أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

مباحثات للتعاون المشترك لزيادة حركة السياحة الهندية لمصر

في يوم 8 سبتمبر، 2022 | بتوقيت 10:51 مساءً

عقد وائل حامد سفير مصر لدى الهند، اجتماعا افتراضيا عبر تطبيق زووم، مع اتحاد شركات السياحة الهندي TAAI، وذلك لبحث سبل التعاون المشترك في دفع الحركة السياحية لمصر.

وتطرق الجانب الهندي إلى المعوقات التي يواجهها السائحون الهنود في السفر لمصر، خاصة ما يتعلق بصعوبة منح التأشيرات السياحية، مطالبين بضرورة منح الهنود إمكانية الحصول على تأشيرة سياحية عند الوصول للمنافذ المصرية، الأمر الذي من شأنه أن يدفع الحركة السياحية الوافدة.

من جانبه، استعرض السفير المصري الإجراءات التي اتخذتها الدولة لتسهيل الحركة السياحية الوافدة، ومنها السماح للمواطن الهندي بالحصول على تأشيرة إلكترونية لزيارة مصر عبر موقع evisa، وكذا السماح له بالحصول على تأشيرة اضطرارية عند الوصول للمنافذ المصرية، شريطة أن يكون ضمن مجموعة سياحية وبضمان وكيل سياحي، كما يمنح الرعايا الهنود تأشيرة عند الوصول فرديا حال حصولهم على تأشيرة سارية المفعول لمنطقة الشنجن وأمريكا وكندا وأستراليا والمملكة المتحدة، واليابان ونيوزيلندا.

وأكد السفير، أنه بات مسموحا للهنود الحصول على تأشيرة زيارة منطقة خليج العقبة التي تتيح السياحة في شرم الشيخ ونويبع ودهب وطابا، وذلك عند الوصول جوا أو بحرا لأيا من موانئ محافظة جنوب سيناء، وذلك بعد ثبوت حملهم لتذكرة طيران ذهاب وعودة، وحجز فندقي مؤكد، ومبلغ مالي لا يقل عن 2000 دولار، او بطاقة ائتمان.

كانت التقت غادة شلبي، نائب وزير السياحة والآثار لشئون السياحة، بالسفير وائل حامد سفير مصر لدى دولة الهند، في مقر الوزارة بالعباسية، لمناقشة سبل دفع المزيد من الحركة السياحية الوافدة من الهند إلى المقصد السياحي المصري، وذلك بحضور عمرو القاضي الرئيس التنفيذي للهيئة المصرية العامة للتنشيط السياحي، ومحمد عامر رئيس الإدارة المركزية للمنشآت الفندقية والمحال والأنشطة السياحية بالوزارة، وممثلون عن كل من غرفة المنشآت الفندقية، وشركات ووكالات السفر والسياحة.

وخلال الاجتماع تم التأكيد على اهتمام الوزارة بالترويج للمقصد السياحي المصري وإبراز ما يتمتع به من مقومات سياحية وأثرية وأنماط ومنتجات سياحية متنوعة في الأسواق السياحية المختلفة والتي من بينها السوق الهندية وذلك لجذب مزيد من الحركة السياحية الوافدة من تلك الأسواق.

وتطرق الاجتماع أيضا إلى أهمية تسليط الضوء على السياحة الثقافية في مصر في حملات الترويج للمقصد السياحي المصري بالسوق الهندية، خاصة في ظل شغف السائح الهندي بالسياحة الثقافية واهتمامه بزيارة الأقصر وأسوان والقاهرة والإسكندرية.

كما تم الإشارة إلى أن السفارة المصرية في الهند بصدد تنظيم عدد من الأحداث الثقافية بالتعاون مع وزارة الثقافة المصرية، كما أنه سيتم تنظيم مسابقة للطهي في الهند يشارك فيها طهاة مصريون.

وفى ختام الاجتماع تم الاتفاق على التنسيق لعقد اجتماع عبر تقنية الفيديو كونفرانس يضم ممثلين عن كبرى شركات السياحة في الهند مع نظرائهم المصريين لبحث تعزيز أوجه التعاون بين البلدين في مجال السياحة.

مقالات ذات صلة

error: Alert: Content is protected !!