أخبار عاجلةالمنطقة الحرةسلايدرسياحة وسفر

“الكاتب الصحفى حسين المناعى” لـ ” المحروسة نيوز “: الإمارات تتصدر مؤشرات التعافى السياحي عربياً

رئيس المركز العربى للإعلام السياحى:استعادة السياحة الإماراتية للنشاط بقوة وسرعة يؤكد مدى مرونة القطاع وقدرته على التكيّف مع المتغيرات العالمية

في يوم 10 مايو، 2022 | بتوقيت 9:30 صباحًا

أكد الكاتب الصحفى حسين المناعي، رئيس المركز العربي للإعلام السياحي السابق ،  نائب رئيس جمعية الصحفيين الإماراتية ، رئيس لجنة الاعلام السياحى  بالجمعية فى تصريحات خاصة لـ ” المحروسة نيوز ”  إن دولة الإمارات نجحت في تعزيز مكانتها على خارطة السياحة العالمية، ومع انتهاء أزمة كوفيد-19 ستعود بكل قوة لاستقطاب ملايين الزوار من مختلف أنحاء العالم، مشيراً إلى أن الدول تتصدر دول الخليج العربي ومنطقة الشرق الأوسط في معدل نمو الطاقة الفندقية.

وبحسب تقديرات منظمة السياحة العالمية، من المتوقع أن تحقق الطاقة الفندقية في الدولة زيادة سنوية في المتوسط تبلغ نحو 8%، وإضافة 18 ألف غرفة فندقية جديدة في العامين الجاري والمقبل، ونحو 60 ألف غرفة فندقية جديدة حتى 2024.

وأشار المناعى ، إلى أن الإمارات، وفق بيانات رسمية، تتصدر الدول العربية من حيث عدد الزوار، حيث استقطبت المنشآت الفندقية في الدولة أكثر من 19 مليون نزيل فندقي بنمو 29% مقارنة بأعداد النزلاء عام 2020، ووفقاً لتقرير إحصائي دولي أعده موقع «وورلد بوبيوليشن ريفيو»

وأستطرد قائلاُ : فى حين بلغ عدد زوار السعودية خلال العام الماضي نحو 13.6 مليون زائر، وسجلت المغرب نحو 12.9 مليون زائر، واستقبلت مصر 11.3 مليون زائر، وتونس 9 .4 مليون زائر، مشيراً إلى أن  موقع «ستاتيستا» العالمي، المختص بالبيانات يتوقع أن تجتذب الإمارات أكثر من 31 مليون سائح سنوياً، بحلول 2025.

وأوضح رئيس المركز العربي للإعلام السياحي السابق ، أما من حيث حجم الاستثمار، فقد توقعت «شبكة بي إن سي»، أن يتم ترسية عقود فندقية بقيمة 16.5 مليار درهم في دول مجلس التعاون الخليجي خلال 2022، وهو ما يمثل نمواً سنوياً بـ16%،.

وأضاف نائب رئيس جمعيه الصحفيين الإماراتية ،إنه بحسب التقرير حققت الإمارات أعلى قيمة للعقود المتعلقة بقطاع الضيافة، تلتها السعودية. ووفقاً لبيانات شركة «توب هوتيل بروجيكتس» فقد بلغ عدد المشاريع الفندقية قيد الإنشاء في الإمارات نحو 161 مشروعاً تضم 45 ألفاً و322 غرفة، تشكل 28% من إجمالي الغرف الفندقية قيد الإنشاء في منطقة الشرق الأوسط.

وقال الإعلامى ” حسين المناعى ” أن  مجلس السياحة في الإمارات أكد على أن  قطاع السياحة في الإمارات خلال الفترة من يناير حتى أكتوبر 2021، نجح في تحقيق معدلات إشغال في المنشآت الفندقية والسياحية بلغت 64%، لتتفوق الإمارات على أبرز 10 وجهات سياحية عالمياً.

وأكد  رئيس لجنة الاعلام السياحى بجمعية الصحفيين الإماراتية ،  أن دولة الإمارات أصبحت تقود تعافي القطاع السياحي على مستوى المنطقة العربية وتلعب دوراً كبيراً في عودة التعافي للقطاع السياحي العالمي، بدعم من مجموعة من العوامل تتمثل في المبادرات والمشاريع الحكومية التي تتصدر المحفزات الاستثمارية في القطاع السياحي، وتضافر الجهود الوطنية لتطوير البيئة السياحية للدولة، وتقديم منتجات وخدمات سياحية رائدة ومتكاملة، ومساهمة الفعاليات والمبادرات الكبرى التي نظمتها الدولة خلال المرحلة الماضية في تحقيق هذه النتائج، لا سيما فعاليات إكسبو 2020 دبي.

وتوقع المناعي استمرار الانتعاش السياحي الذي تشهده دولة الإمارات في 2022، استكمالاً للأداء القوي المحقق في العام الماضي 2021، مع انحسار تداعيات جائحة «كوفيد-19»، إذ من المقدر أن تستمر الحركة السياحية إلى الإمارات في اتجاهها التصاعدي، لا سيما أن الإمارات باتت الوجهة السياحية المفضلة للكثير من شرائح المستهلكين السياحيين في معظم الأسواق في العالم، مع امتلاك الدولة مجموعة من الخصائص التي تؤهلها لقيادة تعافي السياحة العالمي بحسبانها مصدر ثقة لدى الدول المصدرة للحركة السياحية.

علم دولة الإمارات
علم دولة الإمارات

وأختتم الكاتب الصحفى حسين المناعي، رئيس المركز العربي للإعلام السياحي السابق ، تصريحاته  بأن  قطاع السياحة في الإمارات  نجح في استعادة أنشطته بقوة خلال فترة وجيزة يؤكد رسوخ أسس ودعائم القطاع وإمكاناته المتطورة، ويعكس التنوع الكبير في الأسواق المصدِرة للسياحة، كما أنه دليل واضح على مدى مرونة القطاع وقدرته على التكيّف مع المتغيرات العالمية، مشيراً إلى أن كافة المؤشرات السياحية بما فيها عدد الزوار ونسب الإشغال الفندقي وحركة الطيران تظهر تصدر الإمارات دول المنطقة في سرعة التعافي، كما أنها تنافس في كثير من الأوقات على صدارة المؤشرات العالمية.

مقالات ذات صلة

إغلاق
error: Alert: Content is protected !!