أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

 وزير السياحة والآثار يواصل لقاءاته المهنية بالعاصمة الإيطالية روما بلقاءات مع منظمى الرحلات الإيطاليين

في يوم 1 يوليو، 2022 | بتوقيت 4:00 مساءً

مواصلة للقاءات المهنية الهامة التي يعقدها الدكتور خالد العناني وزير السياحة والآثار، على مدار اليوم الثاني، من زيارته للعاصمة الإيطالية روما لبحث سبل دفع مزيد من الحركة السياحية الوافدة من إيطاليا إلى المقاصد السياحية المصرية، عقد الدكتور خالد العناني، عدداً من اللقاءات مع مجموعة من منظمي الرحلات الإيطاليين المتعاملين مع المقصد السياحى المصرى في السوق الإيطالي والذي يعمل بعضهم مع مصر منذ أكثر من ٥٠ عاماً.

وقد حضر اللقاء الأستاذ محمد فرج الملحق السياحي بالمكتب السياحي المصري في ألمانيا والمشرف الإداري والمالي على المكاتب السياحية بكل من روسيا وإيطاليا ودول الإشراف التابعة لها.

ومن جانبهم، أشاد منظمو الرحلات بحب وشغف الإيطاليين بمصر وخاصة أنها تعتبر أحد أهم المقاصد السياحية المفضلة لديهم ولاسيما مع رغبة السائح الايطالى في الاستمتاع بالمنتجات المتنوعة والمتكاملة التي يقدمها المقصد السياحى المصرى ومنها الاستمتاع بمنتجي السياحة الشاطئية والثقافية معاً في ظل شغفه البالغ بالحضارة المصرية.

كما أكد منظمو الرحلات على أن هناك رغبة وطلب متزايد من جانب السائحين الإيطالين على زيارة المقاصد السياحية المصرية.

وقد قام الدكتور خالد العناني، خلال هذه اللقاءات، باستعراض المشروعات الجارية التى تنفذها الدولة المصرية لربط المقاصد السياحية المصرية ببعضها البعض مما يساهم في خلق منتج سياحي متكامل يجمع بين الأنماط السياحية المختلفة مثل دمج السياحة الثقافية بالسياحة الشاطئية والترفيهية من خلال شبكة الطرق والمواصلات والقطارات السريعة التى يتم تنفيذها لربط كلاً من وادى النيل والبحرين الأحمر والمتوسط، هذا إلى جانب خطوط الطيران الداخلية التى تربط المقاصد الشاطئية بالثقافية.

كما قام باطلاعهم على المعايير والاجراءات الجديدة الخاصة بالسلامة الصحية، وما تشهده مصر من تطوير كبير في البنية التحتية بها وخاصة مدينة شرم الشيخ والذي يأتي تزامناً واستعداداً لاستضافتها لمؤتمر  الأطراف السابع والعشرين لاتفاقية الامم المتحدة لتغير المناخ “COP 27” في نوفمبر المقبل.

هذا بالإضافة إلى استعراض ملامح الموقع الالكترونى الترويجي الجديد لمصر والذى سيتم إطلاقه خلال هذا الصيف، فضلاً عن استعراض تفاصيل برنامج تحفيز الطيران، وكذلك قواعد الحملات الدعائية المشتركة والتي تمثل تحفيزاً هاماً لهم لزيادة أعداد الرحلات السياحية إلى مصر.

وقد تم خلال، هذه اللقاءات، مناقشة مقترح تنفيذ عدد من الرحلات التعريفية والترويجية للمتخصصين من منظمى الرحلات والمدونين والمؤثرين ووسائل الإعلام الإيطالية لزيارة المقاصد السياحية المصرية المختلفة، وذلك لاطلاعهم على أهم وابرز المستجدات بالمقصد السياحى المصرى خلال الأشهر القليله القادمة.

وتم أيضاً مناقشة إمكانية زيادة عدد الرحلات البحرية فى كل من البحر المتوسط والأحمر استثماراً لما تتمتع به مصر من أكثر من 2400  كم من الشواطئ.

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!