية صناعة السياحة في مصر وما تمثله بالنسبة للدخل القومي، لافتاً إلى دعم واهتمام الدولة المصرية بهذه الصناعة وحرصها على زيادة أعداد السائحين الوافدين لمصر.
واستعرض الوزير مجموعة السياسات العامة والمحاور التي يتم العمل عليها حالياً في إطار الاستراتيجية الوطنية لتنمية السياحة في مصر وزيادة حجم الحركة السياحية الوافدة، مؤكداً على أهمية الآليات والخطط التنفيذية التي تتم بالتعاون مع الوزارات والهيئات المعنية بالدولة وممثلي القطاع الخاص للوصول إلى تحقيق هدف هذه الاستراتيجية.
كما استعرض أبرز محاور الاستراتيجية والخاصة بالطيران ومضاعفة وزيادة الطاقة الاستيعابية للمطارات والطائرات وذلك بالتنسيق مع وزارة الطيران المدني، وتحسين التجربة السياحية للسائحين في مصر وجودة الخدمات المقدمة لهم، وتحسين مناخ الاستثمار، مشيراً إلى أهمية خلق سياسات محفزة للاستثمار وخاصة الاستثمار الفندقي وزيادة عدد الغرف الفندقية في مصر.
وأشار إلى أن هذه السياسات والخطط التي توليها الوزارة اهتماماً وتعكف على العمل من خلالها ستساهم في العمل على تحقيق التنافسية وقدرة الصناعة على النمو.
وتحدث عن أن وزارة السياحة والآثار كمُحفز ورقيب ومُنظم ومُمَكن تقف على مسافة واحدة من الجميع، لافتاً إلى دورها كمدير لبرامج الإنفاق العام التي تهدف إلى تمكين القطاع الخاص، وأن أحد وأهم أوجه هذا الإنفاق إطلاق الحملات الترويجية والإعلانية المختلفة لجذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة والتأكيد على تنافسية القطاع، بالإضافة إلى الإنفاق على تحسين جودة الخدمات المقدمة للسائحين وتحسين تجربتهم السياحية في المواقع الأثرية والمتاحف في مصر والحفاظ على هذا الإرث الإنساني العظيم.
واستعرض  أحمد عيسى نتائج إحدى الدراسات التسويقية الهامة التي تم إجرائها خلال الفترة الماضية، مشيراً إلى أنها دراسة على أعلى مستوى وتعتبر من أفضل دراسات السوق التي تم إجرائها في هذا المجال.
وأضاف أن الدراسة أثبتت أن هناك طلب كبير على زيارة المقصد السياحي المصري، وخاصة في ظل وجود عدد كبير من السائحين المحتملين في العديد دول العالم واللذين توصلت الدراسة لإمكانية اجتذابهم لزيارة المقصد السياحي المصري.
وتحدث الوزير عن أبرز التيسيرات والتسهيلات للحصول على التأشيرات السياحية لدخول مصر.
وقد تم خلال اللقاء مناقشة واستعراض مجموعة من المقترحات، وتم الرد على العديد من استفسارات الحضور للنهوض بقطاع السياحة المصري ودفع مزيد من الحركة السياحية لمصر بصفة عامة ولمحافظة الأقصر بصفة خاصة وزيادة الاستثمار السياحي بها ومنها بعض الموضوعات الخاصة بعمل مراسي المراكب والبواخر السياحية، والتركيز على وضع خطط مبتكرة للترويج للمقصد السياحي المصري بالأسواق المستهدفة، وأهمية تطوير منظومة النقل السياحي، والاهتمام بالعنصر البشري بالقطاع وتدريبيه ورفع وتنمية مهاراته وقدراته، ورفع الوعي السياحي للمواطنين والمتعاملين مع السائحين وإضافة مادة خاصة بالسياحة ضمن المناهج الدراسية.
كما تم مناقشة مقترح وضع أجندة أحداث وفعاليات ثقافية للمحافظة على مدار العام، والاهتمام بالصناعات الحرفية اليدوية بالمحاقظة، وأهمية العمل على رفع كفاءة الخدمات المقدمة للسائح لتحسين تجربته مما يعمل على جذب المزيد من الأعداد السياحية.
جدير بالذكر أن هذه الزيارة تعتبر هي الزيارة الأولى للسيد أحمد عيسى وزير السياحة والآثار لمحافظة الأقصر منذ توليه حقيبة السياحة والآثار، ومن المقرر أن يقوم بزيارات عديدة أخرى خلال الفترة المقبلة للمحافظات السياحية المختلفة للقاء ممثلي القطاع السياحي الخاص والمستثمرين السياحيين للاستمتاع إليهم والوقوف على مستجدات وضع القطاع السياحي المصري أولاً بأول.

مقالات ذات صلة